انفجار لَغَم يودي بحياة 11 مدنيًّا ويصيب 34 جنوب سوريا

بينهم 5 أطفال و3 نساء
انفجار لَغَم يودي بحياة 11 مدنيًّا ويصيب 34 جنوب سوريا
ألغام تم إتلافها في سوريا

قُتِل 11 مدنيًّا بينهم نساء وأطفال، وأصيب أكثر من 30 عندما انفجر لغم بشاحنة صغيرة، اليوم (السبت)، قرب درعا في جنوب سوريا؛ بحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح المرصد أن 11 شخصًا، بينهم خمسة أطفال دون السادسة عشرة وثلاث نساء، قتلوا، وأصيب 34 آخرون، عندما انفجر لغم أثناء مرور شاحنتهم الصغيرة.

وأضاف أن بعض المصابين في حالة حرجة ونُقِلوا إلى أحد مستشفيات دمشق.

وبيّن المرصد أن الشاحنة كانت تُقِل عمالًا في بلدة دير العدس بريف درعا الشمالي.

وتسببت المتفجرات، التي تُرِكت في حقول وطرق أو حتى في مبانٍ من قِبَل جميع أطراف النزاع السوري المستمر منذ عقد، في جرح آلاف المدنيين وقتل مئات منهم، ومنذ بداية عام 2022، قُتِل حوالى 124 شخصًا في مثل هذه المتفجرات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org