اعتماد 13 مشروعًا عربيًّا لتنمية التجارة بين العرب.. والبداية في 6 دول

خلال الاجتماع الثاني بجامعة الدول العربية
اعتماد 13 مشروعًا عربيًّا لتنمية التجارة بين العرب.. والبداية في 6 دول

أعلن مجلس إدارة برنامج مبادرة المساعدة من أجل التجارة للدول العربية، عن اعتماد 13 مشروعًا تهدف للمساهمة في معالجة التحديات التي تواجه التجارة في المنطقة العربية.

جاء ذلك الإعلان خلال الاجتماع الثاني لمجلس إدارة برنامج الأفتياس، وشهد توقيع سبع اتفاقيات شراكة بين المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة والجهات المنفذة لتنفيذ ثمانية مشاريع معتمدة، كما شهد الاجتماع مراسم توقيع اتفاقيات شراكة لتنفيذ خمسة مشاريع جديدة كحزمة أولى في المرحلة الثانية لبرنامج الأفتياس 2.0.

وعقد الاجتماع بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة، وذلك في إطار التعاون بين إدارة التكامل الاقتصادي العربي بالقطاع الاقتصادي بجامعة الدول العربية والمؤسسة لمتابعة تنفيذ المرحلة الثانية من برنامج المساعدة من أجل التجارة.

واستعرض الاجتماع أبرز النتائج التي تحققت في عامه الأول، وترأسه المهندس هاني سالم سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ورئيس مجلس إدارة برنامج الأفتياس 2.0، وحضره عدد من سفراء مندوبيات الدول العربية وممثليهم لدى جامعة الدول العربية، إلى جانب أعضاء مجلس إدارة مبادرة المساعدة من أجل التجارة للدول العربية وممثلي المنظمات الإقليمية والدولية، وعدد من نقاط اتصال برنامج الأفتياس 2.0.

وأشاد ممثل جامعة الدول العربية، بالتعاون المثمر بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية مع مجموعة البنك الإسلامي للتنمية ومؤسساتها، ومن بينها المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، والتي لها تاريخ طويل من التعاون في مسيرة العمل العربي المشترك في كافة المجالات ذات الصلة بالتجارة، والتشارك في رؤية هادفة لزيادة نسب التجارة العربية البينية وتحسين بيئة الأعمال التجارية في الدول العربية، وذلك بدعم واضح من قادة الدول العربية، والذي يظهر جليًّا بقرارات القمم العربية التي تحث على توطيد أطر التعاون بما يضمن تحقيق أهداف التكامل الاقتصادي العربي.

واعتمد البرنامج منذ إطلاقه وحتى تاريخه، 13 مشروعًا لصالح كل من: الجزائر "مشروعين"، واليمن، وموريتانيا، والأردن، والسعودية، وفلسطين، ومصر "مشروعين".

يشار إلى أن كل الدول العربية ستستفيد من المشاريع الثلاثة الإقليمية المعتمدة من البرنامج لصالح كل دول جامعة الدول العربية.

وستشمل المشاريع إنشاء آلية عربية وقاعدة بيانات لدعم صناعة إصلاح وبناء السفن في الدول العربية.

يذكر أن المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة أشرفت على تنفيذ المرحلة الأولى من برنامج الأفتياس بين عامي 2013 و2018، بهدف دعم التجارة في المنطقة العربية التي تشكو ضعفًا كبيرًا مقارنة بالتجمعات الإقليمية الأخرى في العالم. وتم خلال المرحلة الأولى من البرنامج اعتماد 28 مشروعًا لصالح 19 دولة عربية، في مجالات متعددة في قطاع التجارة الخارجية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org