على وقع حرب باردة جديدة.. روسيا تجري أضخم مناورات منذ 37 عاماً

يشارك فيها 300 ألف جندي وألف طائرة.. وتستمر 5 أيام

تجري روسيا الشهر المقبل، وبمشاركة 300 ألف جندي وألف طائرة، أضخم مناورات عسكرية منذ مناورات "الغرب-81"، التي أجراها الاتحاد السوفيتي السابق عام 1981، بحسب ما أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اليوم (الثلاثاء)، فيما يبدو أنه عودة لأجواء الحرب الباردة بين روسيا والغرب.
وأوضح شويغو في تصريحات نشرتها وكالات أنباء روسية، ونقلتها "فرانس برس" أن المناورات التي ستجريها روسيا تحت عنوان "فوستوك-2018" (الشرق-2018)، ستكون بمثابة تكرار مناورات "الغرب-81"، لكن على نطاق أوسع إلى حد ما، مضيفا أن جميع المناطق العسكرية في وسط وشرق روسيا ستنخرط في المناورات التي ستجري في الفترة من 11 إلى 15 سبتمبر.

وقال شويغو: "لنا أن نتخيل 36 ألف قطعة عسكرية تتحرك في الوقت ذاته، دبابات وناقلات جنود مدرعة وعربات مشاة قتالية، وكل ذلك يجري طبعا في ظروف أقرب ما يمكن من القتال".

وكانت موسكو قد أعلنت أن نحو 12 ألفا و700 جندي شاركوا في مناوارت "الغرب-2017" العسكرية التي جرت العام الماضي في بيلاروس ومناطق من روسيا، لكن حلف شمال الأطلسي ذكر أن روسيا قد تكون قللت في العلن إلى حد كبير من الحجم الحقيقي للمناورات، التي أشار بعض أعضاء الحلف إلى أن أكثر من مئة ألف جندي شاركوا فيها.

اعلان
على وقع حرب باردة جديدة.. روسيا تجري أضخم مناورات منذ 37 عاماً
سبق

تجري روسيا الشهر المقبل، وبمشاركة 300 ألف جندي وألف طائرة، أضخم مناورات عسكرية منذ مناورات "الغرب-81"، التي أجراها الاتحاد السوفيتي السابق عام 1981، بحسب ما أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اليوم (الثلاثاء)، فيما يبدو أنه عودة لأجواء الحرب الباردة بين روسيا والغرب.
وأوضح شويغو في تصريحات نشرتها وكالات أنباء روسية، ونقلتها "فرانس برس" أن المناورات التي ستجريها روسيا تحت عنوان "فوستوك-2018" (الشرق-2018)، ستكون بمثابة تكرار مناورات "الغرب-81"، لكن على نطاق أوسع إلى حد ما، مضيفا أن جميع المناطق العسكرية في وسط وشرق روسيا ستنخرط في المناورات التي ستجري في الفترة من 11 إلى 15 سبتمبر.

وقال شويغو: "لنا أن نتخيل 36 ألف قطعة عسكرية تتحرك في الوقت ذاته، دبابات وناقلات جنود مدرعة وعربات مشاة قتالية، وكل ذلك يجري طبعا في ظروف أقرب ما يمكن من القتال".

وكانت موسكو قد أعلنت أن نحو 12 ألفا و700 جندي شاركوا في مناوارت "الغرب-2017" العسكرية التي جرت العام الماضي في بيلاروس ومناطق من روسيا، لكن حلف شمال الأطلسي ذكر أن روسيا قد تكون قللت في العلن إلى حد كبير من الحجم الحقيقي للمناورات، التي أشار بعض أعضاء الحلف إلى أن أكثر من مئة ألف جندي شاركوا فيها.

28 أغسطس 2018 - 17 ذو الحجة 1439
09:12 PM

على وقع حرب باردة جديدة.. روسيا تجري أضخم مناورات منذ 37 عاماً

يشارك فيها 300 ألف جندي وألف طائرة.. وتستمر 5 أيام

A A A
2
2,677

تجري روسيا الشهر المقبل، وبمشاركة 300 ألف جندي وألف طائرة، أضخم مناورات عسكرية منذ مناورات "الغرب-81"، التي أجراها الاتحاد السوفيتي السابق عام 1981، بحسب ما أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اليوم (الثلاثاء)، فيما يبدو أنه عودة لأجواء الحرب الباردة بين روسيا والغرب.
وأوضح شويغو في تصريحات نشرتها وكالات أنباء روسية، ونقلتها "فرانس برس" أن المناورات التي ستجريها روسيا تحت عنوان "فوستوك-2018" (الشرق-2018)، ستكون بمثابة تكرار مناورات "الغرب-81"، لكن على نطاق أوسع إلى حد ما، مضيفا أن جميع المناطق العسكرية في وسط وشرق روسيا ستنخرط في المناورات التي ستجري في الفترة من 11 إلى 15 سبتمبر.

وقال شويغو: "لنا أن نتخيل 36 ألف قطعة عسكرية تتحرك في الوقت ذاته، دبابات وناقلات جنود مدرعة وعربات مشاة قتالية، وكل ذلك يجري طبعا في ظروف أقرب ما يمكن من القتال".

وكانت موسكو قد أعلنت أن نحو 12 ألفا و700 جندي شاركوا في مناوارت "الغرب-2017" العسكرية التي جرت العام الماضي في بيلاروس ومناطق من روسيا، لكن حلف شمال الأطلسي ذكر أن روسيا قد تكون قللت في العلن إلى حد كبير من الحجم الحقيقي للمناورات، التي أشار بعض أعضاء الحلف إلى أن أكثر من مئة ألف جندي شاركوا فيها.