فعاليات منوعة.. "تعليم الرياض" تحتفي باليوم العالمي للتراث

يستمر يومين للتعريف بأهمية الثقافة في تعزيز الهوية والانتماء
فعاليات منوعة.. "تعليم الرياض" تحتفي باليوم العالمي للتراث
مدير عام التعليم بمنطقة الرياض حمد بن ناصر الوهيبي

تحتفي الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، اليوم الإثنين، بيوم التراث العالمي 2022م، الذي يوافق 18 أبريل 2002م من كل عام، ويأتي الاحتفاء انطلاقاً من أهمية التراث الثقافي بكل مجالاته في تعزيز الهوية والانتماء الوطني.

وبيّن مدير عام التعليم بمنطقة الرياض حمد بن ناصر الوهيبي، أن الاحتفاء يأتي في إطار الشراكة والتعاون بين وزارتَي التعليم والثقافة لتعزيز البرامج الثقافية في التعليم وتطوير المواهب في المجالات الثقافية والتراثية ونشر الوعي لدى الطلاب والطالبات بتراث المملكة العالمي وتمكينهم من التعرف على ما تزخر به المملكة من معالم تراثية ومواقع تاريخية.

ودعا "الوهيبي"، إلى تفعيل برنامج يوم التراث العالمي في جميع المدارس بمختلف المراحل التعليمية من خلال إقامة الأنشطة والفعاليات التي تعنى بتراث الإنساني للمملكة ومعالمها التاريخية العريقة.

من جهته، أوضح مدير إدارة النشاط الطلابي الدكتور أنور أبوعباة، أن برنامج الاحتفاء باليوم العالمي للتراث الذي يقام على مدى يومين خلال الفترة من 18 - 19 رمضان في جميع المدارس يتضمن عديداً من الأنشطة والفعاليات، منها: الألعاب والمسابقات الشعبية والتصاميم التراثية باستخدام النقوش والزخارف التراثية السعودية والأعمال الحرفية الفنية المعبرة عن الصناعات والحرف اليدوية إضافة إلى زيارات إلى المراكز التراثية ومشاركة الطلاب بلبس الأزياء التراثية لمناطق المملكة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.