أمير الشرقية: دولتكم حريصة على تقديم الخدمات التي ترضي المواطن والمقيم

مدير فرع "البيئة" بالمنطقة يستعرض جهود الوزارة خلال كلمته بمجلس الإثنينية
الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز
الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز

أكّد الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، أن حج هذا العام كان ولله الحمد ناجحاً بكل المقاييس، في ظل متابعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

جاء ذلك خلال استضافة أمير المنطقة الشرقية، مساء الإثنين، في مجلس الإثنينية، بديوان الإمارة، الأمراء والمسؤولين والمشايخ ومديري الجهات الحكومية وأعيان المنطقة والمواطنين ومدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس عامر المطيري، وعدداً من المسؤولين في فرع الوزارة، الذين قدموا عرضاً لمشاريع الوزارة في المنطقة وجهودهم خلال فترة عيد الأضحى المبارك.

وقال أمير المنطقة الشرقية: "شكراً للعاملين في فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة، على الجهود التي قاموا بها في فترة إجازة عيد الأضحى المبارك، ونقدر ما يقومون به من جهود، خصوصاً بعد توليهم عدداً من المسؤوليات التي حُوّلت لهم من وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان وأُوكلت إلى وزارة البيئة والمياه والزراعة، وستكون هذه الوزارة قادرة بجهود القائمين عليها على تطوير وتنظيم كل ما أُحيل لها من مهام".

‏وأضاف: "وزارة البيئة والمياه والزراعة في الفترة الماضية كان لها نشاط ملحوظ في عددٍ من مشاريع المياه التي اعتمدت في المنطقة وهي مشاريع عملاقة بمبالغ طائلة وكبيرة وتحت التنفيذ الآن، وسيستفيد منها أغلب محافظات المنطقة، وبالتالي إن شاء الله ستصل المياه المحلاة لكل المنطقة الشرقية وبجودة عالية، وكذلك مشاريع الصرف الصحي التي ستعالج المشكلات التي يعانيها سكان بعض الأحياء في المنطقة".

وأردف: العمل قائم ومستمر ودولتكم بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين، ومتابعة سمو ولي عهده الأمين، تعمل على مدار الساعة لتقديم الخدمات التي ترقى إلى رضا المواطنين والمستفيدين بجميع فئاتهم، وبالتالي نرى مشاريع الخير تتوالى في بلادنا والخدمات تتطور من يوم إلى آخر، وبالتأكيد خلال تنفيذ أي مشاريع سيكون هناك بعض التعطيل في الأجزاء التي تجري فيها المشاريع، فلا يمكن أن تكون هناك تنمية دون أن تتأثر بعض المواقع، خاصة مشاريع المياه والصرف الصحي التي تحتاج إلى تمديدات وأنابيب، وبالتالي ستكون هناك عمليات إنشائية مستمرة، فما نرجوه من إخواننا المواطنين دائماً تحمُّل ما قد يحدث من إزعاج أثناء التنفيذ فهذه المشاريع تقام لخدمتهم وتحسين جودة حياتهم، وأنا لا أعتذر عن إخواننا في الجهات التنفيذية، لكن هذا واقع ونسمع في بعض الأحيان شكاوى ونعمل على حلها ‏ونقول ‏للمواطنين منكم الصبر ومنا الوفاء".

من جهته، ألقى المطيري، كلمة قال فيها: استشعاراً بحس المسؤولية والمهام المنوطة بهذه الوزارة، فقد تم تكليف أكثر من 300 موظف من منسوبي فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية والمكاتب بالمحافظات والوحدات والمحاجر بجميع المنافذ البرية والبحرية والجوية من إداريين وفنيين وأطباء ومساعدين ومهندسين زراعيين، بالعمل خلال إجازة عيد الأضحى المبارك لهذا العام لتقديم الخدمات البيئية والمحجرية وخدمات الثروة النباتية والحيوانية ومراقبة الآبار وأسواق النفع العام والمسالخ لتلبي حاجات المستفيدين من منظومة الوزارة بكل يسر وسهولة وبأعلى معايير الجودة بما يتواءم مع رؤية المملكة (2030م) كما عودناكم.

وأضاف: بلغت الطاقة الإنتاجية المختلفة خلال موسم عيد الأضحى المبارك لهذا العام 1443هـ، أكثر من 1200 طن من الأسماك، وأكثر من 34.000.000 بيض المائدة، وأكثر من 5.000.000 دجاج لاحم (طير)، وهذا الموسم الأول الذي يشرف فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية على أسواق النفع العام والمسالخ بالمنطقة بعد انتقال صلاحياتها إلى وزارة البيئة والمياه والزراعة.

وأردف المطيري مخاطباً أمير المنطقة: إن دعمكم ونائبكم وتوجيهات وزير البيئة والمياه والزراعة والنائب كان لها الأثر الإيجابي فيما أنجز من مهام خلال موسم عيد الأضحى المبارك لهذا العام، كما أن التكامل والترابط والتنسيق بين الإدارات والمكاتب والوحدات التابعة للفرع والاستعدادات المسبقة وجهود الكوادر عززت من هذا النجاح والتميز الكبير لكل إدارات ومكاتب ووحدات الفرع" .

وحضر المجلس كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وأعيان ووجهاء المنطقة، وجمع من المواطنين.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org