مسنّ يبحث منذ عام عن شخصين سلبا من حسابه 73 ألف ريال

طالب البنوك بتقديم فيلم يفيد في التعرف على الجناة لمعاقبتهم

عوض الفهمي- سبق- الليث: لا يزال المواطن حسن المزيني (70 عاماً) يبحث منذ عام كامل عن اثنين من الجناة سلبا من حسابه البنكي 73 ألف ريال.
 
وقال المواطن لـ"سبق": "في شهر ربيع الأول من العام الماضي 1435هـ ذهبت لأحد أجهزة الصراف الآلي برغبة سحب مبلغ مالي قدره (10 آلاف ريال)، وحين وصلت إلى جهاز الصرف التقيت شابين تبدو عليهما ملامح الصفات الحسنة، فطلبت من أحدهما أن يقوم بخدمتي وسحب مبلغ معين، حيث إنني رجل أمي لا أجيد القراءة والكتابة".
 
وأضاف: "أعطيت أحدهما بطاقتين لبنكين مختلفين، وطلبت منهما أن يسحبا من كل واحدة خمسة آلاف ريال، لكنني لم أدقق في عملية السحب، فما كان من الشاب إلا أن خدعني أثناء عملية السحب، وسحب المبلغ من البطاقتين، ثم قام باستبدالهما ببطاقتين كانتا بحوزته لأشخاص آخرين، فأخذت منه المبلغ والبطاقتين، وغادرت الموقع".
 
وأردف: "بعد مرور خمسة أيام، وفي يوم الجمعة بالتحديد كنت برفقة أحد أبنائي، وإذ برسالة نصية تأتي على هاتفي المحمول، فطلبت من ابني قراءتها، وإذ بها رسالة نصية من أحد البنوك تشعرني بسحب مبلغ وقدره (4700 ريال)، حينها أخرجت بطاقتي الصراف من محفظتي فكانت المفاجأة".
 
وتابع: "ذهبت إلى البنك، وأوقفت كل حساباتي، لكنني للأسف وجدت رصيدي صفراً، وعندها تم سحب كشف حساب، حيث اتضح أن الجناة قاموا بعدة عمليات منها سحوبات وتحويلات لأرقام حسابات أخرى، وكذلك عمليات شراء من نقاط البيع".
 
وقال "المزيني": "تقدمت بشكوى لشرطة محافظة الليث، وتم إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم، واتضح أن أحدهم قام بتحويل خمسة آلاف ريال من حسابي إلى حساب زوجته، وقد أحيل المشتبه بهم لهيئة التحقيق والادعاء العام بالمحافظة".
 
وطالب المواطن البنوك التي كانت حساباته لديها بتزويد الجهات الأمنية بفيلم يصوّر عمليات السحوبات والتحويلات التي أجراها الجناة؛ لمعرفتهم وتتبعهم وتقديمهم للعدالة واستعادة الحق.
 
وأكد مصدر بهيئة التحقيق والادعاء العام لـ"سبق" أن القضية ستحال إلى المحكمة الشرعية للبتّ فيها.

اعلان
مسنّ يبحث منذ عام عن شخصين سلبا من حسابه 73 ألف ريال
سبق
عوض الفهمي- سبق- الليث: لا يزال المواطن حسن المزيني (70 عاماً) يبحث منذ عام كامل عن اثنين من الجناة سلبا من حسابه البنكي 73 ألف ريال.
 
وقال المواطن لـ"سبق": "في شهر ربيع الأول من العام الماضي 1435هـ ذهبت لأحد أجهزة الصراف الآلي برغبة سحب مبلغ مالي قدره (10 آلاف ريال)، وحين وصلت إلى جهاز الصرف التقيت شابين تبدو عليهما ملامح الصفات الحسنة، فطلبت من أحدهما أن يقوم بخدمتي وسحب مبلغ معين، حيث إنني رجل أمي لا أجيد القراءة والكتابة".
 
وأضاف: "أعطيت أحدهما بطاقتين لبنكين مختلفين، وطلبت منهما أن يسحبا من كل واحدة خمسة آلاف ريال، لكنني لم أدقق في عملية السحب، فما كان من الشاب إلا أن خدعني أثناء عملية السحب، وسحب المبلغ من البطاقتين، ثم قام باستبدالهما ببطاقتين كانتا بحوزته لأشخاص آخرين، فأخذت منه المبلغ والبطاقتين، وغادرت الموقع".
 
وأردف: "بعد مرور خمسة أيام، وفي يوم الجمعة بالتحديد كنت برفقة أحد أبنائي، وإذ برسالة نصية تأتي على هاتفي المحمول، فطلبت من ابني قراءتها، وإذ بها رسالة نصية من أحد البنوك تشعرني بسحب مبلغ وقدره (4700 ريال)، حينها أخرجت بطاقتي الصراف من محفظتي فكانت المفاجأة".
 
وتابع: "ذهبت إلى البنك، وأوقفت كل حساباتي، لكنني للأسف وجدت رصيدي صفراً، وعندها تم سحب كشف حساب، حيث اتضح أن الجناة قاموا بعدة عمليات منها سحوبات وتحويلات لأرقام حسابات أخرى، وكذلك عمليات شراء من نقاط البيع".
 
وقال "المزيني": "تقدمت بشكوى لشرطة محافظة الليث، وتم إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم، واتضح أن أحدهم قام بتحويل خمسة آلاف ريال من حسابي إلى حساب زوجته، وقد أحيل المشتبه بهم لهيئة التحقيق والادعاء العام بالمحافظة".
 
وطالب المواطن البنوك التي كانت حساباته لديها بتزويد الجهات الأمنية بفيلم يصوّر عمليات السحوبات والتحويلات التي أجراها الجناة؛ لمعرفتهم وتتبعهم وتقديمهم للعدالة واستعادة الحق.
 
وأكد مصدر بهيئة التحقيق والادعاء العام لـ"سبق" أن القضية ستحال إلى المحكمة الشرعية للبتّ فيها.
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
01:37 PM

مسنّ يبحث منذ عام عن شخصين سلبا من حسابه 73 ألف ريال

طالب البنوك بتقديم فيلم يفيد في التعرف على الجناة لمعاقبتهم

A A A
0
976

عوض الفهمي- سبق- الليث: لا يزال المواطن حسن المزيني (70 عاماً) يبحث منذ عام كامل عن اثنين من الجناة سلبا من حسابه البنكي 73 ألف ريال.
 
وقال المواطن لـ"سبق": "في شهر ربيع الأول من العام الماضي 1435هـ ذهبت لأحد أجهزة الصراف الآلي برغبة سحب مبلغ مالي قدره (10 آلاف ريال)، وحين وصلت إلى جهاز الصرف التقيت شابين تبدو عليهما ملامح الصفات الحسنة، فطلبت من أحدهما أن يقوم بخدمتي وسحب مبلغ معين، حيث إنني رجل أمي لا أجيد القراءة والكتابة".
 
وأضاف: "أعطيت أحدهما بطاقتين لبنكين مختلفين، وطلبت منهما أن يسحبا من كل واحدة خمسة آلاف ريال، لكنني لم أدقق في عملية السحب، فما كان من الشاب إلا أن خدعني أثناء عملية السحب، وسحب المبلغ من البطاقتين، ثم قام باستبدالهما ببطاقتين كانتا بحوزته لأشخاص آخرين، فأخذت منه المبلغ والبطاقتين، وغادرت الموقع".
 
وأردف: "بعد مرور خمسة أيام، وفي يوم الجمعة بالتحديد كنت برفقة أحد أبنائي، وإذ برسالة نصية تأتي على هاتفي المحمول، فطلبت من ابني قراءتها، وإذ بها رسالة نصية من أحد البنوك تشعرني بسحب مبلغ وقدره (4700 ريال)، حينها أخرجت بطاقتي الصراف من محفظتي فكانت المفاجأة".
 
وتابع: "ذهبت إلى البنك، وأوقفت كل حساباتي، لكنني للأسف وجدت رصيدي صفراً، وعندها تم سحب كشف حساب، حيث اتضح أن الجناة قاموا بعدة عمليات منها سحوبات وتحويلات لأرقام حسابات أخرى، وكذلك عمليات شراء من نقاط البيع".
 
وقال "المزيني": "تقدمت بشكوى لشرطة محافظة الليث، وتم إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم، واتضح أن أحدهم قام بتحويل خمسة آلاف ريال من حسابي إلى حساب زوجته، وقد أحيل المشتبه بهم لهيئة التحقيق والادعاء العام بالمحافظة".
 
وطالب المواطن البنوك التي كانت حساباته لديها بتزويد الجهات الأمنية بفيلم يصوّر عمليات السحوبات والتحويلات التي أجراها الجناة؛ لمعرفتهم وتتبعهم وتقديمهم للعدالة واستعادة الحق.
 
وأكد مصدر بهيئة التحقيق والادعاء العام لـ"سبق" أن القضية ستحال إلى المحكمة الشرعية للبتّ فيها.