"القصبي" يُقِرّ تأسيس أول جمعية رياضية للاعبي كرة القدم القدامى

تسعى لتقديم الرعاية الاجتماعية والدعم المالي وخدمات الصحة والسكن

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: صدرت موافقة وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد القصبي، على تأسيس أول جمعية رياضية تحت مسمى "جمعية رعاية لاعبي كرة القدم القدامى"؛ حيث تنتظر الوزارة تحديد موعد الاجتماع التأسيسي من قِبَل المؤسسين لانتخاب أول مجلس إدارة وبدء ممارسة أعمالها.   
 
وكشَفَ وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية المساعد للتنمية مشوح الحوشان، أن الجمعية تضم في عضويتها: عدداً من لاعبي كرة القدم القدامى، ورؤساء أندية سابقين، وكذلك رجال أعمال لهم علاقة بكُرة القدم من خلال عضويتهم الشرفية للأندية، ووكلاء لاعبين، ومهتمين بالعمل الخيري؛ حيث تهدف الجمعية إلى تقديم الرعاية الاجتماعية والمساعدات المالية للمحتاجين منهم، وكذلك الخدمات الصحية والسكن وغير ذلك من الأمور التي يحتاجونها.
 
وأكد "الحوشان"، أن الأنظمة تتيح لمن يرغب في الانضمام لعضوية الجمعية بعد الاجتماع التأسيسي؛ حيث تأتي هذه الموافقة ضمن استراتيجية وزارة الشؤون الاجتماعية التنموية الجديدة، ومن ضِمْنها التوسع في الترخيص للجمعيات والمؤسسات الخيرية والتعاونية؛ لتكريس الجهود التنموية والمنفعة والأثر في المجتمعات المحلية، والتي تقوم على مبدأ المشاركة الجماعية الإيجابية، مع التركيز على الفئات الاجتماعية التي تحتاج -أكثر من سواها- إلى تطوير قدراتها وزيادة كفاءتها وتحسين أوضاعها.
 
وتشمل هذه الجمعيات كل الاهتمامات والأنشطة والخدمات؛ لتكون مكمّلة ورافداً هاماً للجهود التي تبذلها وزارة الشؤون الاجتماعية ومنظمة للجهود الأهلية التطوعية في كل المجالات؛ حيث بلغ عدد الجمعيات المسجّلة بوزارة الشؤون الاجتماعية ٦٧٩ جمعية خيرية منتشرة في مختلف مناطق المملكة؛ ومنها جمعيات متخصصة لخدمة فئات معينة.   
 
وشدد "الحوشان" على أن وزارة الشؤون الاجتماعية تدعم وتشجّع وتستقبل وترخّص للأفراد الراغبين في تأسيس مؤسسات وجمعيات ذات طابع خيري أو تعاوني؛ لما في ذلك من تحقيق لرؤيتها في تنمية المجتمع.

اعلان
"القصبي" يُقِرّ تأسيس أول جمعية رياضية للاعبي كرة القدم القدامى
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: صدرت موافقة وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد القصبي، على تأسيس أول جمعية رياضية تحت مسمى "جمعية رعاية لاعبي كرة القدم القدامى"؛ حيث تنتظر الوزارة تحديد موعد الاجتماع التأسيسي من قِبَل المؤسسين لانتخاب أول مجلس إدارة وبدء ممارسة أعمالها.   
 
وكشَفَ وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية المساعد للتنمية مشوح الحوشان، أن الجمعية تضم في عضويتها: عدداً من لاعبي كرة القدم القدامى، ورؤساء أندية سابقين، وكذلك رجال أعمال لهم علاقة بكُرة القدم من خلال عضويتهم الشرفية للأندية، ووكلاء لاعبين، ومهتمين بالعمل الخيري؛ حيث تهدف الجمعية إلى تقديم الرعاية الاجتماعية والمساعدات المالية للمحتاجين منهم، وكذلك الخدمات الصحية والسكن وغير ذلك من الأمور التي يحتاجونها.
 
وأكد "الحوشان"، أن الأنظمة تتيح لمن يرغب في الانضمام لعضوية الجمعية بعد الاجتماع التأسيسي؛ حيث تأتي هذه الموافقة ضمن استراتيجية وزارة الشؤون الاجتماعية التنموية الجديدة، ومن ضِمْنها التوسع في الترخيص للجمعيات والمؤسسات الخيرية والتعاونية؛ لتكريس الجهود التنموية والمنفعة والأثر في المجتمعات المحلية، والتي تقوم على مبدأ المشاركة الجماعية الإيجابية، مع التركيز على الفئات الاجتماعية التي تحتاج -أكثر من سواها- إلى تطوير قدراتها وزيادة كفاءتها وتحسين أوضاعها.
 
وتشمل هذه الجمعيات كل الاهتمامات والأنشطة والخدمات؛ لتكون مكمّلة ورافداً هاماً للجهود التي تبذلها وزارة الشؤون الاجتماعية ومنظمة للجهود الأهلية التطوعية في كل المجالات؛ حيث بلغ عدد الجمعيات المسجّلة بوزارة الشؤون الاجتماعية ٦٧٩ جمعية خيرية منتشرة في مختلف مناطق المملكة؛ ومنها جمعيات متخصصة لخدمة فئات معينة.   
 
وشدد "الحوشان" على أن وزارة الشؤون الاجتماعية تدعم وتشجّع وتستقبل وترخّص للأفراد الراغبين في تأسيس مؤسسات وجمعيات ذات طابع خيري أو تعاوني؛ لما في ذلك من تحقيق لرؤيتها في تنمية المجتمع.
31 يوليو 2015 - 15 شوّال 1436
06:39 PM

"القصبي" يُقِرّ تأسيس أول جمعية رياضية للاعبي كرة القدم القدامى

تسعى لتقديم الرعاية الاجتماعية والدعم المالي وخدمات الصحة والسكن

A A A
0
5,998

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: صدرت موافقة وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد القصبي، على تأسيس أول جمعية رياضية تحت مسمى "جمعية رعاية لاعبي كرة القدم القدامى"؛ حيث تنتظر الوزارة تحديد موعد الاجتماع التأسيسي من قِبَل المؤسسين لانتخاب أول مجلس إدارة وبدء ممارسة أعمالها.   
 
وكشَفَ وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية المساعد للتنمية مشوح الحوشان، أن الجمعية تضم في عضويتها: عدداً من لاعبي كرة القدم القدامى، ورؤساء أندية سابقين، وكذلك رجال أعمال لهم علاقة بكُرة القدم من خلال عضويتهم الشرفية للأندية، ووكلاء لاعبين، ومهتمين بالعمل الخيري؛ حيث تهدف الجمعية إلى تقديم الرعاية الاجتماعية والمساعدات المالية للمحتاجين منهم، وكذلك الخدمات الصحية والسكن وغير ذلك من الأمور التي يحتاجونها.
 
وأكد "الحوشان"، أن الأنظمة تتيح لمن يرغب في الانضمام لعضوية الجمعية بعد الاجتماع التأسيسي؛ حيث تأتي هذه الموافقة ضمن استراتيجية وزارة الشؤون الاجتماعية التنموية الجديدة، ومن ضِمْنها التوسع في الترخيص للجمعيات والمؤسسات الخيرية والتعاونية؛ لتكريس الجهود التنموية والمنفعة والأثر في المجتمعات المحلية، والتي تقوم على مبدأ المشاركة الجماعية الإيجابية، مع التركيز على الفئات الاجتماعية التي تحتاج -أكثر من سواها- إلى تطوير قدراتها وزيادة كفاءتها وتحسين أوضاعها.
 
وتشمل هذه الجمعيات كل الاهتمامات والأنشطة والخدمات؛ لتكون مكمّلة ورافداً هاماً للجهود التي تبذلها وزارة الشؤون الاجتماعية ومنظمة للجهود الأهلية التطوعية في كل المجالات؛ حيث بلغ عدد الجمعيات المسجّلة بوزارة الشؤون الاجتماعية ٦٧٩ جمعية خيرية منتشرة في مختلف مناطق المملكة؛ ومنها جمعيات متخصصة لخدمة فئات معينة.   
 
وشدد "الحوشان" على أن وزارة الشؤون الاجتماعية تدعم وتشجّع وتستقبل وترخّص للأفراد الراغبين في تأسيس مؤسسات وجمعيات ذات طابع خيري أو تعاوني؛ لما في ذلك من تحقيق لرؤيتها في تنمية المجتمع.