"التعاون الإسلامي" تُرحّب بتأدية رئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي اليمني اليمين الدستورية

أكّد تقديم كل دعم ممكن لتحقيق تطلعات الشعب اليمني وتخفيف الأزمة الإنسانية
"التعاون الإسلامي" تُرحّب بتأدية رئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي اليمني اليمين الدستورية
الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي حسين إبراهيم طه

رحّب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي حسين إبراهيم طه، بتأدية رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني رشاد محمد العليمي، وأعضاء المجلس، اليمين الدستورية، أمام مجلس البرلمان في جلسته المنعقدة أمس في عدن العاصمة المؤقتة لليمن.

وتقدّم بخالص التهاني لرئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي وإلى الشعب اليمني، متمنياً للمجلس التوفيق والسداد في مهمته التاريخية.

وأكّد الأمين العام أن الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، قد استبشرت خيراً بتشكيل المجلس، الذي يعد انجازاً مهماً من شأنه أن يفتح آفاقاً جديدة للحل السلمي ومرحلة جديدة في تاريخ اليمن.

وأشار الأمين العام، إلى أن الشعب اليمني يتطلع إلى الجهود التي سيبذلها مجلس القيادة الرئاسي على مختلف المستويات لوضع حد للأزمة اليمنية، وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لتخفيف المعاناة الإنسانية لليمنيين، وهي جهود تتطلب كل الدعم والتشجيع.

أخبار قد تعجبك

No stories found.