من "هدية الملك" والمنحة لـ"خليجي 25".. السعودية تواصل دعمها لاستقرار العراق

مشاركة المملكة في كأس الخليج عامل مساعد على استضافة "بغداد" فعاليات مستقبلية
من "هدية الملك" والمنحة لـ"خليجي 25".. السعودية تواصل دعمها لاستقرار العراق

كانت المملكة دائماً الداعم الأول لكل ما يحقّق للعراق نماءه وأمنه، وحرصها على تقوية العلاقات بين البلدين، وتأكيدها على أنها معنية باستقرار وسيادة العراق وعودته إلى عمقه العربي ومكانته في المجتمع الدولي.

وفي جانب التعاون الرياضي بين البلدين تأتي مشاركة المنتخب السعودي في النسخة الـ 25 من كأس الخليج والمقامة بمحافظة البصرة العراقية، في إطار الدعم الذي تقدمه المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- للشعب العراقي بفئاته كافة، ولاسيما فئة الشباب.

كما تمّ عقد اتفاقيات وتوأمة بين وزارتَي الشباب والرياضة في البلدين الشقيقين منذ عام 2017، متوّجة بذلك جهوداً مشتركة لتعزيز علاقات البلدين الشقيقين.

وستسهم مشاركة المملكة ودول الخليج في البطولة في دعم استضافة العراق بطولات وفعاليات مستقبلية، حيث كانت آخر استضافة للبطولة في العراق في نسختها الخامسة عام 1979 م، أي قبل 44 عاماً.

وعلى مدى تاريخها ترى المملكة، العراق عمقاً إستراتيجياً لها، وتربط أمنها بأمن العراق ضمن وحدة عربية، حيث تشهد العلاقات بين البلدين الشقيقين انطلاقة جديدة تسير نحو أوجه تعاون بناءة في المجالات السياسية والاقتصادية والبرلمانية وغيرها من المجالات.

وبمرور السنوات الشاهدة على دعم المملكة غير المحدود لجمهورية العراق الشقيقة، فقد شهد عام 1440هـ فصلاً جديداً من فصول دعم المملكة للعراق، حيث أعلن رئيس وفد المملكة في اجتماعات الدورة الثانية لمجلس التنسيق السعودي - العراقي وزير التجارة الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، بناء مدينة رياضية لأبناء العراق هدية من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وتقديم منحة من المملكة للعراق بمبلغ مليار دولار للمساهمة في تنميته لتكون المملكة شريكاً أساسياً في نهضة العراق.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org