قيدوا ابنته وسرقوا المجوهرات.. شاهد صاحب متجر يلقن لصوصًا "درس حياتهم"

قيدوا ابنته وسرقوا المجوهرات.. شاهد صاحب متجر يلقن لصوصًا "درس حياتهم"

ظن لصوص سطوا على متجر مجوهرات أن عملية السرقة قد تمت بسلام، عندما خرجوا منه دون أن يمسهم شيء، لكن الصورة انقلبت رأسًا على عقب خلال لحظات.

وفتح صاحب متجر مجوهرات في إيطاليا النار على عصابة من اللصوص اقتحمت متجره، مما أدى إلى مقتل اثنين منهم.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، لم يهدد اللصوص رزق صاحب متجر المجوهرات، بل هددوا حياته وحياة ابنته التي قيّدوها أثناء عملية السرقة.

وقالت الصحيفة، أطلق ماريو روغيرو (67 عامًا) الرصاص على لصين وأرداهما قتيلين في مساء 28 أبريل الماضي في مدينة جرينزان كافور بمقاطعة كونية شمال غربي إيطاليا، في حادثة وثقتها الكاميرات.

وبدأت القصة عندما هاجم 3 لصوص مسلحين بسكين ومسدس تبين لاحقًا أنهما مزيفان المتجر.

وهدد اللصوص الرجل المسن وابنته بالقتل وقيدوا يدي ابنته التي كانت موجودة في المحل، حسب "سكاي نيوز عربية".

وبعدما غادر اللصوص المتجر وظنوا أن الأمر انتهى، لكن روغيرو لاحقهم وركض خلفهم بمسدس كان في حقيبته، وأطلق 5 طلقات عليهم، مما أدى إلى مقتل اثنين منهم، فيما أصيب الثالث بجروح.

ووجهت السلطات القضائية إلى صاحب المتجر تهمة الإفراط في استخدام القوة دفاعًا عن النفس، وقال إنه "آسف لما حدث، لكن الوضع كان يقوم على: إما هم وإما أنا".

وكان المتجر تعرض لعملية سطو مسلح في عام 2015، وحينها قيده لصان بالأربطة البلاستيكية وضربوه بعنف.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org