شجاعتها كبحت الحريق.. "مدني عسير" يُكرّم "منقذة المجمع التجاري بمحايل"

"الزهراني": جهود مخلصة وتعاون مثمر كان له أطيب الأثر.. "شكر وتقدير"
شجاعتها كبحت الحريق.. "مدني عسير" يُكرّم "منقذة المجمع التجاري بمحايل"

عبّر مدير عام الدفاع المدني بمنطقة عسير اللواء الدكتور عبدالعزيز بن صالح الزهراني، عن عظيم شكره وتقديره للفتاة شمعة بنت محمد علي عسيري، التي أسهمت في إنقاذ مجمع تجاري بمحايل من حريق محقق.

تفصيلاً، تلقت الفتاة شمعة بنت محمد علي عسيري، خطاب شكر وتقدير من مدير الدفاع المدني بمنطقة عسير اللواء الدكتور عبدالعزيز بن صالح الزهراني، جاء فيه: "بالشكر والتقدير نقابل جهودكم المخلصة وتعاونكم المثمر لقاء ما قدمتموه من جهودٍ مميزة أثناء وقوع حريق بأحد المواقع التجارية بمحافظة محايل مما كان له أطيب الأثر لدينا".

وكانت "سبق" قد نشرت في 30 مارس الماضي تحت عنوان: "شجاعة فتاة بمحايل تنقذ مجمعا تجارياً من حريق وتتمكن من السيطرة عليه" الذي تناوله عدد من الصحف والقنوات الفضائية نقلاً عن الصحيفة.

وجاء في تفاصيل ما نشرته "سبق"، أنه "تصادف مرور الفتاة شمعة بنت محمد علي عسيري، مع انبعاث الدخان من نوافذ أحد المقاهي بمحايل، في الوقت الذي كان العامل مشغولاً فيه بهاتفه خارج المكان؛ فقامت بإيقاف مركبتها، وإبلاغ العامل الذي سارع لدخول المقهى لمحاولة إطفاء الحريق بطريقة بدائية؛ ما زاد من اشتعال النيران؛ فما كان من الفتاة إلا أن أخذت تصرخ بالمارة والمتجمهرين لمعالجة الموقف إلا أن صرخاتها لم تُحرك ساكناً لديهم؛ لتترجل من مركبتها، وتجلب طفايات الحريق، وتعود لأحد المتاجر المجاورة، وتهب لنجدة العامل الذي كاد يفقد حياته، وتقوم بإطفاء الحريق مستخدمة طفايتين في ذلك.

وقالت العسيري، لـ"سبق": في حينها توجّهت في بداية الأمر لفصل التيار الكهربائي، ثم سارعت لجلب طفاية حريق تتبع أحد المتاجر المجاورة، وساعدني على حملها أحد المارة، وأحضرت الثانية، وقمنا بإطفاء الحريق قبل أن يأتي على كامل محتويات المكان ويمتد إلى المحال المجاورة"، مستنكرة تجمهر عديد من العاملين ومرتادي المكان دون أن يحرك المشهد مشاعرهم.

وثمَّن عدد من المواطنين للفتاة شجاعتها ووطنيتها التي كان لها -بعد إرادة الله- الدور الكبير في حماية الأرواح والممتلكات، وطالبوا بسرعة تكريمها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.