تعاون بين "تقنية ينبع" و"الغرفة التجارية" لتوطين المهن والوظائف بقطاع الأعمال

"الشغدلي": ضمن مساعي تحقيق التكامل وتذليل الصعاب وتلمس احتياجات القطاع
تعاون بين "تقنية ينبع" و"الغرفة التجارية" لتوطين المهن والوظائف بقطاع الأعمال

وقّعت كلية ينبع للتقنية التطبيقية والغرفة التجارية الصناعية بينبع، مذكرة تفاهم تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك بين الطرفين لتحقيق التكامل وتوحيد الجهود وتحقيق المنافع المشتركة؛ من أجل توطين المهن والوظائف بقطاع الأعمال، وتذليل الصعوبات أمام القطاع بالتواصل المباشر مع التدريب التقني والمهني بينبع.

وقّع المذكرة عميد الكلية المهندس ثامر الحازمي، ورئيس مجلس إدارة الغرفة أحمد الشغدلي، بحضور عدد من مسؤولي الكلية، وأمين عام الغرفة ماجد الرفاعي.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الغرفة أحمد الشغدلي أنه تم الاتفاق على تفعيل سبل التعاون الفعال مع قطاع الأعمال؛ لتلمُّس احتياجات القطاع ومتطلباته من حيث التخصصات وجودة التدريب المطلوبة للفرص الوظيفية المتاحة في القطاع لخريجي وخريجات المنشآت التدريبية بالمحافظة.

وأشار "الشغدلي" إلى أن الغرفة التجارية الصناعية بينبع تمثل القطاع التجاري والصناعي بالمحافظة إضافةً إلى تفعيل برنامج التدريب التعاوني من خلال تشجيع وحث منشآت القطاع الخاص بالمحافظة على تقديم فرص التدريب التعاوني وتسهيلها لمتدربي ومتدربات الكلية، مؤكدًا أنه سبق التعاون الفعال بين الطرفين في الكثير من الفعاليات، مما حسّن قطاع الأعمال وطوَّره حيث تم تبادل الخبرات وتوظيف الطاقات ودمجها في عمل جماعي فعال.

وعلى هامش توقيع الاتفاقية رافق رئيس غرفة ينبع عميد ومسؤولي الكلية وأمين عام الغرفة في جولة في قاعاتها التدريسية والمعامل والمختبرات الموجودة فيها، واطّلع على برامج وأقسام فرع البنين.

وأبدى "الشغدلي" إعجابه بما اطلع عليه من تجهيزات للورش والمختبرات والبرامج التدريبية والدورات التي تقدمها كلية ينبع للتقنية التطبيقية، والذي يعكس تطور التدريب في ينبع في شتى المجالات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.