"تعليم جدة" تُنهي استعداداتها لاستقبال أكثر من 700 ألف طالب.. الأحد

تزامنًا مع إقرار البدء في تنفيذ 71 مشروعًا تعليميًّا جديدًا بالمحافظة
"تعليم جدة" تُنهي استعداداتها لاستقبال أكثر من 700 ألف طالب.. الأحد

‏‎تستقبل مدارس جدة بعد غد الأحد أكثر من 700 ألف طالب وطالبة في مختلف المراحل الدراسية بعد عودتهم من الإجازة الصيفية؛ ليستكملوا رحلتهم التعليمية للعام الدراسي الجديد مع معلميهم ومعلماتهم بعد أن أنهت الإدارة العامة للتعليم بجدة استعداداتها كافة لعودتهم لمدارسهم بعد تهيئتها خلال الفترة الصيفية، إلى جانب تنفيذ وتجهيز المشاريع التعليمية الجديدة التي تم إنجازها خلال الفترة القريبة الماضية.

وفي التفاصيل، رحَّب المدير العام للتعليم بمحافظة جدة، الدكتور نايف الزارع، بأبنائه وبناته الطلاب والطالبات الذين سيستهلون عامهم الدراسي الجديد بطموحات وهمم عالية، مرحبًا في الوقت ذاته بالمعلمين والمعلمات، وموضحًا أن المدارس كافة على أُهبة الاستعداد والجاهزية لاستقبال الطلاب والطالبات مع أول يوم دراسي؛ ليكملوا مسيرتهم التعليمية في بيئة تعليمية مناسبة. مضيفًا بأن تعليم جدة حظي بمشاريع تعليمية جديدة ضمن الاهتمام والدعم السخي من القيادة الرشيدة -أعزها الله- الموجَّهَيْن للتعليم، وتمثلان في إقرار والبدء في 71 مشروعًا تعليميًّا، دشن مشاريع المرحلة الأولى منها أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة مؤخرًا، بحضور وزير التعليم، وشملت 35 مشروعًا، منها 25 مشروعًا تضم 272 فصلاً دراسيًّا في أفنية عدد من المدارس بالأحياء التي تشهد كثافة سكانية مرتفعة مستوعبة أكثر من 8160 طالبًا وطالبة، إضافة إلى تنفيذ 10 مشاريع بالبناء الحديث، تشمل 282 فصلاً دراسيًّا بطاقة استيعابية تصل إلى 8460 طالبًا وطالبة؛ إذ ستتم الاستفادة منها جميعًا مع بداية العام الدراسي الجديد.

وأشار "الزارع" إلى أن جميع الإدارات المعنية بالاستعداد للعام الدراسي الجديد عملت منذ وقت مبكر لإنجاز المهام المناطة بها وفق خطط الاستعداد المعتمدة لضمان انطلاقة موفقة للعام الدراسي -بمشيئة الله- منذ الحصة الدراسية الأولى.

وأضاف بأن خطة الزيارات الميدانية مع بداية انطلاق العام الدراسي ستكون شاملة، من خلال المتابعة الميدانية لقيادات التعليم من مساعدي مدير التعليم ومديري ومديرات الإدارات ومكاتب التعليم والمشرفين التربويين والمشرفات؛ لاستقبال الطلاب والطالبات في المدارس كافة، وتقديم الدعم لزملائهم مديري ومديرات المدارس والطاقم التعليمي والإداري، وتذليل الصعوبات إن وُجدت.. مُثمِّنًّا الجهود التي يبذلها المعلمون والمعلمات ومديرو ومديرات المدارس والطاقم الإداري في مدارسهم.‎

وعلى صعيد متصل، أكملت إدارة المباني، بالتنسيق مع شركة "تطوير"، أعمال صيانة عدد من المدارس، وتخصيص 21 فريق عمل للصيانة، و30 فريق عمل فني لصيانة المكيفات، واستكمال تركيب المكيفات الجديدة، وكذلك أكملت إدارة التجهيزات المدرسية وإدارة المستودعات متابعة وصول وترحيل الكتب الدراسية لجميع المراحل الدراسية وفق الخطة الزمنية المحددة لضمان استلام جميع الطلاب والطالبات الكتب من أول يوم دراسي، فيما عملت إدارة شؤون المعلمين على إنجاز حركة النقل الداخلي لشاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية، وتسديد الاحتياج في جميع المدارس منذ وقت مبكر.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org