معلومات استخبارية تكشف جرائم الحوثيين المروعة في اليمن

يستخدمون الأحياء لتخزين وإطلاق الصواريخ

كشفت معلومات استخبارية بشاعة جرائم الحوثيين ضد المدنيين في اليمن واستغلالهم مواقع مأهولة بالسكان داخل صنعاء وأحيائها، وكذلك المواقع الأخرى الواقعة تحت سيطرتها؛ لتخزين وتصنيع الأسلحة بالإمدادات الإيرانية، في واحدة من أبشع صور الإرهاب الحوثي، واتخاذه من المدنيين المغلوب على أمرهم دروعاً بشرية يخفي تحتها الأسلحة التي تستهدف المحيط الإقليمي لليمن.

وتأتي هذه المعلومات الاستخبارية لتؤكد أن الجرائم الحوثية ضد الإنسانية متواصلة، ولا تتوانى المليشيات عن تنفيذ أية عمليات إرهابية أو استغلال المدنيين لتنفيذ عملياتها، حيث إن المليشيات بتلك الأفعال تعرض حياة المدنيين لمخاطر متعددة بشكل متعمد.


ووفقاً للمعلومات الاستخبارية؛ فإن الحوثيين يطلقون الصواريخ من منصات تحت منازل السكان المدنيين وأعلاها، وكذلك من فوق المنشآت الحكومية التي تحتلها المليشيات مما يعرض المنشآت المدنية لمخاطر جسيمة.

يشار إلى أن المليشيات الحوثية لا تمتثل للقانون الدولي الإنساني، وتمارس جرائم تتعارض مع كل بنود القانون الدولي الإنساني في اليمن وفي الإقليم، ولكن كثيراً من المنظمات الدولية تلتزم الصمت التام عن تلك الجرائم.


اعلان
معلومات استخبارية تكشف جرائم الحوثيين المروعة في اليمن
سبق

كشفت معلومات استخبارية بشاعة جرائم الحوثيين ضد المدنيين في اليمن واستغلالهم مواقع مأهولة بالسكان داخل صنعاء وأحيائها، وكذلك المواقع الأخرى الواقعة تحت سيطرتها؛ لتخزين وتصنيع الأسلحة بالإمدادات الإيرانية، في واحدة من أبشع صور الإرهاب الحوثي، واتخاذه من المدنيين المغلوب على أمرهم دروعاً بشرية يخفي تحتها الأسلحة التي تستهدف المحيط الإقليمي لليمن.

وتأتي هذه المعلومات الاستخبارية لتؤكد أن الجرائم الحوثية ضد الإنسانية متواصلة، ولا تتوانى المليشيات عن تنفيذ أية عمليات إرهابية أو استغلال المدنيين لتنفيذ عملياتها، حيث إن المليشيات بتلك الأفعال تعرض حياة المدنيين لمخاطر متعددة بشكل متعمد.


ووفقاً للمعلومات الاستخبارية؛ فإن الحوثيين يطلقون الصواريخ من منصات تحت منازل السكان المدنيين وأعلاها، وكذلك من فوق المنشآت الحكومية التي تحتلها المليشيات مما يعرض المنشآت المدنية لمخاطر جسيمة.

يشار إلى أن المليشيات الحوثية لا تمتثل للقانون الدولي الإنساني، وتمارس جرائم تتعارض مع كل بنود القانون الدولي الإنساني في اليمن وفي الإقليم، ولكن كثيراً من المنظمات الدولية تلتزم الصمت التام عن تلك الجرائم.


12 يوليو 2019 - 9 ذو القعدة 1440
08:55 PM

معلومات استخبارية تكشف جرائم الحوثيين المروعة في اليمن

يستخدمون الأحياء لتخزين وإطلاق الصواريخ

A A A
4
4,759

كشفت معلومات استخبارية بشاعة جرائم الحوثيين ضد المدنيين في اليمن واستغلالهم مواقع مأهولة بالسكان داخل صنعاء وأحيائها، وكذلك المواقع الأخرى الواقعة تحت سيطرتها؛ لتخزين وتصنيع الأسلحة بالإمدادات الإيرانية، في واحدة من أبشع صور الإرهاب الحوثي، واتخاذه من المدنيين المغلوب على أمرهم دروعاً بشرية يخفي تحتها الأسلحة التي تستهدف المحيط الإقليمي لليمن.

وتأتي هذه المعلومات الاستخبارية لتؤكد أن الجرائم الحوثية ضد الإنسانية متواصلة، ولا تتوانى المليشيات عن تنفيذ أية عمليات إرهابية أو استغلال المدنيين لتنفيذ عملياتها، حيث إن المليشيات بتلك الأفعال تعرض حياة المدنيين لمخاطر متعددة بشكل متعمد.


ووفقاً للمعلومات الاستخبارية؛ فإن الحوثيين يطلقون الصواريخ من منصات تحت منازل السكان المدنيين وأعلاها، وكذلك من فوق المنشآت الحكومية التي تحتلها المليشيات مما يعرض المنشآت المدنية لمخاطر جسيمة.

يشار إلى أن المليشيات الحوثية لا تمتثل للقانون الدولي الإنساني، وتمارس جرائم تتعارض مع كل بنود القانون الدولي الإنساني في اليمن وفي الإقليم، ولكن كثيراً من المنظمات الدولية تلتزم الصمت التام عن تلك الجرائم.