"الخليفة": المملكة تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة

دعا لتجنب الشائعات والأراجيف وعدم مجاراة مثيري الافتراءات

فهد العتيبي- سبق: أكد فضيلة مدير معهد الأئمة والخطباء بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، الدكتور فهد بن سليمان الخليفة، أن إعلان ميزانية المملكة على هذا النحو المبشر بكل خير –إن شاء الله تعالى-، في ظل الظروف التي تشهدها المملكة، لتؤكد للقاصي أننا -ولله الحمد والمنة- دولة راسخة البنيان قوية الأركان واضحة المنهج.
 
جاء ذلك في تصريح له عقب صدور الميزانية العامة للدولة مساء أمس الاثنين، مضيفاً أن الميزانية تأتي وسط محن وعقبات تجاوزتها الدولة المباركة بتوفيق الله ثم بحكمة قائد مسيرتها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله بتوفيقه-.
 
ودعا "الخليفة" الجميع إلى "تجنب الأخبار الكاذبة والمشككة والشائعات والأراجيف، وعدم مجاراة مثيري هذه الترهات ومروجي تلك الافتراءات التي تفت في العضد وتعيق مسيرة الاجتهاد ولا تفيد إلا العِدَا، ومن شأنها إثارة القلق والبلبلة"، مضيفا: "وقد حذرنا ربنا -تبارك وتعالى- من هذا المسلك الخطير بقوله: {وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً} قال ابن كثير -رحمه الله-: "وهذا إنكار على من يبادر إلى الأمور قبل تحققها فيخبر بها، ويفشيها وينشرها، وقد لا يكون لها صحة"، مبيناً أن المملكة - بحمد الله تعالى - تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة واثقة في موعود الله بدوام النصر والتمكين لمن يحمي حمى التوحيد".
 
وأكد الخليفة أن المملكة ستبقى مرفوعة الرأس شامخة البنيان بفضل الله عليها، وبتحكيمها الوحيين وحمايتهما وبخدمتها الحرمين الشريفين وقاصديهما، ثم بعزيمة رجالها وقادتها الأوفياء الذين جعلوا خدمة الإسلام وأهله على رأس قائمة اهتماماتهم وأولوياتهم.
 
واختتم "الخليفة" تصريحه بسؤال الله التوفيق للجميع، وأن يديم الله هذه البلاد ناصرةً للتوحيد والسنة، آمرة بالمعروف ناهية عن المنكر، وأن يجعلها رخاءً سخاءً أمناً أمانًا وسائر بلاد المسلمين.

اعلان
"الخليفة": المملكة تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة
سبق
فهد العتيبي- سبق: أكد فضيلة مدير معهد الأئمة والخطباء بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، الدكتور فهد بن سليمان الخليفة، أن إعلان ميزانية المملكة على هذا النحو المبشر بكل خير –إن شاء الله تعالى-، في ظل الظروف التي تشهدها المملكة، لتؤكد للقاصي أننا -ولله الحمد والمنة- دولة راسخة البنيان قوية الأركان واضحة المنهج.
 
جاء ذلك في تصريح له عقب صدور الميزانية العامة للدولة مساء أمس الاثنين، مضيفاً أن الميزانية تأتي وسط محن وعقبات تجاوزتها الدولة المباركة بتوفيق الله ثم بحكمة قائد مسيرتها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله بتوفيقه-.
 
ودعا "الخليفة" الجميع إلى "تجنب الأخبار الكاذبة والمشككة والشائعات والأراجيف، وعدم مجاراة مثيري هذه الترهات ومروجي تلك الافتراءات التي تفت في العضد وتعيق مسيرة الاجتهاد ولا تفيد إلا العِدَا، ومن شأنها إثارة القلق والبلبلة"، مضيفا: "وقد حذرنا ربنا -تبارك وتعالى- من هذا المسلك الخطير بقوله: {وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً} قال ابن كثير -رحمه الله-: "وهذا إنكار على من يبادر إلى الأمور قبل تحققها فيخبر بها، ويفشيها وينشرها، وقد لا يكون لها صحة"، مبيناً أن المملكة - بحمد الله تعالى - تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة واثقة في موعود الله بدوام النصر والتمكين لمن يحمي حمى التوحيد".
 
وأكد الخليفة أن المملكة ستبقى مرفوعة الرأس شامخة البنيان بفضل الله عليها، وبتحكيمها الوحيين وحمايتهما وبخدمتها الحرمين الشريفين وقاصديهما، ثم بعزيمة رجالها وقادتها الأوفياء الذين جعلوا خدمة الإسلام وأهله على رأس قائمة اهتماماتهم وأولوياتهم.
 
واختتم "الخليفة" تصريحه بسؤال الله التوفيق للجميع، وأن يديم الله هذه البلاد ناصرةً للتوحيد والسنة، آمرة بالمعروف ناهية عن المنكر، وأن يجعلها رخاءً سخاءً أمناً أمانًا وسائر بلاد المسلمين.
29 ديسمبر 2015 - 18 ربيع الأول 1437
07:06 PM

دعا لتجنب الشائعات والأراجيف وعدم مجاراة مثيري الافتراءات

"الخليفة": المملكة تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة

A A A
0
262

فهد العتيبي- سبق: أكد فضيلة مدير معهد الأئمة والخطباء بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، الدكتور فهد بن سليمان الخليفة، أن إعلان ميزانية المملكة على هذا النحو المبشر بكل خير –إن شاء الله تعالى-، في ظل الظروف التي تشهدها المملكة، لتؤكد للقاصي أننا -ولله الحمد والمنة- دولة راسخة البنيان قوية الأركان واضحة المنهج.
 
جاء ذلك في تصريح له عقب صدور الميزانية العامة للدولة مساء أمس الاثنين، مضيفاً أن الميزانية تأتي وسط محن وعقبات تجاوزتها الدولة المباركة بتوفيق الله ثم بحكمة قائد مسيرتها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله بتوفيقه-.
 
ودعا "الخليفة" الجميع إلى "تجنب الأخبار الكاذبة والمشككة والشائعات والأراجيف، وعدم مجاراة مثيري هذه الترهات ومروجي تلك الافتراءات التي تفت في العضد وتعيق مسيرة الاجتهاد ولا تفيد إلا العِدَا، ومن شأنها إثارة القلق والبلبلة"، مضيفا: "وقد حذرنا ربنا -تبارك وتعالى- من هذا المسلك الخطير بقوله: {وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً} قال ابن كثير -رحمه الله-: "وهذا إنكار على من يبادر إلى الأمور قبل تحققها فيخبر بها، ويفشيها وينشرها، وقد لا يكون لها صحة"، مبيناً أن المملكة - بحمد الله تعالى - تسير نحو أهدافها في سلم الرقي والازدهار بخطى ثابتة واثقة في موعود الله بدوام النصر والتمكين لمن يحمي حمى التوحيد".
 
وأكد الخليفة أن المملكة ستبقى مرفوعة الرأس شامخة البنيان بفضل الله عليها، وبتحكيمها الوحيين وحمايتهما وبخدمتها الحرمين الشريفين وقاصديهما، ثم بعزيمة رجالها وقادتها الأوفياء الذين جعلوا خدمة الإسلام وأهله على رأس قائمة اهتماماتهم وأولوياتهم.
 
واختتم "الخليفة" تصريحه بسؤال الله التوفيق للجميع، وأن يديم الله هذه البلاد ناصرةً للتوحيد والسنة، آمرة بالمعروف ناهية عن المنكر، وأن يجعلها رخاءً سخاءً أمناً أمانًا وسائر بلاد المسلمين.