مُشَرّعون أمريكيون يطالبون جوجل بتعديل خوارزميتها التي تضلل نتائج البحث عن هذه القضية

مُشَرّعون أمريكيون يطالبون جوجل بتعديل خوارزميتها التي تضلل نتائج البحث عن هذه القضية

بعث مُشَرّعون أمريكيون برسالة إلى شركة "جوجل" الأمريكية، بضرورة تعديل خوارزميتها التي تضلل نتائج البحث عن قضية حساسة في المجتمع الأمريكي.

وقال عدد من المُشَرّعين الديمقراطيين بقيادة السناتور مارك وارنر والنائبة إليسا لوتكين: إن جوجل تتلاعب في نتائج بحثها حول الإجهاض، بإجبار المستخدمين على الذهاب لمواقع تناهض الإجهاض.

وجاءت هذه النتيجة بناء على دراسة وصلت إلى المُشَرّعين الأمريكيين من مركز مكافحة الكراهية الرقمية الأمريكية، والتي وجدت أن جوجل تُوَجه بنسبة 1 إلى 10 كل من يبحث عن عيادات إجهاض إلى مراكز مكافحة الإجهاض بدلًا منها.

وكتب المُشَرّعون: "توجيه النساء نحو العيادات المزيفة التي تتاجر بالمعلومات الخاطئة، ولا تقدم خدمات صحية شاملة؛ أمر خطير على صحة المرأة، ويُقَوّض سلامة نتائج بحث جوجل".

ووجدت الدراسة أيضًا أن 37% من النتائج على خرائط جوجل لنفس مصطلحات البحث، تقود الناس إلى عيادات مكافحة الإجهاض.

وتُعَد مسألة الحق في الإجهاض أزمةً في المجتمع الأمريكي حاليًا؛ حيث تطالب جهات عديدة بتعديل القانون الذي يحظر الإجهاض، وخرجت مظاهرات عديدة أمام المحكمة العليا تطالب بتعديل القانون.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org