الهلال والشباب بالعلامة الكاملة.. والفيصلي استعاد أنفاسه

حصاد الجولة الثانية لدوري أبطال آسيا منطقة الغرب
الهلال والشباب بالعلامة الكاملة.. والفيصلي استعاد أنفاسه
كأس دوري أبطال آسيا

سلط موقع الاتحاد الآسيوي الضوء على مباريات الجولة الثانية من دور المجموعات من دوري أبطال آسيا لمنطقة الغرب لكرة القدم، التي أقيمت يومي الأحد والاثنين، حيث أقيمت 10 مباريات شهدت منافسة وإثارة .

وتواصلت الإثارة والندية خلال مباريات هذه الجولة، مع تأكيد جميع الأندية المشاركة قدرتها على المنافسة من أجل بلوغ الأدوار الإقصائية.

أرقام الجولة

شهدت الجولة الثانية تسجيل 23 هدفاً في عشر مباريات، وذلك بمعدل 2.3 أهداف في المباراة الواحدة، حيث تراجع عدد الأهداف المسجلة في هذه الجولة عن الجولة الماضية التي شهدت تسجيل 27 هدفاً.

ومن جديد كانت المجموعتان الأولى والثانية الأكثر تهديفاً، بعدما سجل 6 أهداف في كل منهما، خلال مباريات الجولة الثانية.

ولا زالت المجموعة الأولى الأعلى من ناحية عدد الأهداف بمجموع 14 هدفاً في أربع مباريات، مقابل 12 هدفاً في المجموعة الثانية و9 في كل من المجموعتين الرابعة والخامسة.

ولم تنته أي مباراة خلال الجولة الثانية دون تسجيل أهداف، علماً بأن أندية الهلال والشباب وناساف وباختاكور والدحيل والغرافة نجحت في المحافظة على نظافة شباكها في هذه الجولة.

الشباب ينتفض بثلاثية

للجولة الثانية على التوالي كان نادي الشباب السعودي صاحب الانتصار الأكبر بعدما تغلب على الجزيرة بنتيجة 3-0، ليرفع رصيده إلى 6 نقاط كاملة من مباراتين.

وبعد أن تغلب الشباب على مومباي سيتي الهندي بنتيجة 3-0 في الجولة الأولى، فإن الفريق صاحب القوة الهجومية الأكبر بمجموع 6 أهداف.

وعلى الصعيد الدفاعي، فإن فريقي الشباب والغرافة الوحيدين الذين لم تتلق شباكهما أي هدف في أول مباراتين، في حين تلقت شباك الهلال وفولاد وناساف هدفاً واحداً لكل منها.

العلامة الكاملة للهلال والشباب

مع نهاية الجولة الثانية كان الهلال والشباب السعوديان، الفريقين الوحيدين اللذين نجحا في الحصول على العلامة الكاملة من ست نقاط.

في المقابل نجحت أندية الغرافة القطري في المجموعة الثالثة وناساف الأوزبكي والفيصلي السعودي بالمجموعة الرابعة في الحصول على 4 نقاط من فوز وتعادل.

وكان الاستقلال الطاجيكي بالمجموعة الأولى والجزيرة الإماراتي في المجموعة الثانية، الفريقين الوحيدين اللذين لم ينجحا في الحصول على أي نقطة حتى الآن.

كما أن آهال التركماني والسد القطري والوحدات الأردني لم يحققوا أي انتصار لغاية الآن، مكتفين بنقطة واحدة من تعادل وخسارة في أول مباراتين.

الهدافون

مع انتهاء الجولة الثانية تساوى 7 لاعبين في صدارة ترتيب الهدافين برصيد هدفين لكل منهم.

ويبرز في هذه القائمة ثلاثة لاعبين من نادي الشباب وهم ايفر بانيغا الذي سجل هدفين في المباراة الأولى، وكارلوس جونيور الذي سجل هدفين في المباراة الثانية، وتركي العمار الذي سجل هدفاً في كل مباراة حتى الآن.

كما سجل هدفين يوهان بولي لاعب الريان القطري وهشام فايق لاعب الفيصلي السعودي وشهريار موغانلو لاعب سيباهان الإيراني وماركو ستانوجيفيتش لاعب ناساف الأوزبكي.

منافسة قوية

كما كان الحال في الجولة الأولى، فقد شهدت الجولة الثانية تسجيل مجموعة من النتائج التي تستحق الوقوف عندها.

ومن أبرز هذه النتائج فوز مومباي سيتي الهندي على القوة الجوية العراقي 2-1، ليحقق أول انتصار لأندية الهند في تاريخ البطولة.

كما تمكن باختاكور الأوزبكي من تعويض خسارة الجولة الأولى، ليعيد إحياء آماله من خلال الفوز على التعاون السعودي المضيف 1-0 في بريدة ضمن المجموعة الرابعة.

المجموعة الخامسة أكدت بالجولة الثانية أنها ستكون مجموعة الإثارة والغموض من جديد، حيث تمكن الفيصلي السعودي من الفوز على السد القطري بطل عام 2011 بنتيجة 2-1، في حين فاز ناساف الأوزبكي على الوحدات الأردني 2-0.

الأميز

إذا نظرنا إلى إحصائيات النجوم خلال الجولة الثانية، فقد برز كارلوس جونيور لاعب نادي الشباب، الذي سجل هدفين ومرر 29 تمريرة ناجحة، وسدد 9 محاولات على المرمى، حيث حصل على 8.9 نقاط.

وجاء خلفه ماركو ستانكوجيفيتش لاعب ناساف الذي سجل هدفين ومرر 117 تمريرة ناجحة، ثم محمد كانو لاعب وسط الهلال الذي سجل هدفاً ومرر 184 تمريرة ناجحة وسدد 3 محاولات.

وتألق في هذه الجولة أيضاً عبدالله الحمدان لاعب الهلال الذي سجل هدفاً وصنع آخر ومرر 69 تمريرة وسدد 3 محاولات على مرمى الخصم.

وبرز كذلك هشام فايق لاعب الفيصلي السعودي، الذي سجل هدفاً وصنع آخر ومرر 162 تمريرة، ويليه بيرنارد لاعب الشارقة الذي سجل هدفاً وصنع آخر ومرر 30 تمريرة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.