17 مؤشرًا ترصدها "سبق" تؤكد سلامة الأضحية من الأمراض.. تعرف عليها

بالصور.. احذر من الهزال وانتفاخ البطن وسيلان الأنف والتقرحات في الجلد
17 مؤشرًا ترصدها "سبق" تؤكد سلامة الأضحية من الأمراض.. تعرف عليها

تُعتبر سلامة الأضحية من الأمراض وجودة لحمها ووفرته مطلباً لكل شخص يريد أن يضحي؛ ففي كل عام تُقبل فيه أيام عشر ذي الحجة يستعد المسلمون في كل مكان لاستقبال عيد الأضحى بالبحث عن الأضحية، ويبدأ الكل في السؤال عن مواصفات الأضحية التي تدل على صحتها الجيدة، وجودة لحمها ووفرته.

وقد التقت "سبق" عددًا من ذوي الخبرة في مجال تربية وبيع المواشي والأغنام، لتطرح عليهم أهم الدلائل على جودة لحم الأضحية ووفرته، إضافة إلى أهم المواصفات الصحية التي يجب أن تتوفر في الذبيحة.

وقال المواطن عبدالله العتيبي أحد المتمرسين في سوق الأغنام: عند رغبتك شراء أضحيتك فيجب أن تلاحظ عددًا من المواصفات في الحيوان أهمها، أن يكون جلد الحيوان خالياً من الجروح والبقع أو التشققات، مع عدم وجود أي تقرحات أو تقيحات أو دمامل أو تورمات، وأن تكون الأضحية خالية من مظاهر وعلامات الانتفاخ والإسهال عند مؤخرتها، وألا يكون الكرش ممتلئاً بشكل غير طبيعي عند الضغط عليه من جانبيه.

وأضاف: كما ينبغي أن يكون رأس الحيوان مرفوعًا لأعلى وليس متدلياً لأسفل، فرأس الحيوان المرتفع مؤشر على الصحة والنشاط، ونزوله للأسفل مؤشر على الضعف والمرض.

من ناحيته، قال المواطن عبدالرحمن المقحم: خلال ممارستنا لبيع واقتناء الأغنام والمواشي بتنا نعرف علامة صحة الحيوان من عدمها من مظاهر خارجية، وعلى سبيل المثال العينان إذا كانتا لامعتين براقتين، ولا يوجد بهما أي اصفرار أو احمرار، والخالية من الدموع والإفرازات دليل على سلامة الحيوان، وكذا أنف الحيوان كلما كان غير مصاب بالرشح أو الإفرازات فهو مؤشر على سلامته.

وأضاف: يجب كذلك أن يكون فم ولسان الأضحية خالياً من الالتهابات والإفرازات، وأن تكون الخصيتان سليمتين، غير متورمتين أو متضخمتين؛ لأن تورمهما يشير لوجود التهابات مَرَضية.

وأردف: يجب الحذر من البهيمة كبيرة السن فهي رديئة اللحم، ويمكن الكشف على أسنان الحيوان لمعرفة عمره، وذلك بالاعتماد على الأسنان السفلية للتعرف على عمره، هل هو جذع أو ثني أو رباع أو سدس أو تام، فكلما قلّ عدد الأسنان فسنه أصغر وأفضل، مع ملاحظة أن الفك العلوي للماشية والأغنام لا توجد فيه قواطع بل توجد وسادة سنية.

وتحدث أحد مربي الماشية هو المواطن محمد الثبيتي حول مواصفات الذبيحة الجيدة، قائلاً: يجب أن يكون الحيوان نشيط الحركة ذا شهية مرتفعة وغير كسول، وأن يكون صوف الحيوان أو الشعر ناعم الملمس، نظيفاً، متكاملاً، وغير ناحل أو متساقط، كما يجب أن يكون قوياً عند محاولة نزعه باليد.

وأضاف: ينبغي أن يكون تنفس الحيوان طبيعياً ولا يعاني من السعال، وأن تكون القوائم ممتلئة وغير نحيفة، بل مستقيمة وقوية، كما يجب أن تكون كل من منطقة الرقبة والظهر ومقدمة الصدر ممتلئة باللحوم، فلا تكون العظام في هذه المناطق بارزة عند لمسها باليد.

بدوره، قال المواطن عبدالله السهلي: من خلال ممارستنا لتربية وبيع المواشي والأغنام أصبحنا نعرف أهم الأمراض التي تصيبها، بمجرد مشاهدتنا للعلامات الظاهرة على البهيمة، فمثلاً، وجود تضخمات في سطح الجسم الخارجي وتحت الفك وأمام الكتف والفخذين هذا يدل على إصابة الحيوان بما يسمى طبياً السل الكاذب أو ما يطلق عليه أصحاب المواشي "الطلوع أو الخراج".

وأضاف: كحة الحيوان الشديدة مع مد رقبتها إلى الأمام لفترة طويلة يدل على الإصابة بالديدان الرئوية، كما أن تساقط شعر الحيوان عند شده، يدل على إصابته بالديدان الكبدية.

وأردف: الرشح والسيلان في أنف البهيمة قد لا يكون مزعجاً، بشرط عدم تغير لونه إلى الصديدي، وعدم وجود تضخم تحت الفك السفلي، فهذا يدل على إصابة الحيوان بالديدان الداخلية.

وتابع: لاختيار حيوان جيد صحياً وذو لحم وافر، يجب أن تكون منطقة الكتف والأضلاع والفخذين والظهر والورك ممتلئة، بحيث تكون مغطاة باللحم الكثيف.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org