رابطة العالم الإسلامي تثمّن عودة أعداد الحجاج إلى ما كانت عليه قبل الجائحة

"العيسى": المملكة تواصل إضافة النجاحات لسجلها الناصع في خدمة الحرمين
رابطة العالم الإسلامي تثمّن عودة أعداد الحجاج إلى ما كانت عليه قبل الجائحة

نوهت رابطة العالم الإسلامي بإعلان وزارة الحج والعمرة عودة أعداد الحجاج هذا العام 1444هـ إلى ما كانت عليه قبل جائحة كورونا، بدون أي قيود على العُمر.

وثمّن الأمين العام للرابطة، رئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، باسم مجامع الرابطة وهيئاتها ومجالسها العالمية، وباسم علماء الأمة الإسلامية المنضوين تحت مظلة الرابطة هذا الإعلان.

وأشار إلى سائر الجهود والاحتياطات الموظفة لخدمة وسلامة ضيوف الرحمن وهي المضافة باستحقاق وامتياز كبير للمنجزات الاستثنائية المسخرة لتوفير السبل كافة لأداء النُّسُك على أكمل وجه وفق الهدي الشرعي.

ونوّه بقرار السماح لأي بعثة حج من أي مكان بالتعامل مع أي شركة مرخصة تحقق المتطلبات التي يحتاجها حجاج تلك الدول، بالإضافة إلى خفض كلفة التأمين للمعتمرين بنسبة 63%، وخفض كلفة التأمين للحجاج بنسبة 73%، إلى جانب أحقية أي قادم إلى المملكة بتأشيرةٍ في زيارة أي مدينة في المملكة، وكذلك أحقية أي زائر للمملكة في أداء العمرة في أي وقت.

وأكد أن هذا يضاف إلى سجل المملكة العربية السعودية الناصع في شرف خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، منوهاً بالأنموذج الاستثنائي الذي تواصل المملكة تقديمه للعالم في إدارة هذه الشعيرة العظيمة، مشمولاً بما توفره من سبل الراحة والرعاية للحجاج والمعتمرين والزوار؛ ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة.

وسأل المولى جلّ وعلا أن يبارك في الجهود الجليلة التي تبذلها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org