فرع جمعية "إعلاميون" بالشرقية يوقِّع اتفاقية تعاون مع "تراحم"

للعمل بشكل تكاملي بين الطرفين في عدد من المجالات الإعلامية
فرع جمعية "إعلاميون" بالشرقية يوقِّع اتفاقية تعاون مع "تراحم"

وقَّع فرع جمعية "إعلاميون" بالمنطقة الشرقية أمس الأحد اتفاقية تعاون مع اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم "تراحم الشرقية". ومثَّل فرع جمعية "إعلاميون" بالشرقية في التوقيع مدير الفرع فيصل الزهراني، فيما مثَّل "تراحم الشرقية" المدير التنفيذي الدكتور يوسف الراشد.

وتضمنت الاتفاقية توقيع مذكرة تعاون مع "تراحم الشرقية" للعمل بشكل تكاملي بين الطرفين في عدد من المجالات الإعلامية، التي ستساهم في التعريف باللجنة الوطنية، وجهودها وبرامجها التي تقدم للسجناء وأسرهم والمفرج عنهم من جهة، والقيام بواجب "إعلاميون" الملقى على عاتقها في تقديم ونقل الصورة الحقيقية لمؤسسات القطاع الثالث من جهة أخرى.

وقال الدكتور يوسف الراشد: إن توقيعهم هذه الاتفاقية يأتي تحقيقًا لمبدأ التكامل مع الإعلام المتمثل في جمعية "إعلاميون"، التي نعتبرها مكسبًا كبيرًا لتراحم الشرقية كون "إعلاميون" بيت خبرة في المجال الإعلامي؛ وهو ما سيقدِّم إضافة كبيرة لتراحم الشرقية؛ لما تمتلكه من كفاءات إعلامية وخبرات، يمكننا من الاستفادة منها في مجال الإعلام والعلاقات العامة؛ بما ينعكس على عمل اللجنة.

فيما أوضح فيصل الزهراني أن العمل إلى جانب القطاع الثالث يعتبر من أولويات عمل "إعلاميون" تماشيًا مع الدعم الكبير الذي يحظى به هذا القطاع من قيادتنا الكريمة، وتسخيرًا لخبرات وإمكانات أعضاء "إعلاميون" بالمنطقة الشرقية لخدمة هذا القطاع. وما تقدمه اللجنة الوطنية لرعاية السجناء وذويهم والمفرج عنهم بالمنطقة الشرقية يستحق الدعم؛ كونها تقدم خدماتها لفئة غالية على قلوبنا جميعًا.

أخبار قد تعجبك

No stories found.