#الزعيم_العربي_الأكثر_تأثيرًا.. "ليس مجرد لقب".. السعوديون يحتفون بصدارة ولي العهد في الاستفتاء

احتل قلوب الشباب العربي والسعودي فنال أصواتهم وصدارة الترتيب
 ولي العهد الأمير محمد بن سلمان
ولي العهد الأمير محمد بن سلمان

"إنه شخص مليء بالحيوية، ويتمتع بنشاط غير مسبوق، ولديه معرفة تامة بكيفية تحقيق أهدافه التي سيعبر بها بالمملكة لمصاف أكثر الدول تقدمًا".. هكذا تحدث الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، الأمير محمد بن سلمان. ولِمَ لا وهو من تمكّن بحنكته الدبلوماسية من إعادة 10 من الأسرى من 5 دول بعد نجاح وساطة السعودية بين روسيا وأوكرانيا.

كما تمكن من خلال رؤية المملكة 2030، التي صممها وهندسها، من تغيير وجه الحياة في المملكة 180 درجة، وإحداث طفرة سياسية، واقتصادية، واجتماعية، ورياضية، وترفيهية غير مسبوقة في البلاد.

كل هذه العوامل وأكثر مكّنت ولي العهد من احتلال قلوب الشباب العربي عامة، والسعودي خاصة، واكتساب شعبية عريضة.. فهم يتلمسون فيه الأمل، ويرون فيه واحدًا منهم، شابًّا مثلهم، قريبًا منهم، يستمع إلى آرائهم وتعليقاتهم، ويعمل على تحقيق آمالهم وطموحهم، وهو ما ترجمه اعتلاؤه صدارة الاستفتاء "القائد العربي الأكثر تأثيرًا عام 2022"، الذي أجرته قناة RT الناطقة بالعربية، وذلك للعام الثاني على التوالي.

وحاز ولي العهد ثقة نحو 8 ملايين مواطن عربي من أصل 11 مليونًا تقريبًا، شاركوا في الاستفتاء الذي بدأ في 15 ديسمبر الماضي، وانتهى عند الساعة الـ24 من التاسع من يناير الحالي.

احتفاء على "تويتر"

واحتفى المغردون بفوز ولي العهد بالاستفتاء المؤثر، الذي لم يكن مستغربًا نظرًا لحجم الإنجازات التي حققها الأمير الشاب.

وكتب الدكتور عائض القرني معلقًا: "الحمد لله الذي أعزنا بقيادة حكيمة. نعم محمد بن سلمان الأكثر تأثيرًا، والأعلى شعبية، والأعلى همة؛ لأنه ابن سلمان، وحفيد الملك المؤسس، وقائد التغيير، وعراب الرؤية، وصانع النهضة الحديثة في السعودية العظمى. مزيدًا من النجاح أبا سلمان. المجد يناديك، والشعب السعودي يحييك".

فيما كتب فهد ديباجي واصفًا قدرات ولي العهد في كلمات: "محمد بن سلمان الأكثر تأثيرًا، والأكثر حبًّا، والأكثر قدرة على البناء والتنمية والتطوير والتحديث والتحسين".

ورأى عناد العتيبي في الاستفتاء انعكاسًا لشعبية ولي العهد، وذلك بقوله: "ليس مجرد لقب بل استفتاء حقيقي على شعبية شخصية لقائد حقيقي، افتقدته المنطقة لعقود طويلة حتى بات مطلبًا لكل الشعوب التي تنشد التنمية والإصلاح والتقدم والتطور ومكافحة الفساد".

وأضاف عبدالعزيز بغلف قائلاً: "ومن لها غير سيدي ولي العهد -حفظه الله-. حتى شعوب العالم تتمنى وتتغنى باسمه وفعله. ضعوه بين أعينكم، وادعوا لمقامه الكريم بالعون والتوفيق والسداد".

ولم يستغرب سلمان بن حثلين صدارة ولي العهد المستحقة، وقائل: "شخص عظيم كـ(محمد بن سلمان) استطاع أن يلهم العالم العربي أجمع، ويربطه تارة بالغرب وتارة بالشرق في عام واحد، حتى صار القاصي والداني يتمنى قائدًا مثله.. كيف له إلا يكون الأكثر تأثيرًا! الصدارة حق مكتسب لا عطاء منتظر".

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org