مختص جلدية: عدم الحماية من "البرودة" قد يتسبب في بتر الأطراف

نصح بالبعد عن استخدام الماء الحار في الوضوء أو الاستحمام
الدكتور علي العمري
الدكتور علي العمري

حذر الدكتور علي العمري، الحاصل على البورد الألماني في الجلدية والحساسية والليزر، من أن عدم الحماية من البرودة قد يتسبب في بتر الأطراف.

وقال لقناة الإخبارية إنه مع كثرة الخروج للبر في فصل الشتاء، خصوصًا في مناطق شمال المملكة مع تساقط الثلج والجليد أحيانًا ، وعند عدم الحماية من البرودة العالية؛ قد يتسبب ذلك في تصلب أو انقباض الأوعية الطرفية في أصابع اليدين والرجلين، مما قد يؤدي إلى بتر الطرف وما يشابه الغرغرينا بسبب انخفاض درجة الحرارة؛ لذلك يجب لبس القفازات والبعد عن البرودة المباشرة.

ونصح خلال فصل الشتاء بالترطيب المستمر والبعد عن استخدام الماء الحار في الوضوء أو الاستحمام ، وعدم التعرض مباشرة لتيارات الهواء، والمحافظة على استخدام واقي الشمس قبل الخروج من المنزل بربع ساعة وإعادة استخدامه بعد ذلك بساعتين.

وعن جودة مرطبات البشرة، أشار إلى أنها لا ترتبط بالسعر، مشيرًا في هذا الصدد إلى أن جودة ترطيب "الفازلين "للأطراف والشفاه تفوق جميع المنتجات الأخرى.

وذكر أن البشرة الدهنية يفضل لها اللوشن بدلاً من المرهم ، والمختلطة الكريم أو اللوشن، والبشرة الجافة يفضل لها الفازلين.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org