السعودية ورواندا توقعان اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية

حرصاً على تعزيز العلاقات وتوسيع آفاق التعاون في مجالات الاهتمام المشترك

وقّع معالي المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، والسفيرة والمندوبة الدائمة لجمهورية رواندا لدى الأمم المتحدة فالنتين روكبيزا، أمس الخميس في مقر بعثة المملكة في نيويورك، اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.

وأكد السفيران بهذه المناسبة أن توقيع الاتفاقية بين البلدين، يأتي حرصاً منهما على تعزيز العلاقات وتوسيع آفاق التعاون بينهما، ودعماً لقضايا الأمن والسلم الدوليين، ورغبة من البلدين في أن تؤدي هذه الخطوة إلى توطيد أواصر التعاون المثمر في المجالات السياسية والاقتصادية والفنية والتجارية والثقافية وغيرها من مجالات الاهتمام المشترك، وتجسيداً لتطلعات البلدين والشعبين نحو إقامة أفضل العلاقات والصلات الودية بين البلدين في مختلف الميادين.

اعلان
السعودية ورواندا توقعان اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية
سبق

وقّع معالي المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، والسفيرة والمندوبة الدائمة لجمهورية رواندا لدى الأمم المتحدة فالنتين روكبيزا، أمس الخميس في مقر بعثة المملكة في نيويورك، اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.

وأكد السفيران بهذه المناسبة أن توقيع الاتفاقية بين البلدين، يأتي حرصاً منهما على تعزيز العلاقات وتوسيع آفاق التعاون بينهما، ودعماً لقضايا الأمن والسلم الدوليين، ورغبة من البلدين في أن تؤدي هذه الخطوة إلى توطيد أواصر التعاون المثمر في المجالات السياسية والاقتصادية والفنية والتجارية والثقافية وغيرها من مجالات الاهتمام المشترك، وتجسيداً لتطلعات البلدين والشعبين نحو إقامة أفضل العلاقات والصلات الودية بين البلدين في مختلف الميادين.

30 مارس 2018 - 13 رجب 1439
07:52 PM

السعودية ورواندا توقعان اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية

حرصاً على تعزيز العلاقات وتوسيع آفاق التعاون في مجالات الاهتمام المشترك

A A A
0
9,633

وقّع معالي المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، والسفيرة والمندوبة الدائمة لجمهورية رواندا لدى الأمم المتحدة فالنتين روكبيزا، أمس الخميس في مقر بعثة المملكة في نيويورك، اتفاقية إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.

وأكد السفيران بهذه المناسبة أن توقيع الاتفاقية بين البلدين، يأتي حرصاً منهما على تعزيز العلاقات وتوسيع آفاق التعاون بينهما، ودعماً لقضايا الأمن والسلم الدوليين، ورغبة من البلدين في أن تؤدي هذه الخطوة إلى توطيد أواصر التعاون المثمر في المجالات السياسية والاقتصادية والفنية والتجارية والثقافية وغيرها من مجالات الاهتمام المشترك، وتجسيداً لتطلعات البلدين والشعبين نحو إقامة أفضل العلاقات والصلات الودية بين البلدين في مختلف الميادين.