بالصور "الصمت والأرواح الشريرة" تمنع السعوديين من السفر إلى بالي في هذا التوقيت

فور وصولك إلى الجزيرة تجد عبارة "يمنع منعا باتا الحديث مع الآخرين والتواصل وعليك الالتزام بالصمت كي لا تصيبك الأرواح الشريرة هنا في بالي".

وحقيقة الامر أن هناك معتقدا لدى أغلب سكان بالي وهم من الطائفة الهندوسية التى تتبع الكثير من الأساطير والقصص الخيالية، فيوجد لديهم معتقد يخص أتباع الهندوسية في إندونيسيا أن هناك بعض الأوقات التى تهبط فيها الأرواح الشريرة إلى الأرض، وعليه يجب الامتناع عن كل شيء في هذه الفترة، ويسمى بعيد "نيابي" المعروف بـ"يوم الصمت" وتكون طقوسه بالتزامهم الصمت وامتناعهم عن الكلام وعدم الخروج من منازلهم لمدة يوم كامل، وهذا اليوم يتغير سنويا ولكن يجب أن ياتي في شهر مارس من كل عام، وفي عام 2018 الجاري يأتي ذلك اليوم بالضبط يوم السبت 17 مارس، وتتوقف الحياة هناك في بالي، وتأتي الطقوس في غير اليوم الرئيس وهو اليوم الثالث من المهرجان الذى يستمر لمدة 6 أيام في الجزيرة بأكملها وتصبح مغلقة.

وتغلق الطرق أمام جميع أنواع المركبات الآلية والناس سيرا على الأقدام ويغلق المطار وجميع البقالة ومنظفي الملابس ويتم إغلاق المطاعم ويحظر النزول إلى الشاطئ كما يوجد شرطة خاصة بهذا اليوم من الحراس المحليين المعروفة باسم بيكالانغ (شرطة يوم نييبي) تنتشر في جميع أنحاء الجزيرة.

ويجب أن يلتزم سكان جزيرة"بالي" بما فيهم السياح بيوتهم وفنادقهم ويمتنعون عن النزول للشوراع والصمت وعدم القيام بأي عمل فضلا عن عدم تشغيل التلفاز والحاسوب والأجهزة التكنولوجية الأخرى وتشوش تماما على القنوات الفضائية .

يشار إلى أن نسبة الهندوس 1,7% من سكان إندونيسيا البالغ عددهم 300 مليون نسمة فيما يشكل الهندوس 83,5% من عدد سكان جزيرة"بالي"، ويبلغ عددهم 4 ملايين نسمة.

اعلان
بالصور "الصمت والأرواح الشريرة" تمنع السعوديين من السفر إلى بالي في هذا التوقيت
سبق

فور وصولك إلى الجزيرة تجد عبارة "يمنع منعا باتا الحديث مع الآخرين والتواصل وعليك الالتزام بالصمت كي لا تصيبك الأرواح الشريرة هنا في بالي".

وحقيقة الامر أن هناك معتقدا لدى أغلب سكان بالي وهم من الطائفة الهندوسية التى تتبع الكثير من الأساطير والقصص الخيالية، فيوجد لديهم معتقد يخص أتباع الهندوسية في إندونيسيا أن هناك بعض الأوقات التى تهبط فيها الأرواح الشريرة إلى الأرض، وعليه يجب الامتناع عن كل شيء في هذه الفترة، ويسمى بعيد "نيابي" المعروف بـ"يوم الصمت" وتكون طقوسه بالتزامهم الصمت وامتناعهم عن الكلام وعدم الخروج من منازلهم لمدة يوم كامل، وهذا اليوم يتغير سنويا ولكن يجب أن ياتي في شهر مارس من كل عام، وفي عام 2018 الجاري يأتي ذلك اليوم بالضبط يوم السبت 17 مارس، وتتوقف الحياة هناك في بالي، وتأتي الطقوس في غير اليوم الرئيس وهو اليوم الثالث من المهرجان الذى يستمر لمدة 6 أيام في الجزيرة بأكملها وتصبح مغلقة.

وتغلق الطرق أمام جميع أنواع المركبات الآلية والناس سيرا على الأقدام ويغلق المطار وجميع البقالة ومنظفي الملابس ويتم إغلاق المطاعم ويحظر النزول إلى الشاطئ كما يوجد شرطة خاصة بهذا اليوم من الحراس المحليين المعروفة باسم بيكالانغ (شرطة يوم نييبي) تنتشر في جميع أنحاء الجزيرة.

ويجب أن يلتزم سكان جزيرة"بالي" بما فيهم السياح بيوتهم وفنادقهم ويمتنعون عن النزول للشوراع والصمت وعدم القيام بأي عمل فضلا عن عدم تشغيل التلفاز والحاسوب والأجهزة التكنولوجية الأخرى وتشوش تماما على القنوات الفضائية .

يشار إلى أن نسبة الهندوس 1,7% من سكان إندونيسيا البالغ عددهم 300 مليون نسمة فيما يشكل الهندوس 83,5% من عدد سكان جزيرة"بالي"، ويبلغ عددهم 4 ملايين نسمة.

16 يناير 2018 - 29 ربيع الآخر 1439
02:58 PM

بالصور "الصمت والأرواح الشريرة" تمنع السعوديين من السفر إلى بالي في هذا التوقيت

A A A
16
44,817

فور وصولك إلى الجزيرة تجد عبارة "يمنع منعا باتا الحديث مع الآخرين والتواصل وعليك الالتزام بالصمت كي لا تصيبك الأرواح الشريرة هنا في بالي".

وحقيقة الامر أن هناك معتقدا لدى أغلب سكان بالي وهم من الطائفة الهندوسية التى تتبع الكثير من الأساطير والقصص الخيالية، فيوجد لديهم معتقد يخص أتباع الهندوسية في إندونيسيا أن هناك بعض الأوقات التى تهبط فيها الأرواح الشريرة إلى الأرض، وعليه يجب الامتناع عن كل شيء في هذه الفترة، ويسمى بعيد "نيابي" المعروف بـ"يوم الصمت" وتكون طقوسه بالتزامهم الصمت وامتناعهم عن الكلام وعدم الخروج من منازلهم لمدة يوم كامل، وهذا اليوم يتغير سنويا ولكن يجب أن ياتي في شهر مارس من كل عام، وفي عام 2018 الجاري يأتي ذلك اليوم بالضبط يوم السبت 17 مارس، وتتوقف الحياة هناك في بالي، وتأتي الطقوس في غير اليوم الرئيس وهو اليوم الثالث من المهرجان الذى يستمر لمدة 6 أيام في الجزيرة بأكملها وتصبح مغلقة.

وتغلق الطرق أمام جميع أنواع المركبات الآلية والناس سيرا على الأقدام ويغلق المطار وجميع البقالة ومنظفي الملابس ويتم إغلاق المطاعم ويحظر النزول إلى الشاطئ كما يوجد شرطة خاصة بهذا اليوم من الحراس المحليين المعروفة باسم بيكالانغ (شرطة يوم نييبي) تنتشر في جميع أنحاء الجزيرة.

ويجب أن يلتزم سكان جزيرة"بالي" بما فيهم السياح بيوتهم وفنادقهم ويمتنعون عن النزول للشوراع والصمت وعدم القيام بأي عمل فضلا عن عدم تشغيل التلفاز والحاسوب والأجهزة التكنولوجية الأخرى وتشوش تماما على القنوات الفضائية .

يشار إلى أن نسبة الهندوس 1,7% من سكان إندونيسيا البالغ عددهم 300 مليون نسمة فيما يشكل الهندوس 83,5% من عدد سكان جزيرة"بالي"، ويبلغ عددهم 4 ملايين نسمة.