حفل كرنفالي بهيج.. عيد شقراء 43 في سوق حليوة التراثي

تضمن أوبريتًا وطنيًّا وألعابًا ومسابقات وركنًا للطفل
حفل كرنفالي بهيج.. عيد شقراء 43 في سوق حليوة التراثي

نظمت فعاليات عيد شقراء 43، في سوق حليوة التراثي، وسط حضور كثيف واحتفال كرنفالي بهيج.



واكتظّت السوق ومتاحفها التاريخية ومرافقها التراثية بالزوار من جميع فئات المجتمع يتقدمهم عدد من الوجهاء والأعيان من داخل المحافظة وخارجها، فيما واكبت "سبق" الحدث ورصدت فعالياته منذ لحظاته الأولى.



فتحت أبواب السوق التراثي بشقراء للزوار الساعة الرابعة من مساء الأمس، حيث الدكاكين التراثية ومتحف شقراء ومكتبة الجهيمان وديوانية حليوة والجلسات العائلية المجهزة بالرذاذ.



وانطلقت الفعاليات بعد صلاة المغرب، وكان الحضور على موعد مع الفقرة الشعبية والتعريف بالأدوات التراثية التي كانت تستخدم في السابق، وتقديم جوائز لمن يتعرف عليها.



وبعد صلاة العشاء بدأت فعاليات ركن الطفل والرسم على الوجه وفقرة المسابقات والجوائز على المسرح.



كما تم السحب على أرقام الحضور وتوزيع 20 كوبون شراء من دكاكين سوق حليوة.



وتواجد المتطوعون الصحيّون في الفعاليات بتقديم برنامج يشتمل على بعض الخدمات الصحية والإرشادات تحت شعار "عيدك صحي".



فعاليات الاحتفال بالعيد أربعة أيام تتخللها فعاليات وطنية أهمها: أوبريت وطني، وركن الطفل، وألعاب شعبية، والأسر المنتجة، ودكاكين شعبية، عربات الفود ترك، ومسابقات وجوائز، إضافة إلى الديوانية التراثية.



وتتضمن الفعاليات زيارات يومية لمتحف شقراء، ومكتبة الجهيمان، الواقعين في سوق حليوة التراثي.



يذكر أن "تطوير شقراء" جمعية مستقلة يرأس مجلس إدارتها الشيخ حمد بن عبدالعزيز الجميح، ونائبه المستشار بالديوان الملكي الشيخ عبدالله بن سليمان المنيع.



وتهدف الجمعية إلى تطوير وتنمية محافظة شقراء، ودعم التنمية الاجتماعية والبشرية في المحافظة، وتلمّس الاحتياجات والمتطلبات من خدمات ومشروعات تنموية ورفعها للجهات المعنية.



وكذلك دعم احتياجات شقراء ماديًّا ومعنويًّا، إضافة إلى تمثيل أهالي المحافظة في المناسبات العامة والتواصل مع الجهات المختصة لما فيه مصلحة مدينة شقراء، وتشجيع وتكريم البارزين والمميزين في خدمتها.


أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org