وزير الشؤون الإسلامية يستقبل رئيس جمعية أهل الحديث بجمهورية بنجلاديش

"فاروق": المملكة بقيادتها تقوم بدور محوري في قيادة الأمة وتصدير الخير للعالم
عبداللطيف آل الشيخ يستقبل رئيس جمعية أهل الحديث
عبداللطيف آل الشيخ يستقبل رئيس جمعية أهل الحديث

استقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بمكتبه بمحافظة جدة، اليوم الخميس، رئيس جمعية "أهل الحديث" بجمهورية بنغلاديش الأستاذ الدكتور عبدالله فاروق والوفد المرافق له، الذين يزورون المملكة حاليًا.

وفي بداية اللقاء، رحّب الوزير برئيس وأعضاء جمعية أهل الحديث، منوهًا بعمق ومتانة الروابط الأخوية بين البلدين اللذيْن تربطهما روابط قائمة على العقيدة والأخوة والتفاهم والتعاون في مختلف المجالات التي تخدم البلدين الشقيقين.

وقال "آل الشيخ": المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين تولي خدمة الإسلام والمسلمين عناية عظيمة، وتبذل في سبيل ذلك الغالي والنفيس، تماشيًا مع مكانتها وبما حباها من مكانة جغرافية حيث تحتضن الحرمين الشريفين مهوى أفئدة المسلمين بالعالم ويتوجه لها مليار ونصف المليار مسلم في صلاتهم.

وأكد أهمية الدور الذي تضطلع به جمعية أهل الحديث في نشر صحيح الإسلام وتعليم الناس أمور دينهم وتوظيف التقنية الحديثة لخدمة المسلمين، راجيًا من الله للقائمين على هذه الجمعية التوفيق لما يخدم المسلمين في بنجلاديش ويقوي علاقتهم ببعضهم وفق تنظيم دقيق وتعاون بنّاء ومثمر وبتنسيق مع الحكومة البنجلاديشية.

من جانبه، نوه "فاروق" بالعلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين والمواقف التاريخية التي قدمتها المملكة للحكومة والشعب البنجلاديشي؛ مؤكدًا أن المملكة هي القلب النابض للأمة الإسلامية وجهودها في خدمة الإسلام مقدرة من المسلمين بالعالم.

وقال: المملكة بقيادتها الرشيدة تقوم بدور محوري في قيادة الأمة وتصدير الخير للعالم، وننوه بالتطور الذي تشهده المملكة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين الذي يعمل بوتيرة دقيقة لبناء دولة قوية لها حضورها العالمي.

وأشاد "فاروق" بالخدمات المقدمة الحجاج والمعتمرين والزوار، وتيسير كل السبل كي يؤدي المسلمون شعائرهم بكل يسير وطمأنينة وفق تنظيم دقيق ومشاريع متطورة ساهمت في تسهيل أداء الشعائر.

واستعرض، خلال اللقاء، نشاط وأعمال وبرامج الجمعية وخدماتها التي تقدّمها للمنتمين لها والذين يبلغ عددهم أكثر من 40 مليون شخص في مختلف مدن وأقاليم بنجلاديش عبر مسيرتها التي جاوزت الـ84 عامًا.

وفي ختام اللقاء، قدّم رئيس جمعية أهل الحديث في بنجلاديش لـ"آل الشيخ" الدعوة للمشاركة في المؤتمر الذي تنظمه الجمعية.

وحضر اللقاء من الجانب السعودي وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية المكلف الدكتور عواد بن سبتي العنزي، والأمين العام للجنة العليا للاستراتيجيات بالوزارة الدكتور أحمد الفارس، ومن الجانب البنجلاديشي محمد سعيد خوكن مستشار الجمعية ورئيس هيئة بلدية دكا الجنوبية السابق، وأولاد حسين نائب رئيس الجمعية، والدكتور محمد شهيد الله خان المدني أمين عام الجمعية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org