التعصب الرياضي يشعل "خلافاً تويترياً" بين "الكلباني والقرني"

أحدهما أشار إلى تشجيع الفريق الأجنبي والآخر ذكر فتوى الغناء

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أشعلت تغريدات الشيخ عائض القرني عن التعصب الرياضي وتساؤله عن العقيدة و"الوطنية المزعومة" لدى من يشجع الفريق الأجنبي على حساب فريق وطنه، في إشارة إلى مباراة الهلال وويسترن سيدني القادمة، خلافاً سريعاً بينه وبين الشيخ عادل الكلباني، أثار مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وردّ "الكلباني" على تغريدة الشيخ "القرني" التي قال فيها: "التعصب الرياضي الأعمى حمَل بعضهم على أن تمنى أن يفوز الفريق الأجنبي غير المسلم على فريق وطنه؛ فأين العقيدة والوطنية المزعومة؟".
 
وقال "الكلباني" بأسلوب التندر الذي اعتاده متابعوه: "باب: من شجع فريقاً أجنبياً على فريق سعودي"، فردّ عليه الشيخ القرني قائلاً: "صديقي أبو عبدالإله: والله ما حللت الغناء ولا شجعت فريقاً على فريق"، وذلك في إشارة إلى فتوى الكلباني عن الغناء التي أثارت الجدل في فترة سابقة، إضافة إلى إعلان الكلباني لميوله لنادي النصر في وقتٍ سابق. 
 
الشيخ الكلباني رد في وقت آخر على القرني بثلاث تغريدات قال فيها ": عزيزي أبا عبدالله، أذكر أنك قلت في برنامج نقطة تحول إنك تشجع الهلال ومعجب باللاعب ولهامسون، والله لم أرد إلا أن نترفع عن ذكر العقائد في التوافه وإغفال ذكرها في الملمات! وفهمك يكفي".
 
واختتم الكلباني تغريداته الثلاث بقوله : "ووالله لا أعرف ولهامسون ولا تعاونت مع مطرب وليس لي أغنية وطنية".
 
وأثارت تغريدات الشيخين استغراب الكثير من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي الذين تناقلوا صور النقاش بينهما.

اعلان
التعصب الرياضي يشعل "خلافاً تويترياً" بين "الكلباني والقرني"
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أشعلت تغريدات الشيخ عائض القرني عن التعصب الرياضي وتساؤله عن العقيدة و"الوطنية المزعومة" لدى من يشجع الفريق الأجنبي على حساب فريق وطنه، في إشارة إلى مباراة الهلال وويسترن سيدني القادمة، خلافاً سريعاً بينه وبين الشيخ عادل الكلباني، أثار مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وردّ "الكلباني" على تغريدة الشيخ "القرني" التي قال فيها: "التعصب الرياضي الأعمى حمَل بعضهم على أن تمنى أن يفوز الفريق الأجنبي غير المسلم على فريق وطنه؛ فأين العقيدة والوطنية المزعومة؟".
 
وقال "الكلباني" بأسلوب التندر الذي اعتاده متابعوه: "باب: من شجع فريقاً أجنبياً على فريق سعودي"، فردّ عليه الشيخ القرني قائلاً: "صديقي أبو عبدالإله: والله ما حللت الغناء ولا شجعت فريقاً على فريق"، وذلك في إشارة إلى فتوى الكلباني عن الغناء التي أثارت الجدل في فترة سابقة، إضافة إلى إعلان الكلباني لميوله لنادي النصر في وقتٍ سابق. 
 
الشيخ الكلباني رد في وقت آخر على القرني بثلاث تغريدات قال فيها ": عزيزي أبا عبدالله، أذكر أنك قلت في برنامج نقطة تحول إنك تشجع الهلال ومعجب باللاعب ولهامسون، والله لم أرد إلا أن نترفع عن ذكر العقائد في التوافه وإغفال ذكرها في الملمات! وفهمك يكفي".
 
واختتم الكلباني تغريداته الثلاث بقوله : "ووالله لا أعرف ولهامسون ولا تعاونت مع مطرب وليس لي أغنية وطنية".
 
وأثارت تغريدات الشيخين استغراب الكثير من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي الذين تناقلوا صور النقاش بينهما.
30 أكتوبر 2014 - 6 محرّم 1436
06:30 PM

أحدهما أشار إلى تشجيع الفريق الأجنبي والآخر ذكر فتوى الغناء

التعصب الرياضي يشعل "خلافاً تويترياً" بين "الكلباني والقرني"

A A A
0
342,396

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أشعلت تغريدات الشيخ عائض القرني عن التعصب الرياضي وتساؤله عن العقيدة و"الوطنية المزعومة" لدى من يشجع الفريق الأجنبي على حساب فريق وطنه، في إشارة إلى مباراة الهلال وويسترن سيدني القادمة، خلافاً سريعاً بينه وبين الشيخ عادل الكلباني، أثار مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وردّ "الكلباني" على تغريدة الشيخ "القرني" التي قال فيها: "التعصب الرياضي الأعمى حمَل بعضهم على أن تمنى أن يفوز الفريق الأجنبي غير المسلم على فريق وطنه؛ فأين العقيدة والوطنية المزعومة؟".
 
وقال "الكلباني" بأسلوب التندر الذي اعتاده متابعوه: "باب: من شجع فريقاً أجنبياً على فريق سعودي"، فردّ عليه الشيخ القرني قائلاً: "صديقي أبو عبدالإله: والله ما حللت الغناء ولا شجعت فريقاً على فريق"، وذلك في إشارة إلى فتوى الكلباني عن الغناء التي أثارت الجدل في فترة سابقة، إضافة إلى إعلان الكلباني لميوله لنادي النصر في وقتٍ سابق. 
 
الشيخ الكلباني رد في وقت آخر على القرني بثلاث تغريدات قال فيها ": عزيزي أبا عبدالله، أذكر أنك قلت في برنامج نقطة تحول إنك تشجع الهلال ومعجب باللاعب ولهامسون، والله لم أرد إلا أن نترفع عن ذكر العقائد في التوافه وإغفال ذكرها في الملمات! وفهمك يكفي".
 
واختتم الكلباني تغريداته الثلاث بقوله : "ووالله لا أعرف ولهامسون ولا تعاونت مع مطرب وليس لي أغنية وطنية".
 
وأثارت تغريدات الشيخين استغراب الكثير من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي الذين تناقلوا صور النقاش بينهما.