في انتظار رد دول المجلس.. الكويت تدعو أمير قطر لحضور القمة الخليجية

وجهت الدعوات ..ومصدر دبلوماسي: القمة تعقد الأسبوع المقبل إذا وافق الجميع

تسلم امير قطر تميم بن حمد آل ثاني ، اليوم الخميس، رسالة خطية من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، تتضمن دعوته للمشاركة في القمة الخليجية المقرر انعقادها في الكويت 5 و6 (ديسمبر) المقبل.

ويعد هذا أول إعلان رسمي عن بدء الكويت توجيه الدعوات للقمة الخليجية في موعدها المرتقب، وفي مكانها المقرر (الكويت).

ووفق فرانس برس قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن الشيخ تميم تسلم رسالة خطية من أمير دولة الكويت “تتضمن دعوته للمشاركة في الدورة 38 للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، المقرر انعقادها في مدينة الكويت خلال الفترة من 5 إلى 6 ديسمبر المقبل”.

وسلم الرسالة حفيظ محمد العجمي سفير دولة الكويت لدى الدوحة خلال استقبال أمير قطر له بمكتبه بقصر البحر اليوم.

وكان دبلوماسي كويتي قد قال أمس إن بلاده وجهت دعوات لدول الخليج لحضور القمة الخليجية بالكويت في 5 و6 المقبل، وتنتظر ردودهم خلال اليومين القادمين”.

وأشار إلى أن القمة ستنطلق في موعدها المحدد “حال موافقة جميع الدول الأعضاء بمجلس التعاون”.

وأمس نقلت صحيفة “الرأي” الكويتية عن مصادر دبلوماسية مطلعة، القول إن القمة الخليجية ستعقد 5 و6 ديسمبر المقبل في الكويت.

وأضافت المصادر، التي لم تسمها الصحيفة، أن القمة ستعقد “كاملة النصاب”، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

ويقوم أمير الكويت بوساطة لحل الأزمة الخليجية، عقب قيام كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في 5 (يونيو) الماضي بقطع علاقاتها مع الدوحة بسبب دعمها للإرهاب.

اعلان
في انتظار رد دول المجلس.. الكويت تدعو أمير قطر لحضور القمة الخليجية
سبق

تسلم امير قطر تميم بن حمد آل ثاني ، اليوم الخميس، رسالة خطية من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، تتضمن دعوته للمشاركة في القمة الخليجية المقرر انعقادها في الكويت 5 و6 (ديسمبر) المقبل.

ويعد هذا أول إعلان رسمي عن بدء الكويت توجيه الدعوات للقمة الخليجية في موعدها المرتقب، وفي مكانها المقرر (الكويت).

ووفق فرانس برس قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن الشيخ تميم تسلم رسالة خطية من أمير دولة الكويت “تتضمن دعوته للمشاركة في الدورة 38 للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، المقرر انعقادها في مدينة الكويت خلال الفترة من 5 إلى 6 ديسمبر المقبل”.

وسلم الرسالة حفيظ محمد العجمي سفير دولة الكويت لدى الدوحة خلال استقبال أمير قطر له بمكتبه بقصر البحر اليوم.

وكان دبلوماسي كويتي قد قال أمس إن بلاده وجهت دعوات لدول الخليج لحضور القمة الخليجية بالكويت في 5 و6 المقبل، وتنتظر ردودهم خلال اليومين القادمين”.

وأشار إلى أن القمة ستنطلق في موعدها المحدد “حال موافقة جميع الدول الأعضاء بمجلس التعاون”.

وأمس نقلت صحيفة “الرأي” الكويتية عن مصادر دبلوماسية مطلعة، القول إن القمة الخليجية ستعقد 5 و6 ديسمبر المقبل في الكويت.

وأضافت المصادر، التي لم تسمها الصحيفة، أن القمة ستعقد “كاملة النصاب”، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

ويقوم أمير الكويت بوساطة لحل الأزمة الخليجية، عقب قيام كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في 5 (يونيو) الماضي بقطع علاقاتها مع الدوحة بسبب دعمها للإرهاب.

30 نوفمبر 2017 - 12 ربيع الأول 1439
02:12 PM

في انتظار رد دول المجلس.. الكويت تدعو أمير قطر لحضور القمة الخليجية

وجهت الدعوات ..ومصدر دبلوماسي: القمة تعقد الأسبوع المقبل إذا وافق الجميع

A A A
25
58,499

تسلم امير قطر تميم بن حمد آل ثاني ، اليوم الخميس، رسالة خطية من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، تتضمن دعوته للمشاركة في القمة الخليجية المقرر انعقادها في الكويت 5 و6 (ديسمبر) المقبل.

ويعد هذا أول إعلان رسمي عن بدء الكويت توجيه الدعوات للقمة الخليجية في موعدها المرتقب، وفي مكانها المقرر (الكويت).

ووفق فرانس برس قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن الشيخ تميم تسلم رسالة خطية من أمير دولة الكويت “تتضمن دعوته للمشاركة في الدورة 38 للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، المقرر انعقادها في مدينة الكويت خلال الفترة من 5 إلى 6 ديسمبر المقبل”.

وسلم الرسالة حفيظ محمد العجمي سفير دولة الكويت لدى الدوحة خلال استقبال أمير قطر له بمكتبه بقصر البحر اليوم.

وكان دبلوماسي كويتي قد قال أمس إن بلاده وجهت دعوات لدول الخليج لحضور القمة الخليجية بالكويت في 5 و6 المقبل، وتنتظر ردودهم خلال اليومين القادمين”.

وأشار إلى أن القمة ستنطلق في موعدها المحدد “حال موافقة جميع الدول الأعضاء بمجلس التعاون”.

وأمس نقلت صحيفة “الرأي” الكويتية عن مصادر دبلوماسية مطلعة، القول إن القمة الخليجية ستعقد 5 و6 ديسمبر المقبل في الكويت.

وأضافت المصادر، التي لم تسمها الصحيفة، أن القمة ستعقد “كاملة النصاب”، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

ويقوم أمير الكويت بوساطة لحل الأزمة الخليجية، عقب قيام كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في 5 (يونيو) الماضي بقطع علاقاتها مع الدوحة بسبب دعمها للإرهاب.