تنسيق بين "الهيئة والأمن".. ضبط 1800 لتر خمور بأبها والخميس

بعد ورشة برعاية أمير المنطقة نوقشت فيها خطة مواجهة المخدرات

أسفر التعاون والتنسيق الأمني بين فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة عسير والجهات الأمنية بالمنطقة عن ضبط عدة مصانع للخمور بأماكن جبلية متفرقة في مدينة أبها وخميس مشيط وضبط قرابة ١٨٠٠ لتر.

وسُلّم الموقع للجهات الأمنية حيث تم إكمال اللازم حيال إتلاف الكمية بالموقع.

وتأتي هذه الجولات التمشيطية لمواقع الخمور بعد ورشة العمل التي نُفذت برعاية أمير منطقة عسير، الأمير فيصل بن خالد، وبحضور نائب أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز، والتي أقيمت بجامعة الملك خالد، ونوقشت فيها الخطة التنفيذية لمواجهة المخدرات بمنطقة عسير. والتي حضرها أكثر من 23 جهة حكومية، من ضمنها هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

اعلان
تنسيق بين "الهيئة والأمن".. ضبط 1800 لتر خمور بأبها والخميس
سبق

أسفر التعاون والتنسيق الأمني بين فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة عسير والجهات الأمنية بالمنطقة عن ضبط عدة مصانع للخمور بأماكن جبلية متفرقة في مدينة أبها وخميس مشيط وضبط قرابة ١٨٠٠ لتر.

وسُلّم الموقع للجهات الأمنية حيث تم إكمال اللازم حيال إتلاف الكمية بالموقع.

وتأتي هذه الجولات التمشيطية لمواقع الخمور بعد ورشة العمل التي نُفذت برعاية أمير منطقة عسير، الأمير فيصل بن خالد، وبحضور نائب أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز، والتي أقيمت بجامعة الملك خالد، ونوقشت فيها الخطة التنفيذية لمواجهة المخدرات بمنطقة عسير. والتي حضرها أكثر من 23 جهة حكومية، من ضمنها هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

12 سبتمبر 2018 - 2 محرّم 1440
02:40 PM

تنسيق بين "الهيئة والأمن".. ضبط 1800 لتر خمور بأبها والخميس

بعد ورشة برعاية أمير المنطقة نوقشت فيها خطة مواجهة المخدرات

A A A
4
6,892

أسفر التعاون والتنسيق الأمني بين فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة عسير والجهات الأمنية بالمنطقة عن ضبط عدة مصانع للخمور بأماكن جبلية متفرقة في مدينة أبها وخميس مشيط وضبط قرابة ١٨٠٠ لتر.

وسُلّم الموقع للجهات الأمنية حيث تم إكمال اللازم حيال إتلاف الكمية بالموقع.

وتأتي هذه الجولات التمشيطية لمواقع الخمور بعد ورشة العمل التي نُفذت برعاية أمير منطقة عسير، الأمير فيصل بن خالد، وبحضور نائب أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز، والتي أقيمت بجامعة الملك خالد، ونوقشت فيها الخطة التنفيذية لمواجهة المخدرات بمنطقة عسير. والتي حضرها أكثر من 23 جهة حكومية، من ضمنها هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.