صحف إسبانيا تحتفي بتأهل الريال لنهائي دوري الأبطال

"سبورت" الكاتالونية توجِّه نقداً لاذعاً لـ"غوارديولا"

سبق- متابعة: تنوعت عناوين احتفاء الصحف الإسبانية الصادرة بتأهل ريال مدريد إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا على حساب بايرن ميونخ الألماني، حيث احتفلت الصحف بالفوز الكبير الذي حققه الميرينغي على العملاق البافاري بأربعة أهداف نظيفة، في مفاجأة لم يتوقعها أكثر جماهير الملكي تفاؤلاً.
 
صحيفة "آس" عنونت في عددها الصادر عقب المباراة قائلة: "تم إحراق ميونخ.. والخطوة المقبلة في لشبونة"، وأضافت الصحيفة: "بهدفي راموس وثنائية لرونالدو.. ريال مدريد يسحق ميونخ وسط جماهيره ويعبر إلى نهائي الأبطال".
 
أما صحيفة "ماركا" المقربة من النادي الملكي فقالت: "ريال مدريد مع أنشيلوتي يسحق بايرن جوارديولا ويعبر إلى لشبونة.. راموس ورونالدو يتناوبان على صدمة جماهير ميونخ".
 
وأكدت صحيفة "الديفنسا سنترال" في عددها الصادر أن انتصار الريال هو انتصار للتاريخ، حيث قالت: "ريال مدريد يصنع التاريخ في ميونخ برباعية نظيفة، وينتظر صنع التاريخ الأكبر في لشبونة"، فيما كتبت صحيفة "الكونفيدنسيال" قائلة: "النار اشتعلت في ميونخ فعلاً، ريال مدريد إلى لشبونة"، في إشارة منها إلى تصريح رئيس النادي البافاري بأن الأشجار ستحترق في ميونخ من حماس مشجعي البايرن.
 
وسيواجه ريال مدريد الفريق الفائز في مباراة اليوم بين مواطنه أتليتكو مدريد ومضيفه تشيلسي الإنجليزي بلندن، في المباراة النهائية على استاد "دا لوز" بمدينة لشبونة البرتغالية، ويسعى الريال للفوز بالبطولة المفضلة لدى جماهيره والغائبة عن خزائنه منذ عام 2002.
 
في المقابل هاجمت صحيفة "سبورت" الكاتالونية مدرب بايرن ميونخ غواسيب غوارديولا، والذي تولى تدريب برشلونة في وقت سابق، حيث وصفت ما حدث في شوط المباراة الأول بـ"الوقاحة"، في إشارة لعدم ضغط اللاعبين على ريال مدريد، وترك مساحة للاعبي الريال، كما رأت أن البايرن دخل المباراة وهو مجهد وخائف.
 
وأكدت الصحيفة أن البايرن لم يظهر بمستواه المعهود، ولم يقاتل حتى من أجل العودة، كما أن الريال كان بمقدوره تسجيل أربعة أو خمسة أهداف خلال شوط المباراة الأول، وأضافت أن "بيب" دائماً ما كان يطلب من لاعبيه أن يكونوا قادرين على المنافسة، إلا أنه مع البايرن أمام الريال لم يكن فريقاً تنافسياً، وترك لاعبي الريال يفعلون ما يشاؤون في قلعة "أليانز أرينا".

اعلان
صحف إسبانيا تحتفي بتأهل الريال لنهائي دوري الأبطال
سبق
سبق- متابعة: تنوعت عناوين احتفاء الصحف الإسبانية الصادرة بتأهل ريال مدريد إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا على حساب بايرن ميونخ الألماني، حيث احتفلت الصحف بالفوز الكبير الذي حققه الميرينغي على العملاق البافاري بأربعة أهداف نظيفة، في مفاجأة لم يتوقعها أكثر جماهير الملكي تفاؤلاً.
 
صحيفة "آس" عنونت في عددها الصادر عقب المباراة قائلة: "تم إحراق ميونخ.. والخطوة المقبلة في لشبونة"، وأضافت الصحيفة: "بهدفي راموس وثنائية لرونالدو.. ريال مدريد يسحق ميونخ وسط جماهيره ويعبر إلى نهائي الأبطال".
 
أما صحيفة "ماركا" المقربة من النادي الملكي فقالت: "ريال مدريد مع أنشيلوتي يسحق بايرن جوارديولا ويعبر إلى لشبونة.. راموس ورونالدو يتناوبان على صدمة جماهير ميونخ".
 
وأكدت صحيفة "الديفنسا سنترال" في عددها الصادر أن انتصار الريال هو انتصار للتاريخ، حيث قالت: "ريال مدريد يصنع التاريخ في ميونخ برباعية نظيفة، وينتظر صنع التاريخ الأكبر في لشبونة"، فيما كتبت صحيفة "الكونفيدنسيال" قائلة: "النار اشتعلت في ميونخ فعلاً، ريال مدريد إلى لشبونة"، في إشارة منها إلى تصريح رئيس النادي البافاري بأن الأشجار ستحترق في ميونخ من حماس مشجعي البايرن.
 
وسيواجه ريال مدريد الفريق الفائز في مباراة اليوم بين مواطنه أتليتكو مدريد ومضيفه تشيلسي الإنجليزي بلندن، في المباراة النهائية على استاد "دا لوز" بمدينة لشبونة البرتغالية، ويسعى الريال للفوز بالبطولة المفضلة لدى جماهيره والغائبة عن خزائنه منذ عام 2002.
 
في المقابل هاجمت صحيفة "سبورت" الكاتالونية مدرب بايرن ميونخ غواسيب غوارديولا، والذي تولى تدريب برشلونة في وقت سابق، حيث وصفت ما حدث في شوط المباراة الأول بـ"الوقاحة"، في إشارة لعدم ضغط اللاعبين على ريال مدريد، وترك مساحة للاعبي الريال، كما رأت أن البايرن دخل المباراة وهو مجهد وخائف.
 
وأكدت الصحيفة أن البايرن لم يظهر بمستواه المعهود، ولم يقاتل حتى من أجل العودة، كما أن الريال كان بمقدوره تسجيل أربعة أو خمسة أهداف خلال شوط المباراة الأول، وأضافت أن "بيب" دائماً ما كان يطلب من لاعبيه أن يكونوا قادرين على المنافسة، إلا أنه مع البايرن أمام الريال لم يكن فريقاً تنافسياً، وترك لاعبي الريال يفعلون ما يشاؤون في قلعة "أليانز أرينا".
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
12:14 PM

"سبورت" الكاتالونية توجِّه نقداً لاذعاً لـ"غوارديولا"

صحف إسبانيا تحتفي بتأهل الريال لنهائي دوري الأبطال

A A A
0
3,629

سبق- متابعة: تنوعت عناوين احتفاء الصحف الإسبانية الصادرة بتأهل ريال مدريد إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا على حساب بايرن ميونخ الألماني، حيث احتفلت الصحف بالفوز الكبير الذي حققه الميرينغي على العملاق البافاري بأربعة أهداف نظيفة، في مفاجأة لم يتوقعها أكثر جماهير الملكي تفاؤلاً.
 
صحيفة "آس" عنونت في عددها الصادر عقب المباراة قائلة: "تم إحراق ميونخ.. والخطوة المقبلة في لشبونة"، وأضافت الصحيفة: "بهدفي راموس وثنائية لرونالدو.. ريال مدريد يسحق ميونخ وسط جماهيره ويعبر إلى نهائي الأبطال".
 
أما صحيفة "ماركا" المقربة من النادي الملكي فقالت: "ريال مدريد مع أنشيلوتي يسحق بايرن جوارديولا ويعبر إلى لشبونة.. راموس ورونالدو يتناوبان على صدمة جماهير ميونخ".
 
وأكدت صحيفة "الديفنسا سنترال" في عددها الصادر أن انتصار الريال هو انتصار للتاريخ، حيث قالت: "ريال مدريد يصنع التاريخ في ميونخ برباعية نظيفة، وينتظر صنع التاريخ الأكبر في لشبونة"، فيما كتبت صحيفة "الكونفيدنسيال" قائلة: "النار اشتعلت في ميونخ فعلاً، ريال مدريد إلى لشبونة"، في إشارة منها إلى تصريح رئيس النادي البافاري بأن الأشجار ستحترق في ميونخ من حماس مشجعي البايرن.
 
وسيواجه ريال مدريد الفريق الفائز في مباراة اليوم بين مواطنه أتليتكو مدريد ومضيفه تشيلسي الإنجليزي بلندن، في المباراة النهائية على استاد "دا لوز" بمدينة لشبونة البرتغالية، ويسعى الريال للفوز بالبطولة المفضلة لدى جماهيره والغائبة عن خزائنه منذ عام 2002.
 
في المقابل هاجمت صحيفة "سبورت" الكاتالونية مدرب بايرن ميونخ غواسيب غوارديولا، والذي تولى تدريب برشلونة في وقت سابق، حيث وصفت ما حدث في شوط المباراة الأول بـ"الوقاحة"، في إشارة لعدم ضغط اللاعبين على ريال مدريد، وترك مساحة للاعبي الريال، كما رأت أن البايرن دخل المباراة وهو مجهد وخائف.
 
وأكدت الصحيفة أن البايرن لم يظهر بمستواه المعهود، ولم يقاتل حتى من أجل العودة، كما أن الريال كان بمقدوره تسجيل أربعة أو خمسة أهداف خلال شوط المباراة الأول، وأضافت أن "بيب" دائماً ما كان يطلب من لاعبيه أن يكونوا قادرين على المنافسة، إلا أنه مع البايرن أمام الريال لم يكن فريقاً تنافسياً، وترك لاعبي الريال يفعلون ما يشاؤون في قلعة "أليانز أرينا".