رئيسة وزراء فرنسا: نتيجة الانتخابات التشريعية خطرٌ على البلاد

رئيسة وزراء فرنسا: نتيجة الانتخابات التشريعية خطرٌ على البلاد
رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن

صرّحت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن، بأن نتائج الانتخابات البرلمانية التي أُجريت الأحد، وفشلت في منح الأغلبية لأي حزب تشكّل خطراً على البلاد، لكنها تعهدت أن يسعى حزب الرئيس إيمانويل ماكرون، لبناء تحالفات على الفور.

وقالت بورن: "هذا الوضع يشكّل خطراً على البلاد، بالنظر الى التحديات التي علينا مواجهتها"، مضيفة قولها: "سوف نعمل اعتباراً من الغد على بناء أغلبية" قادرة على العمل.

وكانت مكاتب الاقتراع قد أغلقت أبوابها مساء الأحد، في أعقاب الجولة الثانية للانتخابات، حيث خسر التحالف الذي يقوده الرئيس إيمانويل ماكرون، الأغلبية المطلقة في الجمعية الوطنية الفرنسية، ما من شأنه أن يعرقل السير في إصلاحاته في ولايته الثانية، بحسب توقعات أعلنت مساء الأحد في ختام الدورة الثانية للانتخابات التشريعية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org