بالفيديو.. حب الطفولة يدفع تسعينياً للعزلة بالصحراء بعد رفض ذوي معشوقته زواجه منها

عاش على ذكراها وقرر إكمال حياته بمفرده رافضاً الارتباط بغير تلك الفتاة
بالفيديو.. حب الطفولة يدفع تسعينياً للعزلة بالصحراء بعد رفض ذوي معشوقته زواجه منها

فضل "تسعيني" العيش وحيداً في الصحراء والبقاء بين كثبانها الرملية عقوداً من الزمن بعد رفض ذوي معشوقته زواجه منها.

وأكد المواطن أبو شرعان وفقاً لتقرير الزميل أحمد العثمان في برنامج mbc في أسبوع أنه ولد وترعرع في الصحراء منذ نعومة أظفاره، ولم يبت ليلة واحدة بالمدينة، فهو يدخلها لقضاء المستلزمات والمؤن الغذائية ثم يغادرها على الفور، مبيناً أنه لا يجد نفسه إلا في الصحراء ولا يفضل إلا العيش بها.

وكشف العم أبو شرعان العديد من قصص حياته في الصحراء وكواليس العيش بين كثبانها الرملية.

وعن سر عشقه الصحراء وبقائه بها رغم كبر سنه كشف أبو شرعان قصة عشق لم تكتمل، ولا يزال يعيش مرارتها حتى اللحظة حيث استهل قصته بأبيات شعرية تكشف عن عمق العشق والمحبة القديمة، مؤكداً في الوقت نفسه أن اسم معشوقته لا يزال عالقاً بذهنه ولا يغادر خياله منذ الصغر، العشق الذي بدأ بالطفولة ورعي الغنم وانتهى برفض غير مسيرة حياته وفرض عليه العزلة.

وأكد أن عشقهما الطفولي تحطم بعد أن رفض ذوو الفتاة زواجه منها رغم عروضه المادية الكبيرة لذويها وتقديمه الغالي والنفيس من أجل الزواج من معشوقته، الأمر الذي دفعه إلى إكمال حياته بمفرده في الصحراء رافضاً الارتباط بغير تلك الفتاة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org