تدشين مركز "كبار السن وأمراض الشيخوخة" بمستشفى الملك عبدالعزيز بمكة

تدشين مركز "كبار السن وأمراض الشيخوخة" بمستشفى الملك عبدالعزيز بمكة

يُعد الأول على مستوى وزارة الصحة لتقديم المشورات العلاجية

دشّن الرئيس العام التنفيذي المكلف لتجمّع مكة المكرمة الصحي الدكتور حاتم بن أحمد العُمري، الأحد، بمستشفى الملك عبدالعزيز، مركز كبار السن وأمراض الشيخوخة.

جاء ذلك بحضور مدير عام الرعاية الصحية المنزلية وطب الشيخوخة بوزارة الصحة د. وليد الكريدي، والمدير التنفيذي للمستشفى الدكتور عاهد عقيل.

ويُعتبر مركز كبار السن وأمراض الشيخوخة الأول على مستوى مستشفيات وزارة الصحة لتقديم المشورات العلاجية والوقائية اللازمة لكبار السن.

ويُركز على تقييم حالات كبار السن من عمر 65 سنة فما فوق؛ لتقييم وتشخيص الحالات المرضية المتعلقة بصحة كبار السن والشيخوخة مثل: الضعف الإدراكي، وضعف الذاكرة، والتدهور الوظيفي، والإفراط الدوائي، وما إلى ذلك، بالإضافة إلى تقديم العلاج المناسب للحالة الطبية.

ويقدم المركز أيضًا خدمات الرعاية المنزلية للحالات المناسبة التي تنطبق عليها الشروط.

ويُعد مركز كبار السن وأمراض الشيخوخة، ضمن مسارات نموذج الرعاية الصحية الحديث الذي تشرف عليه الإدارة التنفيذية الطبية بالتجمع الصحي بمكة المكرمة، والذي يهدف إلى تعزيز الصحة عن طريق الوقاية والعلاج من الأمراض والإعاقات لدى كبار السن.

من جهة أخرى، اطلع الرئيس التنفيذي عضو تجمّع مكة المكرمة الصحي الدكتور حاتم العُمري، على الخدمات التي أطلقتها الإدارة التنفيذية للعمليات صباح أمس ممثلة بإدارة خدمات الضيف والتي جمعت خدمات عديدة في موقع واحد؛ لتسهيل رحلة المستفيد لخدمات من بينها: طباعة ورفع التقارير، والتنسيق الطبي، وأهلية العلاج، وإدارة الأسرة، ومكتب الدخول، وحجز مواعيد العيادات الخارجية، وفتح ملف طبي، واستقبال حالات العيادات الخارجية، وكذلك حجز مواعيد اللجان الطبية.

كما عبّر عن سعادته بهذه التطورات الملحوظة التي يقدمها المستشفى في تقديم الرعاية الصحية للمرضى وتسهيل الخدمات المقدمة لهم.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org