مستنقعات "المجاري" تحاصر "مدارس البنات" بشقراء

الأهالي طالبوا بلجنة للوقوف على الوضع الصحي المتردي

فلاح الجوفان- سبق- شقراء: اشتكى عددٌ من أولياء الأمور من تدفق مياه المجاري لأكثر من شهر داخل أفنية مدارس البنات بمحافظة شقراء مشكلة بحيرات ومستنقعات ذات روائح كريهة، ومهددة للصحة والبيئة المحيطة بها إضافة إلى كونها مرتعاً خصباً لتجمع الحشرات والبعوض فيها.
 
وقال المواطن عبدالعزيز محمد "اشتكت بناتنا طالبات ابتدائية تحفيظ القرآن بشقراء من تدفق مياه المجاري داخل ساحات المدرسة مشكلة مستنقعات وبائية تهدد منسوبات المدرسة والحي المحيط بها بكارثة بيئية وأضرار صحية من جراء تجمع الحشرات والبعوض في تلك المستنقعات، إضافة إلى الروائح الكريهة التي حاصرت الطالبات في الفصول وحرمتهن لأكثر من شهر من الخروج لساحات المدرسة والسير في ممراتها".
 
وأضاف "أبلغت مديرة المدرسة الإدارة شفوياً بالمشكلة منذ شهر تقريباً إلا أن الوضع بقي على حاله دون تغيير، مما اضطر مديرة المدرسة إلى مكاتبة الإدارة رسمياً في الأسبوع الماضي لأجل وضع الحلول العاجلة ومعالجة الوضع المتردي بالمدرسة، ولكن مازال الوضع على حاله لم يتغير ولم يتم علاج المشكلة".
 
أما المواطن محمد عبدالعزيز فقال "شكلت مياه المجاري المتدفقة من غرف التوزيع بالمتوسطة الأولى للبنات بشقراء بحيرات ومستنقعات مضرة بالصحة والبيئة، مما اضطر بعض أولياء الأمور إلى الكتابة عن وضع المدرسة الصحي بالمنتديات تحت عنوان "بحيرة المسك يا إدارة تعليم شقراء" ومناشدتهم مدير التربية والتعليم بشقراء لعلاج المشكلة بشكل عاجل عبر وسائل التواصل الاجتماعي".
 
وأضاف "نناشد المسؤولين بالوزارة والمحافظة  بتشكيل لجنة من المختصين للوقوف على الوضع الصحي المتردي بتلك المدارس وإيجاد الحلول العاجلة لها وذلك قبل حدوث كارثة صحية ولاسيما مع تكاثر الحشرات والبعوض هذه الأيام في محيط تلك المدارس".
 
 
 
 

اعلان
مستنقعات "المجاري" تحاصر "مدارس البنات" بشقراء
سبق
فلاح الجوفان- سبق- شقراء: اشتكى عددٌ من أولياء الأمور من تدفق مياه المجاري لأكثر من شهر داخل أفنية مدارس البنات بمحافظة شقراء مشكلة بحيرات ومستنقعات ذات روائح كريهة، ومهددة للصحة والبيئة المحيطة بها إضافة إلى كونها مرتعاً خصباً لتجمع الحشرات والبعوض فيها.
 
وقال المواطن عبدالعزيز محمد "اشتكت بناتنا طالبات ابتدائية تحفيظ القرآن بشقراء من تدفق مياه المجاري داخل ساحات المدرسة مشكلة مستنقعات وبائية تهدد منسوبات المدرسة والحي المحيط بها بكارثة بيئية وأضرار صحية من جراء تجمع الحشرات والبعوض في تلك المستنقعات، إضافة إلى الروائح الكريهة التي حاصرت الطالبات في الفصول وحرمتهن لأكثر من شهر من الخروج لساحات المدرسة والسير في ممراتها".
 
وأضاف "أبلغت مديرة المدرسة الإدارة شفوياً بالمشكلة منذ شهر تقريباً إلا أن الوضع بقي على حاله دون تغيير، مما اضطر مديرة المدرسة إلى مكاتبة الإدارة رسمياً في الأسبوع الماضي لأجل وضع الحلول العاجلة ومعالجة الوضع المتردي بالمدرسة، ولكن مازال الوضع على حاله لم يتغير ولم يتم علاج المشكلة".
 
أما المواطن محمد عبدالعزيز فقال "شكلت مياه المجاري المتدفقة من غرف التوزيع بالمتوسطة الأولى للبنات بشقراء بحيرات ومستنقعات مضرة بالصحة والبيئة، مما اضطر بعض أولياء الأمور إلى الكتابة عن وضع المدرسة الصحي بالمنتديات تحت عنوان "بحيرة المسك يا إدارة تعليم شقراء" ومناشدتهم مدير التربية والتعليم بشقراء لعلاج المشكلة بشكل عاجل عبر وسائل التواصل الاجتماعي".
 
وأضاف "نناشد المسؤولين بالوزارة والمحافظة  بتشكيل لجنة من المختصين للوقوف على الوضع الصحي المتردي بتلك المدارس وإيجاد الحلول العاجلة لها وذلك قبل حدوث كارثة صحية ولاسيما مع تكاثر الحشرات والبعوض هذه الأيام في محيط تلك المدارس".
 
 
 
 
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
01:50 AM

الأهالي طالبوا بلجنة للوقوف على الوضع الصحي المتردي

مستنقعات "المجاري" تحاصر "مدارس البنات" بشقراء

A A A
0
965

فلاح الجوفان- سبق- شقراء: اشتكى عددٌ من أولياء الأمور من تدفق مياه المجاري لأكثر من شهر داخل أفنية مدارس البنات بمحافظة شقراء مشكلة بحيرات ومستنقعات ذات روائح كريهة، ومهددة للصحة والبيئة المحيطة بها إضافة إلى كونها مرتعاً خصباً لتجمع الحشرات والبعوض فيها.
 
وقال المواطن عبدالعزيز محمد "اشتكت بناتنا طالبات ابتدائية تحفيظ القرآن بشقراء من تدفق مياه المجاري داخل ساحات المدرسة مشكلة مستنقعات وبائية تهدد منسوبات المدرسة والحي المحيط بها بكارثة بيئية وأضرار صحية من جراء تجمع الحشرات والبعوض في تلك المستنقعات، إضافة إلى الروائح الكريهة التي حاصرت الطالبات في الفصول وحرمتهن لأكثر من شهر من الخروج لساحات المدرسة والسير في ممراتها".
 
وأضاف "أبلغت مديرة المدرسة الإدارة شفوياً بالمشكلة منذ شهر تقريباً إلا أن الوضع بقي على حاله دون تغيير، مما اضطر مديرة المدرسة إلى مكاتبة الإدارة رسمياً في الأسبوع الماضي لأجل وضع الحلول العاجلة ومعالجة الوضع المتردي بالمدرسة، ولكن مازال الوضع على حاله لم يتغير ولم يتم علاج المشكلة".
 
أما المواطن محمد عبدالعزيز فقال "شكلت مياه المجاري المتدفقة من غرف التوزيع بالمتوسطة الأولى للبنات بشقراء بحيرات ومستنقعات مضرة بالصحة والبيئة، مما اضطر بعض أولياء الأمور إلى الكتابة عن وضع المدرسة الصحي بالمنتديات تحت عنوان "بحيرة المسك يا إدارة تعليم شقراء" ومناشدتهم مدير التربية والتعليم بشقراء لعلاج المشكلة بشكل عاجل عبر وسائل التواصل الاجتماعي".
 
وأضاف "نناشد المسؤولين بالوزارة والمحافظة  بتشكيل لجنة من المختصين للوقوف على الوضع الصحي المتردي بتلك المدارس وإيجاد الحلول العاجلة لها وذلك قبل حدوث كارثة صحية ولاسيما مع تكاثر الحشرات والبعوض هذه الأيام في محيط تلك المدارس".