"الغانم": تجمع مدربي تقنية الرياض سببه الاعتراض على "البصمة"

قال لـ"سبق" إن عدداً كبيراً منهم اعتذر ووعدوا بتطبيق النظام

فهد العتيبي- سبق- الرياض: أكد عميد الكلية التقنية بالرياض الدكتور عبد الرحمن الغانم لـ"سبق"، أن التجمع الذي حدث أول أمس الاثنين أمام مقر الكلية من بعض المُدربين، كان سببه اعتراضهم على قرار الحسم الذي طُبق بحقهم؛ لمخالفتهم التعليمات التي تنص على تطبيق نظام البصمة الإلكترونية الخاص بالحضور والانصراف.
 
وأوضح "الغانم" أن ما حدث هو أن المدربين طلبوا الالتقاء به لشرح اعتراضهم، فرحب بذلك وطلب حضورهم لمكتبه، وبينما هم يستعدون للدخول لمكتبه حرّضهم أحد الزملاء على التوجه معه لخارج مبنى الكلية للتجمهر، وتم الخروج إليهم والتفاهم معهم ووعدهم برفع تظلمهم للمسؤولين في المؤسسة؛ لرفع الحسم في حال التزامهم بالأنظمة.
 
وبيّن عميد الكلية أن عدداً كبيراً من المتجمهرين جاء في نهاية اليوم، وأعربوا عن اعتذارهم وندمهم على انجرافهم وراء التيار وخروجهم للتجمع خارج المبنى، وأكدوا أنهم سيبدؤون في تطبيق نظام البصمة.
 
وأكد "الغانم" أنه سيبذل قصارى جهده لرفع الحسم عن المدربين الذين سيبدؤون في تطبيق النظام، في حين شكر جميع منسوبي الكلية الذين قدموا المصلحة العامة أولاً والتزموا بأنظمة العمل وتطبيقها، خاصة وأن نظام البصمة معمول به في أغلب المؤسسات الحكومية والخاصة.
 
وكانت "سبق" قد نشرت خبر التجمع عبر الزميل أحمد العبد الله، بعد أن توجه قرابة 200 موظف في كلية التقنية بالرياض لمكتب العميد؛ اعتراضاً على الحسم الذي طُبق عليهم لرفضهم استخدام البصمة في تسجيل حضورهم وانصرافهم.

اعلان
"الغانم": تجمع مدربي تقنية الرياض سببه الاعتراض على "البصمة"
سبق
فهد العتيبي- سبق- الرياض: أكد عميد الكلية التقنية بالرياض الدكتور عبد الرحمن الغانم لـ"سبق"، أن التجمع الذي حدث أول أمس الاثنين أمام مقر الكلية من بعض المُدربين، كان سببه اعتراضهم على قرار الحسم الذي طُبق بحقهم؛ لمخالفتهم التعليمات التي تنص على تطبيق نظام البصمة الإلكترونية الخاص بالحضور والانصراف.
 
وأوضح "الغانم" أن ما حدث هو أن المدربين طلبوا الالتقاء به لشرح اعتراضهم، فرحب بذلك وطلب حضورهم لمكتبه، وبينما هم يستعدون للدخول لمكتبه حرّضهم أحد الزملاء على التوجه معه لخارج مبنى الكلية للتجمهر، وتم الخروج إليهم والتفاهم معهم ووعدهم برفع تظلمهم للمسؤولين في المؤسسة؛ لرفع الحسم في حال التزامهم بالأنظمة.
 
وبيّن عميد الكلية أن عدداً كبيراً من المتجمهرين جاء في نهاية اليوم، وأعربوا عن اعتذارهم وندمهم على انجرافهم وراء التيار وخروجهم للتجمع خارج المبنى، وأكدوا أنهم سيبدؤون في تطبيق نظام البصمة.
 
وأكد "الغانم" أنه سيبذل قصارى جهده لرفع الحسم عن المدربين الذين سيبدؤون في تطبيق النظام، في حين شكر جميع منسوبي الكلية الذين قدموا المصلحة العامة أولاً والتزموا بأنظمة العمل وتطبيقها، خاصة وأن نظام البصمة معمول به في أغلب المؤسسات الحكومية والخاصة.
 
وكانت "سبق" قد نشرت خبر التجمع عبر الزميل أحمد العبد الله، بعد أن توجه قرابة 200 موظف في كلية التقنية بالرياض لمكتب العميد؛ اعتراضاً على الحسم الذي طُبق عليهم لرفضهم استخدام البصمة في تسجيل حضورهم وانصرافهم.
29 يناير 2014 - 28 ربيع الأول 1435
04:08 PM

قال لـ"سبق" إن عدداً كبيراً منهم اعتذر ووعدوا بتطبيق النظام

"الغانم": تجمع مدربي تقنية الرياض سببه الاعتراض على "البصمة"

A A A
0
20,519

فهد العتيبي- سبق- الرياض: أكد عميد الكلية التقنية بالرياض الدكتور عبد الرحمن الغانم لـ"سبق"، أن التجمع الذي حدث أول أمس الاثنين أمام مقر الكلية من بعض المُدربين، كان سببه اعتراضهم على قرار الحسم الذي طُبق بحقهم؛ لمخالفتهم التعليمات التي تنص على تطبيق نظام البصمة الإلكترونية الخاص بالحضور والانصراف.
 
وأوضح "الغانم" أن ما حدث هو أن المدربين طلبوا الالتقاء به لشرح اعتراضهم، فرحب بذلك وطلب حضورهم لمكتبه، وبينما هم يستعدون للدخول لمكتبه حرّضهم أحد الزملاء على التوجه معه لخارج مبنى الكلية للتجمهر، وتم الخروج إليهم والتفاهم معهم ووعدهم برفع تظلمهم للمسؤولين في المؤسسة؛ لرفع الحسم في حال التزامهم بالأنظمة.
 
وبيّن عميد الكلية أن عدداً كبيراً من المتجمهرين جاء في نهاية اليوم، وأعربوا عن اعتذارهم وندمهم على انجرافهم وراء التيار وخروجهم للتجمع خارج المبنى، وأكدوا أنهم سيبدؤون في تطبيق نظام البصمة.
 
وأكد "الغانم" أنه سيبذل قصارى جهده لرفع الحسم عن المدربين الذين سيبدؤون في تطبيق النظام، في حين شكر جميع منسوبي الكلية الذين قدموا المصلحة العامة أولاً والتزموا بأنظمة العمل وتطبيقها، خاصة وأن نظام البصمة معمول به في أغلب المؤسسات الحكومية والخاصة.
 
وكانت "سبق" قد نشرت خبر التجمع عبر الزميل أحمد العبد الله، بعد أن توجه قرابة 200 موظف في كلية التقنية بالرياض لمكتب العميد؛ اعتراضاً على الحسم الذي طُبق عليهم لرفضهم استخدام البصمة في تسجيل حضورهم وانصرافهم.