جمعية مراكز الأحياء بمكة تطلق مبادرة "هدية العيد"

جمعية مراكز الأحياء بمكة تطلق مبادرة "هدية العيد"

تهدف لإبهاج الأرامل والأيتام والمحتاجين في البلد الحرام

أطلقت جمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة مبادرة هدية العيد للعام الثالث على التوالي، الهادفة إلى إبهاج الأرامل والأيتام والمحتاجين في البلد الحرام.

وقال مدير عام جمعية مراكز الأحياء بمكة ومشروع تعظيم البلد الحرام الدكتور طلال اللهيبي في تصريحٍ لـ"سبق": هذه المبادرة تأتي انطلاقًا من الحديث النبوي الشريف الذي قال فيه صلى الله عليه وسلم "أحب الأعمال إلى الله سرورٌ تُدخله على مُسلِم".

وذكر أن هدية العيد هي عبارة عن سلة غذائية تحوي أكثر من 99 قطعة غذائية وهدايا متنوعة للمحتاجين في مكة المكرمة.

وأضاف: تسعى الجمعية إلى إعداد 20.000 سلة غذائية وتوزيعها على مستحقيها في البلد الحرام.

ونوّه "اللهيبي" إلى استعداد الجمعية لتنفيذ هذه المبادرة من خلال 21 مركز حي و22 منتدى و 53 فريقًا تطوعيًا، يعدّون هذه السلال ويقومون بتوزيعها على المحتاجين في مختلف جهات وأنحاء مكة المكرمة.

ودعا المجتمع المكي، بمختلف أطيافه وجهاته ومؤسساته؛ إلى المشاركة في تحسين جودة حياة الأسر الفقيرة في العيد، ليعيشوا الفرحة أسوة بغيرهم من بقية الشرائح، وليتحقق التكافل والتعاضد المجتمعي وهو أحد الأهداف الرئيسية لجمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.