الأمم المتحدة تحذر من ارتفاع محتمل في الاتجار بالبشر بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا

دعت الحكومات إلى تحسين التعاون لحماية الأطفال
الأمم المتحدة تحذر من ارتفاع محتمل في الاتجار بالبشر بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا

نازحة أوكرانية تحتضن طفلتها

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، اليوم (السبت)، من أن ما يقرب من 1.5 مليون طفل فروا من أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي الشهر الماضي، وأنهم قد يتعرضون للاتجار بالبشر.

ودعت المنظمة الحكومات إلى تحسين التعاون عبر الحدود وتبادل المعرفة بين سلطات مراقبة الحدود، وإنفاذ القانون وحماية الأطفال، وتنفيذ إجراءات تتبع الأسر ولم شمل الأطفال المحرومين من رعاية الوالدين.

من جانبه، قال المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا وآسيا الوسطى، أفشان خان، في بيان: "تؤدي الحرب في أوكرانيا إلى نزوح جماعي وتدفقات لاجئين، وهي ظروف يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع كبير في الاتجار بالبشر وأزمة حادة في حماية الأطفال".

وأضاف "خان": "إن الأطفال النازحين معرضون بشدة للانفصال عن عائلاتهم والاستغلال والاتجار، ويجب على حكومات المناطق المجاورة تكثيف الإجراءات للحفاظ على سلامتهم"، وفقاً لـ"فرانس 247".

أخبار قد تعجبك

No stories found.