"المسند": صيف 2018  يذكرنا بفصول صيفية قبل نحو 40 سنة وقبل التغير المناخي الكبير

قال إن عاملين جويين علوي وسطحي سببان في الاعتدال النسبي لأجواء هذا الصيف
"المسند": صيف 2018  يذكرنا بفصول صيفية قبل نحو 40 سنة وقبل التغير المناخي الكبير

أرجع أستاذ المناخ بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم، الدكتور عبدالله المسند، سبب الاعتدال النسبي لأجواء صيف 2018 في بعض مناطق السعودية مقارنة بسنوات ماضية، إلى عاملين جويين: علوي وسطحي، مشيرًا إلى أن صيف 2018 يذكرنا بفصول صيفية قبل نحو 40 سنة وقبل التغير المناخي الكبير.

وتفصيلاً؛ أوضح "المسند": أن صيف 2018 ـ تقريباً ـ خلت السماء معظم فصل الصيف من المرتفعات الجوية العلوية الحادة والكاتمة، وتواجدت في طبقات الجو العليا منخفضات جوية تقوم بالتخفيف الحراري عبر تسريب الأشعة الحرارية الصادرة عن سطح الأرض إلى أعلى، وهذا أدى إلى تلطيف الأجواء نسبياً صيف 2018م على بعض المناطق في السعودية.

وأضاف: العامل الجوي السطحي، والمتمثل بنشاط الرياح الشمالية الغربية المعتدلة الحرارة، والقادمة من شرق أوروبا عبر البحر المتوسط والشام حيث كتلة هوائية معتدلة نسبياً، أدت إلى تلطيف الأجواء نسبياً في السعودية وتمريرها ناحية الربع الخالي، فبحر العرب دون تدويرها في الوسط، وخلو السطح من مراكز الضغط الجوي المنخفض العميق والذي يساهم في تدوير الرياح وجلب الكتل الحارة خاصة من جنوب العراق وحوض الخليج العربي حيث مسرح منخفض الهند الموسمي الحار.

وختم "المسند" بأن شهر يوليو الماضي يعتبر عند أو أقل من المعدل العام في معظم السعودية وشرق أوروبا والهند وإيران، في حين أعلى من المعدل في شمال أفريقيا ومعظم أوروبا.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org