"الحميدي" يستعرض تاريخ سباقات الخيل في ‫الطائف وأبرز الفرسان وموقعها

أكد أن الأمير فيصل بن عبدالعزيز كان شغوفًا بهذه الرياضة ويمتلك الكثير من رؤوس الخيل
"الحميدي" يستعرض تاريخ سباقات الخيل في ‫الطائف وأبرز الفرسان وموقعها

تحدَّث الباحث والمؤرخ خالد الحميدي عن تاريخ سباقات الخيل في ‫الطائف منذ عهد الملك عبدالعزيز -رحمه الله-، وقت أن كانت السباقات تقام خلال فترة الصيف عندما تنتقل الحكومة السعودية إلى مقرها الصيفي بالطائف تحت رعاية نائب الملك في الحجاز حينها الأمير فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- وابنه عبدالله، الشغوفَيْن بهذه الرياضة، الذي يمتلك الكثير من رؤوس الخيل التي تتم رعايتها في (الخرمة) شمال الطائف.

الباحث والمؤرخ خالد الحميدي
الباحث والمؤرخ خالد الحميدي

وأكد الحميدي تزامنًا مع وجود سباقات الخيل في ميدان الملك خالد في الحوية أن مقر إقامة سباقات الخيل في عهد الملك عبدالعزيز -رحمه الله- كان يقع غرب الطائف، موقع مصلى العيد بالعزيزية الآن "مطار الطائف القديم"، بجوار القشلة، وهي الآن مجمع الدوائر الحكومية، حيث توجد منصة التتويج برعاية نائب الملك على الحجاز فيصل بن عبدالعزيز.

وبيَّن أن بداية انطلاق الخيل من جبل شرقرق باتجاه الجنوب، والمضمار هو شارع الجيش الآن (تقريبًا) مرورًا بحي معشي (قبل إنشاء النفق) إلى أن تصل إلى منصة التتويج عند مصلى العيد بموقعه الحالي. واستمرارًا للتقاليد العربية الأصيلة كان الفائز الأول يسمى (المجلي)، والثاني (المصلي)، والثالث (التالي).

وذكر الحميدي أن أشهر الفرسان في ذلك الوقت الأمير عبدالله الفيصل، وطه الشيبي ابن سادن الكعبة، ومرزوق بن ريحان، وهيازع، وراعي القودة، وابن غشيان، وفواز بن زيد.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org