بـ 27 لغة عالمية .."أجياد مكة" تطلق مشروع "ورث مصحفًا" للتوزيع على المعتمرين والجاليات

فتحت باب المساهمة .. وحددت سهم الفرد بـ 35 ريالاً للمصحف الواحد و350 ريالاً لـ 10 مصاحف
بـ 27 لغة عالمية  .."أجياد مكة" تطلق مشروع "ورث مصحفًا" للتوزيع على المعتمرين والجاليات

تواصل جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بأجياد في مكة المكرمة تنفيذ مشروعها "ورث مصحفًا" والذي يُعنى بتوزيع المصاحف المترجمة لأكثر من 27 لغة عالمية على ضيوف الرحمن من المعتمرين والجاليات وسكان البيئة المحيطة بمنطقة الحرم.

ويأتي هذا المشروع الإيماني في إطار عناية المملكة الكبيرة والاهتمام البالغ في نشر كتاب الله الكريم من خلال توزيع مصاحف بلغات عالمية، حيث فتحت جمعية أجياد للدعوة باب المساهمة في هذا المشروع الإيماني عملاً بحديث "سبع يجري للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته.. وذكر منهم "أو ورّث مصحفًا".

فيما حددت الجمعية أسهم المشاركة في المشروع من خلال الأسهم الثلاثة الآتية: سهم الفرد بـ 35 ريالاً لمصحف واحد و350 ريالاً لـ 10 مصاحف، وسهم عنك وعن والديك بـ 35 ريالاً للمصحف الواحد و1050 ريالاً لـ 30 مصحفًا، ويمكن المساهمة في المشروع بأي مبلغ من خلال الحساب البنكي الخاص بالمشروع في مصرف الراجحي (458608010795661) أو من خلال متجر الجمعية (ajyaddaewa.org.sa/p/8022) وللتواصل (0507732557).

يُشار إلى أن جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بأجياد جمعية دعوية متخصصة في دعوة وخدمة ضيوف الرحمن والبيئة الحاضنة لهم من مواطنين وجاليات بمنطقة الحرم، من خلال تنفيذها العديد من البرامج الدعوية في منطقة الحرم المكي.

أخبار قد تعجبك

No stories found.