العثور على مفقود كلاخ الطفل "إياد" مُصاباً برأسه داخل مسجد بالطائف

بعد أن كانَ قد اختفى أثره .. وظهرت على جسمه جروحٌ غريبة

فهد العتيبي- سبق- الطائف: عثرت الجهات الأمنية بمحافطة الطائف، وبمُساعدة أهالي منطقة كلاخ - جنوبي المحافظة، على الطفل المفقود "إياد بن مطلق النفيعي - سنتين"، وذلك بعد أن كانَ مُحتجزاً داخل مسجد يبعد قُرابة 6 كم عن منزل أسرته الذي خرجَ منه، فيما كانَ يُعاني سحجاتٍ مُتفرقة في جسمه، كذلك تعرُّضه لإصابةٍ قوية برأسه غير معلومٍ أسبابها، وكانَ الخوف قد ظهرَ عليه والبُكاء، في الوقت الذي تمّ نقله فوراً لمركز صحي كلاخ، وأُجريت له الإسعافات الأولية، ومن ثمَ وعن طريق إسعاف الهلال الأحمر تمّ نقله لمستشفى الملك عبد العزيز التخصُّصي بالطائف، وتمّ تنويمه لديهم تحت العلاج والمتابعة الطبية.
 
هذا ولم تتضح على الطفل أيُّ آثار تعبٍ من المشي، كذلك كانَ حافي القدمين ولم تكُن بهما آثارٌ لجروحٍ؛ كون المنطقة مملوءة بالأشواك، إلا أن الإصابات التي ظهرت عليه كانت غريبةً، حيثُ تستكمل بدورها الشُرطة في مخفر سديرة مُجريات التحقيق والمتابعة للقضية.
 
وكان للأهالي بالمنطقة دورٌ كبيرٌ في المشاركة مع الجهات الأمنية، حيثُ كانوا هم مَن استدلوا على الطفل ووجوده داخل المسجد، فيما انتشروا من وقت البلاغ بالمنطقة، حيثُ برزت مجهودات المقدم محمد دخيل الله الزيادي، الذي شارك ضمن فريق البحث مع الأهالي وصولاً للطفل.
 
وتُعاني "كلاخ" - جنوبي الطائف، تزايد أعداد المُتسللين من الإثيوبيين واليمنيين، الذين ينتشرون في جبالها، الأمر الذي يدفع الأمن لتمشيط المنطقة وتطهيرها من هذه الفئة من المُتسللين.
 
وكانت قد استنفرت الجهات الأمنية بمحافظة الطائف جهودها، البارحة، في البحث عن طفلٍ لم يتجاوز العامين من عمره، كان قد فُقد لدى أسرته بعد خروجه من المنزل بمنطقة كلاخ جنوبي المحافظة، قبل صلاة العشاء.
 
وتواصلت بدورها أعمال البحث عن الطفل، كما باشرت كمساندة لجهود الشرطة بمركز سديرة، فرقٌ من الدفاع المدني بالكشافات الضوئية؛ للمشاركة في مجريات البحث.
 
الطفل كان قد فُقد بعد خروجه من المنزل الواقع في منطقة كلاخ "الشط" المقابل للإصلاحية الجديدة جنوب شرقي الطائف، وانتشرت فرق البحث الجنائي والأمن تُمشط المنطقة بالتعاون مع الأهالي لحين الوصول لموقع وجود الطفل داخل أحد المساجد فجر اليوم.
 
 
 

اعلان
العثور على مفقود كلاخ الطفل "إياد" مُصاباً برأسه داخل مسجد بالطائف
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: عثرت الجهات الأمنية بمحافطة الطائف، وبمُساعدة أهالي منطقة كلاخ - جنوبي المحافظة، على الطفل المفقود "إياد بن مطلق النفيعي - سنتين"، وذلك بعد أن كانَ مُحتجزاً داخل مسجد يبعد قُرابة 6 كم عن منزل أسرته الذي خرجَ منه، فيما كانَ يُعاني سحجاتٍ مُتفرقة في جسمه، كذلك تعرُّضه لإصابةٍ قوية برأسه غير معلومٍ أسبابها، وكانَ الخوف قد ظهرَ عليه والبُكاء، في الوقت الذي تمّ نقله فوراً لمركز صحي كلاخ، وأُجريت له الإسعافات الأولية، ومن ثمَ وعن طريق إسعاف الهلال الأحمر تمّ نقله لمستشفى الملك عبد العزيز التخصُّصي بالطائف، وتمّ تنويمه لديهم تحت العلاج والمتابعة الطبية.
 
هذا ولم تتضح على الطفل أيُّ آثار تعبٍ من المشي، كذلك كانَ حافي القدمين ولم تكُن بهما آثارٌ لجروحٍ؛ كون المنطقة مملوءة بالأشواك، إلا أن الإصابات التي ظهرت عليه كانت غريبةً، حيثُ تستكمل بدورها الشُرطة في مخفر سديرة مُجريات التحقيق والمتابعة للقضية.
 
وكان للأهالي بالمنطقة دورٌ كبيرٌ في المشاركة مع الجهات الأمنية، حيثُ كانوا هم مَن استدلوا على الطفل ووجوده داخل المسجد، فيما انتشروا من وقت البلاغ بالمنطقة، حيثُ برزت مجهودات المقدم محمد دخيل الله الزيادي، الذي شارك ضمن فريق البحث مع الأهالي وصولاً للطفل.
 
وتُعاني "كلاخ" - جنوبي الطائف، تزايد أعداد المُتسللين من الإثيوبيين واليمنيين، الذين ينتشرون في جبالها، الأمر الذي يدفع الأمن لتمشيط المنطقة وتطهيرها من هذه الفئة من المُتسللين.
 
وكانت قد استنفرت الجهات الأمنية بمحافظة الطائف جهودها، البارحة، في البحث عن طفلٍ لم يتجاوز العامين من عمره، كان قد فُقد لدى أسرته بعد خروجه من المنزل بمنطقة كلاخ جنوبي المحافظة، قبل صلاة العشاء.
 
وتواصلت بدورها أعمال البحث عن الطفل، كما باشرت كمساندة لجهود الشرطة بمركز سديرة، فرقٌ من الدفاع المدني بالكشافات الضوئية؛ للمشاركة في مجريات البحث.
 
الطفل كان قد فُقد بعد خروجه من المنزل الواقع في منطقة كلاخ "الشط" المقابل للإصلاحية الجديدة جنوب شرقي الطائف، وانتشرت فرق البحث الجنائي والأمن تُمشط المنطقة بالتعاون مع الأهالي لحين الوصول لموقع وجود الطفل داخل أحد المساجد فجر اليوم.
 
 
 
31 أكتوبر 2014 - 7 محرّم 1436
01:23 PM

العثور على مفقود كلاخ الطفل "إياد" مُصاباً برأسه داخل مسجد بالطائف

بعد أن كانَ قد اختفى أثره .. وظهرت على جسمه جروحٌ غريبة

A A A
0
104,630

فهد العتيبي- سبق- الطائف: عثرت الجهات الأمنية بمحافطة الطائف، وبمُساعدة أهالي منطقة كلاخ - جنوبي المحافظة، على الطفل المفقود "إياد بن مطلق النفيعي - سنتين"، وذلك بعد أن كانَ مُحتجزاً داخل مسجد يبعد قُرابة 6 كم عن منزل أسرته الذي خرجَ منه، فيما كانَ يُعاني سحجاتٍ مُتفرقة في جسمه، كذلك تعرُّضه لإصابةٍ قوية برأسه غير معلومٍ أسبابها، وكانَ الخوف قد ظهرَ عليه والبُكاء، في الوقت الذي تمّ نقله فوراً لمركز صحي كلاخ، وأُجريت له الإسعافات الأولية، ومن ثمَ وعن طريق إسعاف الهلال الأحمر تمّ نقله لمستشفى الملك عبد العزيز التخصُّصي بالطائف، وتمّ تنويمه لديهم تحت العلاج والمتابعة الطبية.
 
هذا ولم تتضح على الطفل أيُّ آثار تعبٍ من المشي، كذلك كانَ حافي القدمين ولم تكُن بهما آثارٌ لجروحٍ؛ كون المنطقة مملوءة بالأشواك، إلا أن الإصابات التي ظهرت عليه كانت غريبةً، حيثُ تستكمل بدورها الشُرطة في مخفر سديرة مُجريات التحقيق والمتابعة للقضية.
 
وكان للأهالي بالمنطقة دورٌ كبيرٌ في المشاركة مع الجهات الأمنية، حيثُ كانوا هم مَن استدلوا على الطفل ووجوده داخل المسجد، فيما انتشروا من وقت البلاغ بالمنطقة، حيثُ برزت مجهودات المقدم محمد دخيل الله الزيادي، الذي شارك ضمن فريق البحث مع الأهالي وصولاً للطفل.
 
وتُعاني "كلاخ" - جنوبي الطائف، تزايد أعداد المُتسللين من الإثيوبيين واليمنيين، الذين ينتشرون في جبالها، الأمر الذي يدفع الأمن لتمشيط المنطقة وتطهيرها من هذه الفئة من المُتسللين.
 
وكانت قد استنفرت الجهات الأمنية بمحافظة الطائف جهودها، البارحة، في البحث عن طفلٍ لم يتجاوز العامين من عمره، كان قد فُقد لدى أسرته بعد خروجه من المنزل بمنطقة كلاخ جنوبي المحافظة، قبل صلاة العشاء.
 
وتواصلت بدورها أعمال البحث عن الطفل، كما باشرت كمساندة لجهود الشرطة بمركز سديرة، فرقٌ من الدفاع المدني بالكشافات الضوئية؛ للمشاركة في مجريات البحث.
 
الطفل كان قد فُقد بعد خروجه من المنزل الواقع في منطقة كلاخ "الشط" المقابل للإصلاحية الجديدة جنوب شرقي الطائف، وانتشرت فرق البحث الجنائي والأمن تُمشط المنطقة بالتعاون مع الأهالي لحين الوصول لموقع وجود الطفل داخل أحد المساجد فجر اليوم.