سياسي يمني لدجال ميليشيا "حزب الله": تتحدث عن أوهام.. عليك مراجعة الجغرافيا لتفهم

قال: تعصبك مع ‫الحوثيين جعلك مكروهاً مثلهم عند الغالبية العظمى من الشعب

شن السياسي والناشط اليمني علي البخيتي هجوما لاذعا على أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الإرهابي الدّجال "حسن نصرالله" ، مطالبا إياه بالصمت مؤكدا له بأن " الانتصارات التي يتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلته؛ وعليه مراجعة الجغرافيا التي خسروها ليفهم أكثر.

وقال البخيتي في سلسله تغريدات له على حسابه الشخصي على تويتر: يتعامل حسن نصر الله مع الملف اليمني من منطلق طائفي بحت؛ لا يرى ولا وسائل اعلام حزب الله و ‫إيران، جرائم ‫الحوثيين بحق اليمنيين، من قتل وتفجير منازل وإعدام أسرى وإخفاء قسري وتعذيب حتى الموت؛ لأن اليمنيين ليسوا شيعة؛ وعندما يتعثر شيعي بحريني يهاجم النظام الحاكم للمنامة بعنف.

وأضاف: من المخجل والمعيب بحق ‫حسن نصرالله وحزب الله أن ينظر لمشكلة اليمن بعيون ‫الحوثيين ويحول لبوق يردد ما يخرج من مطبخهم الإعلامي؛ ولا يكترث لباقي الشعب اليمني ولا يقيم وزن لمعاناتهم من نظام الحوثي الفاشي؛ مع إدراك نصر الله وعلمه بكل جرائم من يسميهم مجاهدين.

وزاد البخيتي: طالما أنت عاجز عن الإنصاف والحديث بموضوعية عن ملف اليمن فالأفضل أن تصمت يا ‫حسن نصرالله؛ تعصبك مع ‫الحوثيين جعلك مكروه مثلهم عند الغالبية العظمى من الشعب اليمني. وعليك إدراك أن المعركة ليست بين الإماميين و‫السعودية؛ بل بين اليمنيين وبينهم منذ ٦٢م عندما كانت المملكة معهم.

واختتم البخيتي : " كلمة أخيره لـ ‫حسن نصرالله من تسميهم بالمجاهدين في ‫اليمن (‫الحوثيين) مجرد عصابة من القتلة واللصوص الذين ذهبوا بالآلاف من الأطفال اليمنيين الى محارق الموت دفاعاً عن حكم سلالي متخلف؛ والانتصارات التي تتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلتك؛ وعليك مراجعة الجغرافيا التي خسروها لتفهم أكثر.

وكان أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الارهابي "حسن نصرالله ادعى في خطابه الأخير أن : "في التجربة الأخيرة في الساحل الغربي اليمني يجب أن ننحني إجلالاً لهؤلاء المقاومين الأبطال ولقياداتهم الشجاعة". وزعم الإرهابي قائلا : "أنا خجول لأنني لست مع المقاتلين اليمنيين في الساحل الغربي وأقول يا ليتني كنت معكم وكل أخ من المقاومة يقول ذلك".

اعلان
سياسي يمني لدجال ميليشيا "حزب الله": تتحدث عن أوهام.. عليك مراجعة الجغرافيا لتفهم
سبق

شن السياسي والناشط اليمني علي البخيتي هجوما لاذعا على أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الإرهابي الدّجال "حسن نصرالله" ، مطالبا إياه بالصمت مؤكدا له بأن " الانتصارات التي يتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلته؛ وعليه مراجعة الجغرافيا التي خسروها ليفهم أكثر.

وقال البخيتي في سلسله تغريدات له على حسابه الشخصي على تويتر: يتعامل حسن نصر الله مع الملف اليمني من منطلق طائفي بحت؛ لا يرى ولا وسائل اعلام حزب الله و ‫إيران، جرائم ‫الحوثيين بحق اليمنيين، من قتل وتفجير منازل وإعدام أسرى وإخفاء قسري وتعذيب حتى الموت؛ لأن اليمنيين ليسوا شيعة؛ وعندما يتعثر شيعي بحريني يهاجم النظام الحاكم للمنامة بعنف.

وأضاف: من المخجل والمعيب بحق ‫حسن نصرالله وحزب الله أن ينظر لمشكلة اليمن بعيون ‫الحوثيين ويحول لبوق يردد ما يخرج من مطبخهم الإعلامي؛ ولا يكترث لباقي الشعب اليمني ولا يقيم وزن لمعاناتهم من نظام الحوثي الفاشي؛ مع إدراك نصر الله وعلمه بكل جرائم من يسميهم مجاهدين.

وزاد البخيتي: طالما أنت عاجز عن الإنصاف والحديث بموضوعية عن ملف اليمن فالأفضل أن تصمت يا ‫حسن نصرالله؛ تعصبك مع ‫الحوثيين جعلك مكروه مثلهم عند الغالبية العظمى من الشعب اليمني. وعليك إدراك أن المعركة ليست بين الإماميين و‫السعودية؛ بل بين اليمنيين وبينهم منذ ٦٢م عندما كانت المملكة معهم.

واختتم البخيتي : " كلمة أخيره لـ ‫حسن نصرالله من تسميهم بالمجاهدين في ‫اليمن (‫الحوثيين) مجرد عصابة من القتلة واللصوص الذين ذهبوا بالآلاف من الأطفال اليمنيين الى محارق الموت دفاعاً عن حكم سلالي متخلف؛ والانتصارات التي تتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلتك؛ وعليك مراجعة الجغرافيا التي خسروها لتفهم أكثر.

وكان أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الارهابي "حسن نصرالله ادعى في خطابه الأخير أن : "في التجربة الأخيرة في الساحل الغربي اليمني يجب أن ننحني إجلالاً لهؤلاء المقاومين الأبطال ولقياداتهم الشجاعة". وزعم الإرهابي قائلا : "أنا خجول لأنني لست مع المقاتلين اليمنيين في الساحل الغربي وأقول يا ليتني كنت معكم وكل أخ من المقاومة يقول ذلك".

30 يونيو 2018 - 16 شوّال 1439
04:32 PM

سياسي يمني لدجال ميليشيا "حزب الله": تتحدث عن أوهام.. عليك مراجعة الجغرافيا لتفهم

قال: تعصبك مع ‫الحوثيين جعلك مكروهاً مثلهم عند الغالبية العظمى من الشعب

A A A
20
20,950

شن السياسي والناشط اليمني علي البخيتي هجوما لاذعا على أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الإرهابي الدّجال "حسن نصرالله" ، مطالبا إياه بالصمت مؤكدا له بأن " الانتصارات التي يتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلته؛ وعليه مراجعة الجغرافيا التي خسروها ليفهم أكثر.

وقال البخيتي في سلسله تغريدات له على حسابه الشخصي على تويتر: يتعامل حسن نصر الله مع الملف اليمني من منطلق طائفي بحت؛ لا يرى ولا وسائل اعلام حزب الله و ‫إيران، جرائم ‫الحوثيين بحق اليمنيين، من قتل وتفجير منازل وإعدام أسرى وإخفاء قسري وتعذيب حتى الموت؛ لأن اليمنيين ليسوا شيعة؛ وعندما يتعثر شيعي بحريني يهاجم النظام الحاكم للمنامة بعنف.

وأضاف: من المخجل والمعيب بحق ‫حسن نصرالله وحزب الله أن ينظر لمشكلة اليمن بعيون ‫الحوثيين ويحول لبوق يردد ما يخرج من مطبخهم الإعلامي؛ ولا يكترث لباقي الشعب اليمني ولا يقيم وزن لمعاناتهم من نظام الحوثي الفاشي؛ مع إدراك نصر الله وعلمه بكل جرائم من يسميهم مجاهدين.

وزاد البخيتي: طالما أنت عاجز عن الإنصاف والحديث بموضوعية عن ملف اليمن فالأفضل أن تصمت يا ‫حسن نصرالله؛ تعصبك مع ‫الحوثيين جعلك مكروه مثلهم عند الغالبية العظمى من الشعب اليمني. وعليك إدراك أن المعركة ليست بين الإماميين و‫السعودية؛ بل بين اليمنيين وبينهم منذ ٦٢م عندما كانت المملكة معهم.

واختتم البخيتي : " كلمة أخيره لـ ‫حسن نصرالله من تسميهم بالمجاهدين في ‫اليمن (‫الحوثيين) مجرد عصابة من القتلة واللصوص الذين ذهبوا بالآلاف من الأطفال اليمنيين الى محارق الموت دفاعاً عن حكم سلالي متخلف؛ والانتصارات التي تتحدث عنها مجرد أوهام في مخيلتك؛ وعليك مراجعة الجغرافيا التي خسروها لتفهم أكثر.

وكان أمين عام ميليشيا حزب الله، اللبناني الارهابي "حسن نصرالله ادعى في خطابه الأخير أن : "في التجربة الأخيرة في الساحل الغربي اليمني يجب أن ننحني إجلالاً لهؤلاء المقاومين الأبطال ولقياداتهم الشجاعة". وزعم الإرهابي قائلا : "أنا خجول لأنني لست مع المقاتلين اليمنيين في الساحل الغربي وأقول يا ليتني كنت معكم وكل أخ من المقاومة يقول ذلك".