الحفل الختامي لمسابقة "نايف لحفظ القرآن" بالقطاعات الأمنية.. غداً

بحضور وزير الداخلية.. ومجموع جوائزها يصل إلى 717 ألف ريال

سبق- متابعة:أعلنت إدارة الإرشاد والتوجيه بالأمن العام الأمن العام، عن تنظيم الحفل الختامي لمسابقة الأمير نايف لحفظ القرآن الكريم للقطاعات الأمنية بنسختها الثالثة لهذا العام 1435هـ، مساء يوم غد الأربعاء  في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض.
 
وأوضحت أن الحفل سيحضره وزير الداخلية الأمير محمد بن  نايف بن عبدالعزيز آل سعود.
وأوضح رئيس لجان المسابقة الرائد فهد بن محمد القحطاني أن المسابقة أجريت على مرحلتين؛ تمثلت المرحلة الأولى في التصفيات الأولية في المناطق والتي انتهت بترشيح الأوائل الفائزين من كل فرع بغض النظر عن القطاع للدخول في مرحلة التصفيات النهائية التي أقيمت في مدينة الرياض في الفترة من 28/1/1435هـ الى 2/2/1435هـ.
 
جدير بالذكر أن لجان التحكيم في مراحل المسابقة هي لجان محايدة مشكلة بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعــوة والإرشاد.
 
وقد بلغ عدد المتسابقين المتأهلين للتصفيات النهائية لهذا العام 1435هـ 92 متسابقاً من جميع مناطق المملكة وعلى مستوى الفروع الخمسة.
 
وتم اختيار خمسة فائزين من كل فرع لتكريمهم من راعي المسابقة في الحفل الختامي، وتم  تحديد الفائزين الخمسة من كل فرع بناء على أدائهم أمام لجنة التحكيم الرئيسة وفق جودة الحفظ وحسن الأداء والتجويد، وذلك من خلال معايير دقيقة ومحددة.
 
وبخصوص جوائز المسابقة، قال "القحطاني" إن مجموع جوائز المسابقة لهذا العام بلغ 717 ألف ريال موزعة على فروع المسابقة الخمسة، بدءاً بالفرع الأول الذي خصصت له جائزة مقدارها 50 ألف ريال للفائز الأول ومروراً ببقية الفروع.
 
ولفت "القحطاني" إلى تخصيص جائزة تشجيعية قدرها ألف ريال لبقية المرشحين للتصفيات النهائية الذين لم يفوزوا بالجوائز الكبرى.
 
وعبّر مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج عن سعادته بتشريف وزير الداخلية ورعايته ودعمه الدائمين للأمن العام وخاصة فيما يتعلق بهذه المسابقة الخيرة التي تحمل اسماً غالياً على الجميع وهو الأمير نايف بن عبدالعزيز؛ الذي كان قد دعمها منذ أن كانت فكرة حتى أصبحت ميداناً لحفظ كتاب الله بين منتسبي وزارة الداخلية.
 
وقال اللواء "المحرج": "هذا الأمن الذي نعيشه في هذه البلاد المباركة ما هو إلا ثمرة طيبة لنبتة طيبة مباركة احتضنتها شريعتنا الإسلامية العظيمة وسقاها التلاحم والوفاء بين قيادة حكيمة جعلت شرع الله منهجاً متخذة كتاب الله تعالى دستوراً ونبراساً في شؤون الحكم والحياة".
وأضاف: "لقد سخرت هذه البلاد ضمن أولوياتها خدمة القرآن الكريم وإحياء سنة نبية صلى الله عليه وسلم، وهذه العناية وهذا الاهتمام مكنها ولله الحمد من تصدر المكانة الإسلامية المرموقة في خدمة الدين ورعاية الحرمين الشريفين وبين شعب أبي".
 
وقال العميد مدير إدارة الإرشاد والتوجيه المكلف بالأمن العام المشرف العام  على المسابقة، عبدالله بن ناصر الفريح: "هذه المسابقة تأتي تأكيداً لاهتمام وزارة الداخلية بجانب الإرشاد والتوجيه والارتقاء بمستوى رجل الأمن حيث تقام هذه المسابقة في ظل رعاية كريمة من وز ير الداخلية محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود, وبمتابعة شخصية من مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج".
وأضاف "الفريح": "المسابقة تهدف إلى تحقيق العديد من الأهداف هي:
1- إعانة منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية على حفظ وتجويد كتاب الله.
2- ربط منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية بكتاب الله عز وجل علماً وعملاً.
3- تقوية الجانب الإيماني وتعزيزه لدى رجل الأمن.
4- إبراز دور وزارة الداخلية في المساهمة في خدمة القرآن الكريم.
5- تقوية الرقابة لدى رجال الأمن من خلال حفظه لكتاب الله عز وجل.
وأشار إلى المشاركين في المسابقة إلى خمسة فروع:
1. الفرع الأول: حفظ القرآن كاملاً مع الترتيل والتجويد.
2. الفرع الثاني: حفظ عشرين جزءاً مع الترتيل والتجويد.
3. الثالث: حفظ عشرة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
4. الفرع الرابع: حفظ خمسة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
5. الفرع الخامس: حفظ جزأين مع الترتيل والتجويد.

اعلان
الحفل الختامي لمسابقة "نايف لحفظ القرآن" بالقطاعات الأمنية.. غداً
سبق
سبق- متابعة:أعلنت إدارة الإرشاد والتوجيه بالأمن العام الأمن العام، عن تنظيم الحفل الختامي لمسابقة الأمير نايف لحفظ القرآن الكريم للقطاعات الأمنية بنسختها الثالثة لهذا العام 1435هـ، مساء يوم غد الأربعاء  في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض.
 
وأوضحت أن الحفل سيحضره وزير الداخلية الأمير محمد بن  نايف بن عبدالعزيز آل سعود.
وأوضح رئيس لجان المسابقة الرائد فهد بن محمد القحطاني أن المسابقة أجريت على مرحلتين؛ تمثلت المرحلة الأولى في التصفيات الأولية في المناطق والتي انتهت بترشيح الأوائل الفائزين من كل فرع بغض النظر عن القطاع للدخول في مرحلة التصفيات النهائية التي أقيمت في مدينة الرياض في الفترة من 28/1/1435هـ الى 2/2/1435هـ.
 
جدير بالذكر أن لجان التحكيم في مراحل المسابقة هي لجان محايدة مشكلة بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعــوة والإرشاد.
 
وقد بلغ عدد المتسابقين المتأهلين للتصفيات النهائية لهذا العام 1435هـ 92 متسابقاً من جميع مناطق المملكة وعلى مستوى الفروع الخمسة.
 
وتم اختيار خمسة فائزين من كل فرع لتكريمهم من راعي المسابقة في الحفل الختامي، وتم  تحديد الفائزين الخمسة من كل فرع بناء على أدائهم أمام لجنة التحكيم الرئيسة وفق جودة الحفظ وحسن الأداء والتجويد، وذلك من خلال معايير دقيقة ومحددة.
 
وبخصوص جوائز المسابقة، قال "القحطاني" إن مجموع جوائز المسابقة لهذا العام بلغ 717 ألف ريال موزعة على فروع المسابقة الخمسة، بدءاً بالفرع الأول الذي خصصت له جائزة مقدارها 50 ألف ريال للفائز الأول ومروراً ببقية الفروع.
 
ولفت "القحطاني" إلى تخصيص جائزة تشجيعية قدرها ألف ريال لبقية المرشحين للتصفيات النهائية الذين لم يفوزوا بالجوائز الكبرى.
 
وعبّر مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج عن سعادته بتشريف وزير الداخلية ورعايته ودعمه الدائمين للأمن العام وخاصة فيما يتعلق بهذه المسابقة الخيرة التي تحمل اسماً غالياً على الجميع وهو الأمير نايف بن عبدالعزيز؛ الذي كان قد دعمها منذ أن كانت فكرة حتى أصبحت ميداناً لحفظ كتاب الله بين منتسبي وزارة الداخلية.
 
وقال اللواء "المحرج": "هذا الأمن الذي نعيشه في هذه البلاد المباركة ما هو إلا ثمرة طيبة لنبتة طيبة مباركة احتضنتها شريعتنا الإسلامية العظيمة وسقاها التلاحم والوفاء بين قيادة حكيمة جعلت شرع الله منهجاً متخذة كتاب الله تعالى دستوراً ونبراساً في شؤون الحكم والحياة".
وأضاف: "لقد سخرت هذه البلاد ضمن أولوياتها خدمة القرآن الكريم وإحياء سنة نبية صلى الله عليه وسلم، وهذه العناية وهذا الاهتمام مكنها ولله الحمد من تصدر المكانة الإسلامية المرموقة في خدمة الدين ورعاية الحرمين الشريفين وبين شعب أبي".
 
وقال العميد مدير إدارة الإرشاد والتوجيه المكلف بالأمن العام المشرف العام  على المسابقة، عبدالله بن ناصر الفريح: "هذه المسابقة تأتي تأكيداً لاهتمام وزارة الداخلية بجانب الإرشاد والتوجيه والارتقاء بمستوى رجل الأمن حيث تقام هذه المسابقة في ظل رعاية كريمة من وز ير الداخلية محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود, وبمتابعة شخصية من مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج".
وأضاف "الفريح": "المسابقة تهدف إلى تحقيق العديد من الأهداف هي:
1- إعانة منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية على حفظ وتجويد كتاب الله.
2- ربط منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية بكتاب الله عز وجل علماً وعملاً.
3- تقوية الجانب الإيماني وتعزيزه لدى رجل الأمن.
4- إبراز دور وزارة الداخلية في المساهمة في خدمة القرآن الكريم.
5- تقوية الرقابة لدى رجال الأمن من خلال حفظه لكتاب الله عز وجل.
وأشار إلى المشاركين في المسابقة إلى خمسة فروع:
1. الفرع الأول: حفظ القرآن كاملاً مع الترتيل والتجويد.
2. الفرع الثاني: حفظ عشرين جزءاً مع الترتيل والتجويد.
3. الثالث: حفظ عشرة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
4. الفرع الرابع: حفظ خمسة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
5. الفرع الخامس: حفظ جزأين مع الترتيل والتجويد.
25 فبراير 2014 - 25 ربيع الآخر 1435
03:38 PM

بحضور وزير الداخلية.. ومجموع جوائزها يصل إلى 717 ألف ريال

الحفل الختامي لمسابقة "نايف لحفظ القرآن" بالقطاعات الأمنية.. غداً

A A A
0
5,865

سبق- متابعة:أعلنت إدارة الإرشاد والتوجيه بالأمن العام الأمن العام، عن تنظيم الحفل الختامي لمسابقة الأمير نايف لحفظ القرآن الكريم للقطاعات الأمنية بنسختها الثالثة لهذا العام 1435هـ، مساء يوم غد الأربعاء  في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض.
 
وأوضحت أن الحفل سيحضره وزير الداخلية الأمير محمد بن  نايف بن عبدالعزيز آل سعود.
وأوضح رئيس لجان المسابقة الرائد فهد بن محمد القحطاني أن المسابقة أجريت على مرحلتين؛ تمثلت المرحلة الأولى في التصفيات الأولية في المناطق والتي انتهت بترشيح الأوائل الفائزين من كل فرع بغض النظر عن القطاع للدخول في مرحلة التصفيات النهائية التي أقيمت في مدينة الرياض في الفترة من 28/1/1435هـ الى 2/2/1435هـ.
 
جدير بالذكر أن لجان التحكيم في مراحل المسابقة هي لجان محايدة مشكلة بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعــوة والإرشاد.
 
وقد بلغ عدد المتسابقين المتأهلين للتصفيات النهائية لهذا العام 1435هـ 92 متسابقاً من جميع مناطق المملكة وعلى مستوى الفروع الخمسة.
 
وتم اختيار خمسة فائزين من كل فرع لتكريمهم من راعي المسابقة في الحفل الختامي، وتم  تحديد الفائزين الخمسة من كل فرع بناء على أدائهم أمام لجنة التحكيم الرئيسة وفق جودة الحفظ وحسن الأداء والتجويد، وذلك من خلال معايير دقيقة ومحددة.
 
وبخصوص جوائز المسابقة، قال "القحطاني" إن مجموع جوائز المسابقة لهذا العام بلغ 717 ألف ريال موزعة على فروع المسابقة الخمسة، بدءاً بالفرع الأول الذي خصصت له جائزة مقدارها 50 ألف ريال للفائز الأول ومروراً ببقية الفروع.
 
ولفت "القحطاني" إلى تخصيص جائزة تشجيعية قدرها ألف ريال لبقية المرشحين للتصفيات النهائية الذين لم يفوزوا بالجوائز الكبرى.
 
وعبّر مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج عن سعادته بتشريف وزير الداخلية ورعايته ودعمه الدائمين للأمن العام وخاصة فيما يتعلق بهذه المسابقة الخيرة التي تحمل اسماً غالياً على الجميع وهو الأمير نايف بن عبدالعزيز؛ الذي كان قد دعمها منذ أن كانت فكرة حتى أصبحت ميداناً لحفظ كتاب الله بين منتسبي وزارة الداخلية.
 
وقال اللواء "المحرج": "هذا الأمن الذي نعيشه في هذه البلاد المباركة ما هو إلا ثمرة طيبة لنبتة طيبة مباركة احتضنتها شريعتنا الإسلامية العظيمة وسقاها التلاحم والوفاء بين قيادة حكيمة جعلت شرع الله منهجاً متخذة كتاب الله تعالى دستوراً ونبراساً في شؤون الحكم والحياة".
وأضاف: "لقد سخرت هذه البلاد ضمن أولوياتها خدمة القرآن الكريم وإحياء سنة نبية صلى الله عليه وسلم، وهذه العناية وهذا الاهتمام مكنها ولله الحمد من تصدر المكانة الإسلامية المرموقة في خدمة الدين ورعاية الحرمين الشريفين وبين شعب أبي".
 
وقال العميد مدير إدارة الإرشاد والتوجيه المكلف بالأمن العام المشرف العام  على المسابقة، عبدالله بن ناصر الفريح: "هذه المسابقة تأتي تأكيداً لاهتمام وزارة الداخلية بجانب الإرشاد والتوجيه والارتقاء بمستوى رجل الأمن حيث تقام هذه المسابقة في ظل رعاية كريمة من وز ير الداخلية محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود, وبمتابعة شخصية من مدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج".
وأضاف "الفريح": "المسابقة تهدف إلى تحقيق العديد من الأهداف هي:
1- إعانة منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية على حفظ وتجويد كتاب الله.
2- ربط منتسبي القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية بكتاب الله عز وجل علماً وعملاً.
3- تقوية الجانب الإيماني وتعزيزه لدى رجل الأمن.
4- إبراز دور وزارة الداخلية في المساهمة في خدمة القرآن الكريم.
5- تقوية الرقابة لدى رجال الأمن من خلال حفظه لكتاب الله عز وجل.
وأشار إلى المشاركين في المسابقة إلى خمسة فروع:
1. الفرع الأول: حفظ القرآن كاملاً مع الترتيل والتجويد.
2. الفرع الثاني: حفظ عشرين جزءاً مع الترتيل والتجويد.
3. الثالث: حفظ عشرة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
4. الفرع الرابع: حفظ خمسة أجزاء مع الترتيل والتجويد.
5. الفرع الخامس: حفظ جزأين مع الترتيل والتجويد.