"مقطع فندق ينبع" يستدعي رداً رسمياً: ليس مرفقاً سياحياً تابعاً وينافي الواقع

فيما أكّدت الوزارة تطبيق النظام بحق أي ممارسات تؤثر في سمعة السياحة
وزارة السياحة
وزارة السياحة

أصدرت وزارة السياحة، بياناً بشأن المقطع المتداول على إحدى منصات التواصل الاجتماعي الذي يظهر فيه أحد المباني السكنية الخاصة في محافظة ينبع، والذي تمّ وصفه بأنه منشأة للإيواء السياحي "فندق يقدّم خدمات للسياح".

وأوضحت الوزارة أن المقطع المتداول يتنافى مع الواقع الفعلي للمبنى؛ حيث إنه يتضمن عدداً من الشقق السكنية التي يتم تأجيرها بشكلٍ شهري أو سنوي أو من خلال منصات الحجز العالمية للمساكن الخاصة، وأن هذا النوع لا يعد من أنواع مرافق الإيواء السياحي الواقعة ضمن اختصاص وزارة السياحة.

وأكّدت الوزارة، في هذا الصدد، أنها ستطبّق النظام وتتخذ جميع الإجراءات اللازمة في حق كل من ينتج عنه أي ممارسات تؤثر في سمعة السياحة في المملكة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org