"إسرائيل" تمدد الاعتقال الإداري لمسن فلسطيني يبلغ 80 عاماً

تضغط على "الخيري" للاعتراف بلائحة اتهامات يرفضها
"إسرائيل" تمدد الاعتقال الإداري لمسن فلسطيني يبلغ 80 عاماً
المعتقل بشير الخيري

أفادت مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان الفلسطينية، اليوم (الخميس) أن محكمة إسرائيلية مددت الاعتقال الإداري للمرة الثانية للمعتقل بشير الخيري البالغ من العمر ثمانين عاماً.

وأضافت أن سلطات الاحتلال جددت الاعتقال الإداري بحق "الخيري" اليوم لمدة 6 أشهر، تنتهي بتاريخ 27/10/2022، وفقاً لـ"رويترز".

وبينت المؤسسة أن سلطات الاحتلال استخدمت الاعتقال الإداري بحق "الخيري" كورقة للضغط عليه؛ بهدف الاعتراف بلائحة الاتهام الموجهة ضده، الأمر الذي يرفضه "الخيري" بشكل مطلق.

وأوضحت أن "الخيري" اعتُقل بتاريخ 29-10-2021، ووجهت بحقه لائحة اتهام تضمنت بنودا تتعلق بمشاركته في اجتماعات "لجمعية غير قانونية".

ولفتت إلى أن المحكمة قررت مرتين الإفراج عن "الخيري" مقابل كفالة مالية وكفالة طرف ثالث للمثول أمام المحاكمة في حال تم استدعاؤه، إلا أن النيابة العسكرية الإسرائيلية رفضت ذلك وطلبت تحويله للاعتقال الإداري ستة أشهر جرى اليوم تمديدها لستة أشهر أخرى.

"الخيري" معتقل سابق أمضى ما مجموعه في سجون الاحتلال نحو 17 عامًا، وبدأت مواجهته للاعتقال منذ عام 1968 حتّى اليوم، كما تعرض للإبعاد لمدة خمس سنوات، وحرم من السفر لفترات طويلة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.