هنا السعودية وهنا عطاءات الخير.. مبادرات إفطار صائم لمستفيدي "كيان"

أمثلة إنسانية رائعة يضربها عدد من الجهات لرسم البسمة على وجوه الأيتام
هنا السعودية وهنا عطاءات الخير.. مبادرات إفطار صائم لمستفيدي "كيان"

يتسابق أفراد المجتمع السعودي في شهر رمضان المبارك لعمل الخير وزرع الابتسامة على وجوه الفئات الخاصة من المجتمع.

ومن هذا المنطلق، أطلق عدد من الجهات مبادرات "إفطار صائم" تخص مستفيدي جمعية "كيان" للأيتام ذوي الظروف الخاصة، كما كانت هناك زيارات لمقر الجمعية للتعرف عليها وعلى أهدافها وجهودها في خدمة أبنائها الأيتام.

وقدمّت جمعية "كيان" ممثلةً برئيس مجلس الإدارة سمها الغامدي، والإدارة التنفيذية شيخة العتيبي، الشكر على المبادرات الطيبة والمباركة التي تُدخل الفرحة على قلوب الأبناء، وتُشعرهم بأن هناك من يهتم بهم، "ففي كل كبد رطبةٍ أجر".

ومن الجهات التي نفذت المبادرات الرمضانية مؤسسة الأوقاف المبتكرة، وبرعاية من مجمع مطاعم شارع تسعة وعلى مدى يومين تحت عنوان "فطوركم علينا٢".

وتخلل حفل الإفطار تنظيم عدد من الفعاليات المتنوعة.

وقالت المؤسسة: جميل هو العطاء والحب، والأجمل أن يكون حبك لفعل الخير ومساعدة المحتاج ورسم البسمة على وجوه الأيتام، الحمد لله الذي سخرنا لإسعاد هذه الفئة الغالية من (أبناء جمعية كيان)، ونسأل الله الأجر لكل من سعى وشاركنا الدعم وإنجاح هذه المبادرة.

من جهة أخرى، نفذ مطعم "شفتي" مبادرة إفطار صائم وقام بدعوة أبناء "كيان" لتناول طعام الإفطار بتنسيق من جوري القحطاني.

وكان أبناء كيان في غاية السعادة، وتمكّن القائمون على المطعم من زرع الابتسامة على وجه هؤلاء الأطفال، خاصة أنهم في أمسّ الحاجة للحب والاهتمام.

وفي مبادرة ثالثة، زارت جمعية "كيان" للأيتام في مقرها بحي الفلاح مجموعة من مدارس الفرسان العالمية ليتعرفوا على الجمعية، وما تقوم به من أنشطة وفعاليات وبرامج لخدمة المستفيدين من الجنسين وفي جميع المراحل العمرية.

وقد ثمّنت الجمعية مبادرتهم التي تمثلت في الزيارة وتقديم هدايا لأبناء "كيان".

وتأتي جميع هذه المبادرات في إطار المسؤولية المجتمعية والتواصل الاجتماعي والعمل على خدمة المجتمع، ورسم البهجة والسرور على وجوه المستفيدين خلال الأيام الفضيلة من شهر رمضان المبارك.

أخبار قد تعجبك

No stories found.