سفير موسكو بواشنطن: طرد أمريكا 28 دبلوماسيًا روسيًا ضربة كبيرة لنا

يتعيّن عليهم المغادرة في 30 يونيو
سفير موسكو بواشنطن: طرد أمريكا 28 دبلوماسيًا روسيًا ضربة كبيرة لنا
السفير الروسي لدى الولايات المتحدة الأمريكية أناتولي أنطونوف

قال السفير الروسي لدى الولايات المتحدة الأمريكية أناتولي أنطونوف، اليوم الاثنين: "إن مغادرة الدبلوماسيين والموظفين الروس من الولايات المتحدة في نهاية يونيو المقبل، سيوجه ضربة قوية لعمل البعثة الدبلوماسية الروسية في الولايات المتحدة".

وأضاف "أنطونوف": "ستكون ضربة كبيرة لنا، 28 شخصًا من الدبلوماسيين والموظفين الإداريين، من الصعب تخيل ما سيحدث بعد 30 يونيو"، وفقًا لـ"سبوتنيك".

وتابع: "تحدثت الولايات المتحدة سابقًا عن استعدادها للنظر في مرشحين ليحلوا محل الدبلوماسيين الروس، لكن في الواقع، لا يحدث أي من هذا، فبعد مغادرة نحو 25 دبلوماسيًا روسيًا للولايات المتحدة في سبتمبر الماضي، حصل 10 أشخاص فقط على الإذن بالمجيء".

وأشار السفير الروسي إلى أن "بلاده قدّمت العديد من المقترحات لأمريكا؛ من أجل تبادل التأشيرات، الأمر الذي من شأنه تحسين وضع السفير الأمريكي في روسيا جون سوليفان، إلا أن الأمريكيين لم ينظروا في المقترحات على الإطلاق".

وكان "أنطونوف" قد أعلن في 6 فبراير الماضي أنه بحلول 30 يونيو سيضطر 28 دبلوماسيًا روسيًا إلى مغادرة الولايات المتحدة الأمريكية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org