"النعيمي": قطر استقبلت 340 ألف سعودي في 10 شهور.. وهذا ما سيحدث بعد كأس العالم

افتتحنا 42 فندقًا ومدنًا ترفيهية
"النعيمي": قطر استقبلت 340 ألف سعودي في 10 شهور.. وهذا ما سيحدث بعد كأس العالم

أكدت "هيا النعيمي"، رئيس قسم الترويج في هيئة قطر للسياحة أن المملكة العربية السعودية الشقيقة هي إحدى أهم أسواقنا الخارجية، نظرًا للقرب والارتباط الجغرافي.

ولفتت "النعيمي" إلى تصدر أعداد السعوديين القادمين إلى قطر قائمة الزوار من الخارج مع توقع ارتفاع هذه الأعداد إلى مستويات كبيرة قبيل انطلاق المونديال.

وأعربت "النعيمي" عن سعادتها بزيارات من المملكة لدولة قطر كوجهة سياحية مناسبة لجميع أفراد العائلة، وذلك بفضل التوازن الرائع الذي تحققه قطر بين الأصالة والحداثة والقيم الثقافية والتقاليد المشتركة التي تجمع بين البلدين.

وأوضحت "النعيمي" أنه بالنسبة لعدد الزوار الدوليين لدولة قطر في عام 2022، حيث وصل أكثر من مليون زائر حتى أكتوبر من العام الجاري، يتصدرهم الزوار القادمون من المملكة العربية السعودية، حيث بلغت أعدادهم من يناير حتى أكتوبر من العام الجاري 340 ألف زائر، بنسبة تلامس 30%.

منفذ أبو سمرة

وبينت "النعيمي" أن المونديال العالمي والمعالم السياحية والتجارب المثيرة ستلعب دوراً رئيسياً في استمرارية جذب الزوار من المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي والعالم.

وبالنسبة للأشقاء السعوديين تبدأ الإثارة عن طريق الرحلة البرية، حيث يفضل معظهم القدوم إلى قطر بالسيارة عبر منفذ أبو سمرة البري، والتي تستغرق 6 ساعات فقط من الرياض، وسجل إقبالاً متزايداً من المواطنين السعوديين والمقيمين على القدوم إلى دولة قطر عن طريق المنفذ البري.

مشيرة إلى البيانات الصادرة عن قطر للسياحة التى أظهرت أن الزوار القادمين من السعودية يميلون إلى معالم الجذب التي تجمع بين تجارب عديدة في آنٍ واحد، حيث التسوق والطعام والأجواء الثقافية كل في مكان واحد.

وهذا التوازن بالفعل نجده في وجهات قطر السياحية التي تجمع بين الأصالة والحداثة، ولديها شعبية كبيرة لدى الأشقاء من المملكة كسوق واقف والحي الثقافي كتارا ومشيرب قلب الدوحة، وغيرها من الوجهات السياحية الجديدة.

المها ولوسيل

وأشارت "النعيمي" إلى جزيرة جزيرة المها التى لا يعرفها الكثيرون، حيث المطاعم الفاخرة بأعلى مستويات الجودة والرمال البيضاء وأجواء الإثارة في مدينة لوسيل، مع اقتراب افتتاح كأس العالم، فقد افتتحت العديد من الفنادق والمنتجعات السياحية ومعالم الجذب السياحي عالمية المستوى من مراكز التسوق إلى النوادي الشاطئية والمتاحف والمتنزهات الترفيهية التي تلائم جميع الزوار وخاصة الأشقاء السعوديون بالاضافة إلى افتتاح منتجع "شاطئ فويرط للتزلج الشراعي" في شاطئ فويرط، والذي سيكون بمثابة وجهة مثالية تجمع بين المياه الهادئة والرياح المثالية لعشاق الرياضات المائية، مع تدشين ثلاثة شواطئ جديدة، وهي الخليج الغربي ونادي شاطيء "بي تولف" وشاطئ دوحة ساندز، حيث الأنشطة المائية والرياضية وخيارات رائعة في الأطعمة والمشروبات وأيضًا جزيرة قطيفان الشمالية، وتضم فنادق فخمة ونوادٍ شاطئية ومرافق عالمية المستوى وحدائق مميزة كحديقة الألعاب المائية "مريال"، حيث تعد الأكبر في المنطقة من حيث عدد الألعاب المائي، حيث تضم 36 لعبة مائية متنوعة ما بين القطارات السريعة والتزلج في الماء، بالإضافة إلى البرج الأيقوني الأول والفريد من نوعه في العالم بطول يصل 86 مترا.ً

كما تم افتتاح درب لوسيل في قلب مدينة لوسيل، تم تصميمه على غرار شارع الشانزليزيه، لتجتمع فيه الهندسة المعمارية الراقية مع أسلوب الحياة المعاصرة لتتيح للسكان والزوار تجارب فريدة من نوعها للتنزه والتجوال في الممرات المبرّدة والاستمتاع بالخيارات المتنوعة من منافذ التسوق وأماكن تناول الطعام والترفيه.

الضيافة العربية

وقالت "النعيمي" إن هناك شعورًاحقيقيًا بالإثارة في أنحاء البلاد، حيث يستعد المقيمون والشركات على حد سواء لتسليط الضوء على ثقافتنا وهويتنا الأصيلة، وإظهار كنوزنا السياحية للعالم.

ولا شك أنها ستكون بمثابة التجربة الأولى من نوعها للكثير من الزوار الدوليين في دولة قطر بل المنطقة بأكملها. ولذلك نتطلع إلى تقديم تجربة فريدة تظل خالدة في الأذهان من خلال التعرف على أصالة الضيافة العربية وعمق الثقافة والتاريخ للمنطقة بأكملها.

سفن كبرى لإقامة المشجعين

وأضافت "النعيمي" أن زوار قطر من مشجعي كأس العالم أو السياح سيتوفر لهم مجموعة لا حصر لها من خيارات الإقامة من غرف فندقية والشقق والفيلات السكنية وقرى المشجعين، وتم افتتاح 42 فندقًا جديدًا لتوفير إقامة مميزة، بالإضافة إلى إقامة السفن البحرية الكبرى أو ما يعرف بالكروز "أم أس سي" للرحلات البحرية كفنادق عائمة لتوفير وحدات إقامة لمشجعي البطولة. سواء كانوا قادمين ليوم واحد عبر رحلات اليوم الواحد أو لأيام عدة لن يجد الزوار أي عناء في الوصول إلى الملاعب، حيث خيارات النقل العام مثل المترو والترام والحافلات وسيارات الأجرة وخدمات "أوبر" و"كريم" وخدمات النقل الخاصة بالبطولة مما يسمح لهم بحضور أكثر من مباراة واحدة خلال اليوم الواحد، وحضور الاحتفالات الثقافية والمهرجانات العالمية والفعاليات مذهلة.

ما بعد كأس العالم

وأشارت "النعيمي" أن هناك رزنامة فعاليات كبيرة بعد انتهاء كأس العالم، من المقرر أن تستضيفها قطر، مثل كأس آسيا 2023 لكرة القدم، وسباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 لمدة عشر سنوات، اعتبارًا من عام 2023، وكذلك معرض جنيف الدولي الجديد للسيارات والمقرر إقامته في أكتوبر 2023.

وتنطلق الرحلة البحرية لأول مرة من الدوحة في يناير 2023 على متن سفن فاخرة جديدة لمدة سبع ليالٍ مع محطات وقوف في جزيرة صير بني ياس وأبو ظبي وخصب وعمان والفجيرة وخليج زيغي وعمان ودبي، إذ تمثل الرحلات البحرية ركيزة مهمة في استراتيجيتنا وستشهد نموًا وتطورات جديدة خلال الفترة المقبلة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org