أزياء التراث السعودي تُعرّف زوار مهرجان الإبل بلباس الأجداد

تشكّل منظورًا ثقافيًا مهمًا وبصمتها ما زالت واضحة في المجتمع
أزياء التراث السعودي تُعرّف زوار مهرجان الإبل بلباس الأجداد

حرصت إدارة مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته السابعة، التي تقام تحت شعار "همة طويق" على تأصيل جميع جوانب التراث؛ من خلال مجموعة من الأركان التي تنقل الزائر إلى الماضي المجيد .

ويشكل ركن أزياء التراث السعودي الموجود في منصة همة طويق، إحدى المحطات التي تستقطب الزوار في صورة تعكس ما كان يرتديه الأجداد سابقًا في هذه البقعة من الجزيرة العربية.

ويحتوي ركن الأزياء التراثية على مجموعة من الألبسة الخاصة بالنساء مثل العباءات والبرقع، ومنها الخاص بالرجال ويرمز للتراث السعودي مثل البشت؛ والثوب السعودي والشماغ والعقال المقصب، بهدف نشر ثقافة المجتمع السعودي وتعريف الزوار بها .

وتشكّل الأزياء التراثية السعودية منظورًا ثقافيًا كبيرًا، فهي كانت وما زالت لها بصمة واضحة في المجتمع السعودي سواء في الماضي أو الحاضر، فالأزياء السعودية التراثية تلهم بألوانها ونقوشها وتصاميمها الكثير من المجتمعات، ويميزها أنها تحظى بموروث ثقافي قديم ومتعدد، حيث إن كل منطقة في المملكة لها موروثها الخاص بها .

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org