مواجهة للطوارئ.. أمير الجوف يرأس لجنة "المدني" ويوجّه بمضاعفة الجهود

اجتماع ناقش ما تمّ حيال بحيرة دومة الجندل و"معالجة النفايات في محافظتين"
مواجهة للطوارئ.. أمير الجوف يرأس لجنة "المدني" ويوجّه بمضاعفة الجهود

رأس أمير منطقة الجوف، رئيس اللجنة الرئيسة للدفاع المدني بالمنطقة الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، بالإمارة اليوم، اجتماع اللجنة الرئيسة للدفاع المدني بمنطقة الجوف.

ونوّه الأمير في مستهل الاجتماع بالدعم غير المحدود الذي يلقاه قطاع الدفاع المدني من لدن القيادة الحكيمة، مؤكداً أهمية الاجتماع وما يتضمنه من موضوعات تعنى بأعمال الدفاع المدني، والتنسيق بين جميع الإدارات المعنية حفاظاً على الأرواح والممتلكات.

بعد ذلك اطلع والحضور على جدول أعمال الاجتماع، حيث جرى مناقشة التنسيق والاستعداد الدائم بين الجهات المعنية كافة لمواجهة الحالات الطارئة، كما تم استعراض ما تم تنفيذه خلال الاجتماع السابق من توصيات، واستعرض الاجتماع الخطط المعدة للتعامل مع مختلف الظروف، وأكد الاجتماع أهمية تصحيح بعض الورش والمستودعات، وأهمية الالتزام بالاشتراطات والتعليمات الخاصة بالاحتفالات والمهرجانات، والتأكيد على استمرارية أعمال لجنة الغابات والمزارع للحد من حرائق النخيل ومعالجة مسبباتها.

وناقش الاجتماع ما تمّ من إجراءات حيال بحيرة دومة الجندل، ومعالجة مردم النفايات بمحافظتَي القريات وطبرجل وما تمّ حيال بحيرة الصرف الصحي بمدينة سكاكا، كما تمّ التأكيد على أهمية تحفيز العاملين بالمشاركة في أعمال التطوع.

واطلع الجميع على عرض تقرير اللجنة وأبرز إنجازاتها، والجهود التكاملية بين الجهات الحكومية، بما ينعكس على تطبيق التعليمات المرتبطة بسلامة المنشآت وحفاظاً على المواطنين وممتلكاتهم.

ووجّه أمير المنطقة بمضاعفة الجهود، وتفعيل الخطط المعدة وضرورة التنسيق والتعاون بين جميع الجهات المشاركة في أعمال اللجنة، مؤكداً أهمية اتخاذ جميع التدابير الوقائية التي تكفل تحقيق السلامة وتسهم في حفظ الأرواح والممتلكات، مشدداً على الاستمرارية بالقيام بأدوار اللجنة المنوطة بها بمختلف الأعمال التي تقع ضمن اختصاصاتها بالتعاون مع الجهات المشاركة فيها.

من جانبه، أكّد مدير الدفاع المدني بالمنطقة اللواء رياض الحسن، بذل الجهود كافة لخدمة المنطقة وأهلها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org